صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

حوادث

أمن القاهرة يكشف لغز مقتل سائق الشروق وإضرام النيران بسيارته

11 يونيو 2019



التخطيط.. التدبير.. التربص.. الخطف والضرب حتى الموت، ليس فقط بل الوصول إلى انتهاك حرمة الميت والتمثيل بالجثة، عقب صعود الروح منها إلى بارئها، لا يمكن وصفه بالعمل الوحشي، فحتى الوحوش قد يكون لديها ولو قليل من الرحمة التى تحيل بينها وبين الفتك بأعدائها هكذا.
جريمة اليوم ضرب فاعلوها عرض الحائط بالرحمة والإنسانية، نسوا أنهم فى دنيا فانية، لم يسمعا يومًا عن «العفو عند المقدرة»، وتصرفا بوحشية مبالغ فيها، لمجرد أن وقعت مشادة كلامية بينهما وبين الضحية، فقتلوه شر قتلة، وحرقوا مصدر قوت أسرته.
البداية عندما تبلغ لقسم شرطة الشروق بمديرية أمن القاهرة، بنشوب حريق بسيارة أجرة «ميكروباص» بطريق «مصر الإسماعيلية الصحراوى»، حال توقفها بجانب الطريق، على الفور تم انتقال قوات الحماية المدنية إلى محل البلاغ وتمكنت من إخماد الحريق، وعثُر بداخل السيارة على جثة متفحمة لأحد الأشخاص مجهول الهوية.
«تحريات المباحث»
تم تشكيل فريق بحث جنائى توصلت جهوده إلى تحديد هوية الجثة «سائق، من منطقة السلام»، والذى كانت قد حررت زوجته، محضر بالقسم بخروج زوجها للعمل على السيارة المُشار إليها من مسكنهما وعدم عودته، واتهمت شخصين أنهما خلف تغيب زوجها «ميكانيكى، سبق اتهامه فى عدد 3 قضايا سلاح بدون ترخيص، جريمة أحداث، ومحكوم عليه بالسجن 3 سنوات فى قضية مخدرات والحبس شهر فى قضية سلاح، والثانى شقيق الأول، حلاق، سبق اتهامه فى قضية سلاح بدون ترخيص، من مساكن المحمودية»، وذلك لسابقة حدوث مشادة كلامية بينهما وزوجة المجنى عليه أثناء  تواجدهم بموقف سيارات الأجرة بدائرة القسم.. عقب تقنين الإجراءات تمكنت قوة أمنية من ضبطهما،  وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة
«اعترافات الجناة»
أوضح أحد المتهمين أنه اتفق مع شقيقه على التخلص من المجنى عليه، وحرق السيارة لقيام والدهما بإجبارهما على الاعتذار لزوجة المجنى عليه مما أثار حفيظتهما، واستكمل: قمنا بالتقابل معه بزعم التصالح وإنهاء الخلاف، و قام شقيقى بقيادة السيارة وتوجهنا لمكان العثور، وعقب وصولنا قمنا بطعنه بسلاح أبيض «مطواة» بصدره مما أدى إلى وفاته، وأوثقنا قدميه ووضعناه داخل جوال، وأغلقنا عليه السيارة، وقمنا بسكب سائل البنزين داخل السيارة وأسفلها وإضرام النيران بها لإخفاء معالم الجريمة، وفررنا بالهرب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كراكيب
كاريكاتير احمد دياب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss