صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

خاص

هذه هى الإذاعة!

29 مايو 2019



كان عقد شركة ماركونى مع الحكومة المصرية ينتهى فى عام 1944 ولكن حكومة الوفد جددت القعد لخمسة سنوات أخرى تنتهى فى مايو عام 1949 غير أن حكومة النقراشى باشا رأت تقديرًا لظروف البلاد الحاضرة أن تفسخ العقد، وتسلمتها الحكومة فعلا فى 31/5/1947 وقد احتجت السفارة البريطانية باسم شركة ماركونى على ذلك التصرف، وادعت أن الحكومة المصرية تذيع كل ما يضر بمصالح بريطانيا وأخذ رأى مجلس الدولة فقرر للشركة تعويضا يوازى ما كانت ستتقاضاه فى مدى العامين الباقيين من العقد.
يضم القسم العربى للاذاعة 24 موظفا فنيا و22 مهندسا و24 موظفا لقسم الادارة والموظفون الفنيون هم: المراقب العام للاذاعة ووكيله واثنان مساعدان للوكيل، وثلاثة مخرجين تخصص أحدهم فى اذاعة برامج الاطفال، وستة مذيعين، منهم فتاتان ثم أربعة رؤساء لاقسام كل من المحاضرات والاحاديث والتمثيليات والموسيقى والتسجيل وأربعة مساعدين لرؤساء الأقسام والباقون كتبة على الآلة الكاتبة.
يخضع القسم الافرنجى لإشراف المراقب العام محمد فتحى بك، وقد حل الاستاذ عبدالحميد يونس محل المستر سوندل.
المهندسون وعددهم 14 كلهم من الاجانب يضاف إليهم 8 مصريين فقط ورئيس المهندسين وهو أجنبى لا تزيد مؤهلاته عن بعض المهندسين المصريين ومع ذلك فإن مرتبه أضعاف مرتب المهندس المصرى.
المدير العام للاذعة يتقاضى مرتبًا قدره 1500 جنيها سنويا أى فى درجة وكيل وزارة.
ومرتب المراقب العام 75 جنيها فى الشهر لا يضاف إليها ألأى علاوات أخرى ووكيل القسم العربى يتقاضى 55 جنيها شهريا بينما وكيل القسم الافرنجى يتقاضى 30 جنيها فقط - أما مساعدو الوكيل فإن مرتب كل منهم 30 جنيها فى الشهر.
والمخرج مرتبه 20 جنيها فى الشهر منوط به تقديم 8 برامج كل شهر على الاقل من اختياره أو وضعه بعد إجازة المراقب العام لهذا لبرامج، أما المذيعون فقد حدد الكادر الجديد مبلغ 12 جنيها لكل منهم شهريا يضاف إليها 6 جنيهات بدل عمل فى الاستديو كالاشتراك فى تمثيل بعض البرامج والكتابة والترجمة ولا يتقاضى المذيع بعد ذلك أى مرتب إضافى آخر.
والاذاعة دائمة السعى لتقديم أصوات جديدة للجمهور ولا تحرم كل صاحب موهبة من أن يقدم نفسه لجنة الاختبارات التى تعقد كل يوم ثلاثاء، وهى مشكلة من محمد فتحى بك المراقب العام، ومصطفى رضا بك مدير قسم الموسيقى ومساعديه ورأى هذه اللجنة نهائي.
تعتبر الآنسة أم كلثوم نجمة الاذاعة الاولى، وتتقاضى مبلغ 375 جنيهًا عن الاذاعة الواحدة.
أما الاستاذ محمد عبدالوهاب فيتقاضى مبلغ 300 جنيه عن الشريط، الذى يقوم بتسجليه فى الاستديو تطالب كل من ليلى مراد ورجاء عبده، الاذاعة بنفس المبلغ الذى تتقاضاه أم كلثوم على أن تكون إذاعاتهما خارجية.
من هذا يتضح أن فى محطة الاذاعة كفاءات مصرية ممتازة، تجمع الى عنصرى الثقافة والمقدرة عنصر التجارب الطويلة، فى فن المذياع، ولكن موظفى الاذاعة مع الأسف البالغ يحرقون نشاطهم اليومى فى خلافات شخصية ازكمت انوف المستمعين وامتلأت بها أعمدة الصحف اليومية والاسبوعية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

المهندس على الشربانى رئيس مجلس إدارة شركة تبارك العقارية لـ«روزاليوسف»: مليار دولار تكلفة إعمار العراق.. وليبيا 80 مليارا وفقًا لتقارير البنك الدولى
%15 نسبة نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى 9 شهور
مصر ركيزة أمن واستقرار الشرق الأوسط
رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لمتابعة توافر السلع وضبط أسعارها
«واشنطن» لا تثق فى «أردوغان»
رسمة وكلمة
وزير الداخلية يتفقد تأمين المنتدى الإفريقى بشرم الشيخ

Facebook twitter rss