صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 مايو 2019

أبواب الموقع

 

خاص

أمير رمزى.. راعى الخير

4 ابريل 2019



نجح أمير رمزى رئيس مجلس أمناء مؤسسة راعى مصر فى تحقيق طفرة كبيرة ونقلة نوعية فى لخدمات التى تقدمها المؤسسة التى تهتم بخدمة أهالى الصعيد وعدد من محافظات الوجه البحرى, الأمر الذى جعلها واحدة من المؤسسات الأهلية الكبيرة التى انضمت إلى مبادرة الرئيس السيسى حياة كريمة التى أطلقها لرفع مستوى معيشة الأسر الفقيرة.
بدأ «رمزى» الاهتمام بالعمل الخيرى عام 1995، مما دفعه لتأسيس خدمة الراعى وأم النور بتشجيع من زوجته وأحد أقربائه, وفى عام ٢٠٠٤، تزايد عدد المتطوعين، ليقوم بعدها بتأسيس مؤسسة راعى مصر عام ٢٠١٢، من أجل خدمة المجتمع دون تمييز على أساس دينى أو عرقى والتركيز على كل فئات الشعب دون حدود معينة، فالمؤسسة تعمل لتوفير احتياجات الفقير وتعمل على تنميته وأطلقت المؤسسة عددًا من المبادرات الناجحة منها «ستر ودفى» لخدمة الفقراء وتوفير البطاطين لهم فى فصل الشتاء إلى جانب مبادرة الأتوبيس الطبى والتى تقوم على إطلاق  قوافل طبية بكل واحدة منها 6 أطباء على كفاءة عالية من الخبرة، مزودة بثلاث عيادات، ومعمل تحاليل فى اليوم الواحد، مضيفًا أن تلك الأتوبيسات تفحص من 400 إلى 500 حالة مرضية بإجمالى 5 آلاف حالة, ونجحت خلال عامين فى علاج 85 ألف حالة وتوفير العلاج لهم بالمجان».
ويحلم رمزى بالتوسع فى هذا العمل ليصل إلى 100 أتوبيس، بقوة أكثر من 600 طبيب، لعلاج وتوفير الدواء لأكثر من 5 ملايين حالة فى السنة, حيث تمتلك المؤسسة أتوبيسين، وفى صدد استلام ثلاثة آخرين, وتحمل «راعى مصر»، على عاتقها مشاكل الفقراء فى الصعيد بشكل عام، وتهدف إلى مساعدة الأشخاص المعدمة، وتوفير لهم مستلزمات الحياة الطبيعية، مثل السكن والمياه والكهرباء والغذاء والعلاج، وذلك ضمن مسئوليات المؤسسة تجاه المجتمع. ونجحت مؤسسة راعى مصر فى بناء مستشفى ببنى مزار فى المنيا تحت مسمى «راعى مصر»، على مساحة 11 ألفًا و400 متر مربع، بتكلفة 500 مليون جنيه مصرى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حوار لـ«روزاليوسف»: انتهى زمن توقيع البوسطة والجلوس فى المكاتب
ع الماشى
كراكيب
صفقات عالمية فى الزمالك الموسم المقبل
القاهرة ــــــ واشنطن.. شراكة قوية
«كراكيب» و«رحلة العودة» يستحوذان على ذهبية الإسكندرية للأفلام القصيرة
العلاقات المصرية الأمريكية فى أفضل حالاتها

Facebook twitter rss