صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 يونيو 2019

أبواب الموقع

 

حوارات

رئيس تحالف وكلاء السياحة والسفر بألمانيا فى أول حوار لصحيفة مصرية: مصر مقصد سياحى جاذب وواعد.. وأوروبا تسعى خلفه

24 ابريل 2019

حوار : محمد زكريا




تلعب وكالات السياحة والسفر(Retail agencies) دورًا مهمًا فى العملية السياحية، إذ تعد بمثابة مستشار للسائح،  يحصل من خلالها على معلومات حول المقاصد السياحية المختلفة. ويتربع على رأس هذه الوكالات كيانات مهمة وفاعلة فى هذا الصدد، منها تحالف «QTA» الألمانى، الذى يعد أكبر وأشهر التحالفات السياحية فى أوروبا، لما له من عدد كبير من وكلاء السياحة والسفر  قارب 9 آلاف وكيل فى أوروبا. منهم ٧ آلاف بألمانيا وحدها.

 

«روزاليوسف» سعت للوقوف على تفصيل آلية عمل تلك الوكالات وتحالفاتها،  بإجرائها حوارًا صحفيًا مع توماس بوزل، رئيس مجلس إدارة تحالف «QTA» الألمانى.وهى المرة الأولى التى يجرى فيها «بوزل» حوارا لصحيفة مصرية.
تطرقنا فى حوارنا مع رئيس مجلس إدارة تحالف «QTA» إلى العديد من الملفات، على رأسها مكانة مصر على الخريطة السياحية الدولية، وحجم النشاط الحاصل فى السياحة المصرية. وتقييمه لمصر كمقصد سياحى عالمى، وغيرها من الملفات المهمة التى تحدث فيها «بوزل» بشرح مركز تجدونه فى نص الحوار التالى:
■  فى البداية، لماذا يعتبر «QTA» أحد أشهر التحالفات السياحية فى أوروبا؟
- دعنى أوضح بعض الأرقام التى تجيبك على هذا السؤال، أن تحالف «QTA» يكتسب مكانته كونه يضم 8800 وكيل سياحى فى أوروبا، منهم ٧ آلاف وكيل سياحة وسفر بألمانيا وحدها، وتصل حجم مبيعاتنا ـ سنويًا ـ 5 مليارات يورو. ذلك الزخم يتحقق كون أن تحالفنا يضم أربعة اتحادات سياحية بعضها لمنظمى الرحلات فى ألمانيا هى «اتحاد توى ستار» و«اتحاد نيكرمان» و«اتحاد شمترلنج» واتحاد «أر تى كيه».
■ لوحظ ارتفاع فى أعداد السائحين الألمان القادمين إلى مصر، ما السبب؟
- هذا حقيقى، فمصر خلال السنوات القليلة الماضية قامت بعمل استثمارات كبيرة، وذلك أسهم فى زيادة معدلات نمو الحركة السياحية الوافدة من ألمانيا إلى مصر، كما أن هناك عوامل أخرى ساهمت ـ بشكل إيجابى ـ فى تلك الزيادة، منها طقس مصر الرائع طوال العام، وحسن ضيافة المصريين للسائحين، إضافة إلى تمتع مصر بأنماط سياحية متعددة، كالسياحة الثقافية الفريدة، والشاطئية، حيث تعتبر منطقة البحر الأحمر أحد أهم الأسباب الرئيسية فى جذب السائحين الألمان.
■ ما مميزات الحجز عبر وكلاء السياحة والسفر فى ألمانيا؟
- يقدم السائحون الألمان على حجز رحلاتهم عبر وكالات السياحة والسفر المفضلة لديهم، من خلال ثلاثة طرق هي: زيارة الوكيل السياحى المفضل لديهم مباشرة. أو من خلال الموقع الالكترونى للوكيل السياحى، أو عبر الهاتف.
وأهم العوامل التى تحسم طريقة حجز السائح الألمانى لرحلته، هى علاقته الوطيدة مع وكالة السياحة والسفر المفضلة لديه.
ويرجع نجاح قنوات توزيع وكالات السياحة والسفر بألمانيا إلى قيامها بتحليل بيانات العملاء، بطريقة يمكن من خلالها تقديم برامج ومنتجات سياحية تتناسب مع رغبات السائح الألمانى.
كما نهتم حاليًا بتعزيز وإنشاء علاقة مستدامة بين المقاصد السياحية ووكلاء السياحة والسفر، لضمان استقرار بيع المقصد السياحى، وارتباط الوكلاء بالمقصد، وهنا تكمن الأهمية القصوى لتحقيق ذلك. فالوكيل السياحى لديه إمكانية إقناع السائح الألمانى بشكل مباشر وسريع، بعرض خصائص ومميزات المنتج الذى يقوم ببيعه «ويقصد هنا الوجهة السياحية» كما يطرح أفضل عروض المقاصد السياحية مع وضع ابتكارات جديدة فى البرامج السياحية.
ومنذ أكثر من عامين، أطلق تحالف «QTA» نظاما تشغيلياً ناجحا تحت عنوان «الشريك التسويقى»، يقوم النظام بتحليل بيانات العملاء واختيار العروض وتصميمها حسب متطلبات ورغبات كل عميل بشكل منفصل. وهذا يعد جزءا فعالا من خطتنا لتسويق المقاصد السياحية.
■ هل يمكن لوكالات السياحة والسفر الألمانية زيادة حجم مبيعات الرحلات لمصر؟
- يمكن طبعًا، من خلال التعاون مع وكلات السياحة والسفر، والاستفادة من العلاقة الوطيدة التى كونتها مع عملائهم، إذ تعد وكالات السياحة والسفر الألمانية بمثابة قناة توزيع ثابتة لبيع الرحلات السياحية، ويمكن للمقاصد السياحية المختلفة أن تنجح فى زيادة حجم مبيعاتها إذا ما أنشأت شبكة تواصل مباشرة مع عملاء وكالات السياحة والسفر لتزويدهم بالمعلومات عن تلك الوجهات السياحية.
■ بعض الخبراء السياحيين يرون أن المقصد السياحى المصرى يباع بثمن زهيد فى ألمانيا. هل هذا حقيقى فى رأيك؟
- إطلاقًا، ففى تصورنا أن مصر ليست مقصداً سياحياً زهيداً، فالسائحون الألمان يسعون وراء أفضل عروض أسعار مناسبة لهم، لكن فى كل الأحوال، يجب أن يكون هناك توازن حقيقى ومناسب بين سعر الرحلة والخدمات المقدمة ووسائل الجذب للسائح، كما أن وجود مستويات مختلفة لأسعار البرامج السياحية المصرية تلبى جميع رغبات فئات المجتمع الألمانى، وهذا يعد إحدى نقاط القوة فى المقاصد السياحية المصرية، بالإضافة إلى أن الفنادق المصرية تتميز ببنية تحتية جيدة.
كما تعد سياسة «الإقامة الشاملة» بالفنادق، وتنوع أصناف المأكولات التى تقدمها، أحد عوامل جذب السائحين، كونها تلبى متطلبات الأسر الألمانية المستهدفة.
■ ما سبب إفلاس بعض منظمى الرحلات السياحية الألمان؟ ومدى تأثيره على مبيعات وكالات السياحة السفر؟
- السبب الرئيسى وراء حالات الإفلاس يرجع إلى أن السوق الألمانية ذات طبيعة خاصة، ووجود ضغط شديد على الأسعار، بخلاف المنافسة الشرسة فى جميع الأسواق السياحية الأوروبية، وستبقى تأثير المشكلات الاقتصادية لمنظمى الرحلات صغيراً ـ إلى حد ما ـ حال استمرار وكالات السياحة والسفر تركيز جهودها على نقاط القوة لديهم، وأيضًا ستنتشر المخاطر عن طريق تقديم تنوع فى المنتجات السياحية المعروضة من قبل وكالات السياحة والسفر.
■ خفض منظمو الرحلات الألمان عمولات وكلاء السياحة والسفر الألمان، هل أثر ذلك على الوكلاء؟
- هناك جلسات نقاشية مكثفة نشارك فيها باستمرار مع جميع منظمى الرحلات السياحية حول العمولة (مبالغ مخصصة من قبل منظمى الرحلات إلى وكلاء السياحة والسفر بألمانيا نظير بيعهم برامج منظمى الرحلات) ودائما ما تنتهى تلك المفاوضات والجلسات فى أحقيتنا بذلك الأمر.
على الجانب الآخر نحن لا نركز فقط على نسبة العمولة، بل نصب اهتمامنا أيضاً على المنتج نفسه، وذلك هو السبب الرئيسى لمكانة وقوة تحالف «QTA» الذى يسعى دائما إلى تكوين علاقات وطيدة مع وجهات سياحية مختارة.
■ هل تدعم وزارة السياحة المصرية وكلاء السياحة والسفر بألمانيا؟
- لا، وكالات السفر غير مدعومة من وزارة السياحة المصرية.
■ هل يفكر تحالف «QTA» فى التخطيط لعقد مؤتمر له فى مصر للمرة الثالثة؟
- نرحب بعقد مؤتمر ثالث للتحالف فى مصر. فقد سبق ونظمنا مؤتمرين للتحالف بنجاح فى مصر، عامى 2007 و2014. كما أن وكالات السياحة والسفر لديهم ذكريات إيجابية للغاية للقاهرة والأقصر.
وأشير إلى أن بعض الاتحادات التابعة للتحالف أجرت اجتماعاتها فى الغردقة بالجونة فى الفترة الماضية.
■ ما أهم الأسواق السياحية المنافسة لمصر؟
-  مصر وجهة سياحية مشهورة للغاية بالنسبة للألمان وهناك وجهات سياحية منافسة لها مثل «أسبانيا» و«اليونان» و«تونس»، ومع ذلك ستواصل مصر الحفاظ على مكانتها القوية من خلال منتجها المتميز.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

استطلاع جالوب: ٥٧%من الإيرانيين يرون أن الوضع الاقتصادى يزداد سوءًا
مصر تكرم أبطالها
الموازنة تحقق فائضًا تاريخيًا
وزير الدفاع فى زيارة رسمية لـ«فرنسا» تستغرق عدة أيام
أباطرة المخدرات فى قبضة «الداخلية»
«S 400».. تدمر العلاقات «التركية – الأمريكية»
تطوير المناطق التراثية والتاريخية «مهمة قومية»

Facebook twitter rss