صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 مايو 2019

أبواب الموقع

 

فن

سمية الخشاب: «بتستقوى» ليست تجربة شخصية وموسيقيون أشادوا بتجربتى فى التلحين

21 مارس 2019

حوار: سهير عبدالحميد




اختارت النجمة سمية الخشاب التفكير خارج الصندوق وقدمت تجربة مختلفة فى كليبها الأخير «بتستقوى» الذى يناهض العنف ضد المرأة معتبرة قضاياها وهمومها تحتاج إلى عشرات الأعمال الفنية سواء فى الغناء أو التمثيل، وأكدت أنها استوحت فكرة الأغنية من حالات كثيرة موجودة على أرض الواقع سمية الخشاب فى حوارها التالى كشفت عن كواليس تقديم أغنية “بتستقوى” وتجربتها فى التلحين وأبرز ردود الأفعال التى تلقتها على الكليب ودور زوجها فى حياتها ورأيها فى حال الدراما والسينما فى الفترة الحالية وتفاصيل أخرى يرصدها الحوار التالى..


■ قدمتِ مؤخرًا كليب «بستقوى» الذى يناقش العنف ضد المرأة وعرض تزامنا مع احتفالاتها فى شهر مارس. فكيف جاءت فكرة الأغنية؟
- وجدت نماذج كثيرة حولى سواء من صديقاتى أو معارفى يروون لى طول الوقت عن تعرضهم للضرب والعنف من أزواجهم فتعجبت من انتشارها بهذا الشكل وهذا ليس فقط على مستوى مصر لكن فى الوطن العربى حتى الدول الغربية وأن كانت القوانين هناك تحمى المرأة بشكل أفضل من العالم العربى لذلك بدأت افكر فى هذا الأمر وخصوصا أنه لا يوجد ست لم تتعرض للعنف سواء اللفظى أو الضرب وبحثت على شبكة الانترنت عن هذا الموضوع فظهرت لى كمية معلومات وفيديوهات عنه وأثناء وجودى مؤخرًا فى العراق قابلت رئيس جمعية العنف ضد المرأة وشرحت لى الحملات التى يقومون بها لمناهضة هذا الموضوع ووجدت أن كل بلد لها إشارة معينة يستخدمونها للتعبير عن رفضهم لهذه الظاهرة وكلها استخدمتها فى الكليب ومن هنا كلمت المؤلف هشام صادق عن الفكرة وطلبت منه اغنية تقول إننا لسنا حيوانات ولا نعيش فى غابة البقاء فيها للأقوى والعضلات.
■ اخترت 3 نماذج مختلفة من الستات فى الكليب، حدثينا عن سبب اختيارك لهذه النماذج بالتحديد؟
- أكثر شىء كنت مهتمة به فى الكليب هو الدراما التى نقدمها أكثر من الاهتمام بشكلى لأنها هى البطل الأساسى وأنا مجرد راوى للحكاية لذلك كان ملابسى بسيط معتمدة فيها على فستان أسود طويل خال من أى إكسسورات وشعرى ومكياجى طبيعى، وقد اخترنا النموذج الأولى فى الكليب لسن تحت العشرين وحاولت إعطاءهم خبرتى فى التمثيل وكانوا جيدين فى أدائهم ونفس الحال لباقى بطلات الكليب سواء الزوجة التى يهينها زوجها أمام الناس أو المرأة الحامل التى يضربها زوجها أمام أولادها.
■ من وجهة نظرك عندما تنبع فكرة مثل فكرة كليب «بتستقوى» من امرأة تكون أكثر صدقًا؟
- بالتأكيد لأن الرجل يدافع عن جنسه لكنى حاولت إمساك العصا من المنتصف ووضعت جملة مكتوبة على تتر بداية الأغنية تحية شكر وتقدير للرجل الذى يحترم قيمة ووجود المرأة فى الحياة حتى لا أتعرض لهجوم الرجل المصرى واتهم أننى أظهر رجالة مصر بشكل سيئ وأنهم يضربون زوجاتهم
■ هل تعرضتِ للعنف فى حياتك ودفعك لتقديم كليب «بتستقوى»؟
- شاهدت حالات كثيرة حولى كما ذكرت وفى المقابل تعرضت للعنف فى الفن فقط من خلال بعض الأدوار التى جسدتها وأتذكر ضرب هانى سلامة لى فى أحد مشاهد «خيانة مشروعة» لدرجة أن دماغى اتفتحت وقتها من شدة الضرب.
■ خضتِ تجربة التلحين فى أغنية بتستقوى، حدثينا عن تفاصيل هذه التجربة؟
- ملكة التلحين كانت موجودة بداخلى طول الوقت لكنى لم استغلها وكان تركيزى أكثر على التمثيل وهذه هى المرة الثالثه بالنسبه لى فى التلحين والموضوع لم يكن صعبًا بالنسبة لى لأننى فى الأساس دارسه موسيقى والحمد لله سعيدة بالنتيجة وهناك إشادة من ملحنين بالأغنية وعلى رأسهم زوجى أحمد الذى اعتبره الداعم الأول لى فى حياتى أيضًا حسين محمود
وتابعت: فى كل مرة أغنى فيها صوتى بيظهر أكثر واكتشفت ان تضبيط الصوت فى الميكساج مهم وهذا لمسته وعرفت الفرق بين البومى الأول الذى رفعوا صوتى فيه وظهر كأنه ضعيف وهزيل على عكس أغنية «بتستقوى».
= وماذا عن تعاونك مع المخرج جميل جميل المغازى؟
- جميل من المخرجين المتفائله بهم جدًا ويمتلك رؤية وأتوقع أنه سيكون من المخرجين النجوم فى الدراما فى الفترة المقبلة، والحقيقة كان متفهمًا جدًا ونحن نجهز للكليب واشتغلنا على الموضوع بشكل جيد واخترنا مع بعض كل شىء حتى الممثلين الذين قدموا الحالات الثلاثة وأتذكر رشا التى جسدت شخصية الحامل التى يقوم زوجها بضربها أمام أولادها اتبهدلت وتحملت والولد والبنت الصغيران هما ساندرا وسيف الخشاب ولاد أخويا استعنت بهما لأننى أتفاءل بهما جدًا واعتبرهما أغلى حاجة عندى فى الدنيا.
■ هل اتبعتِ نظام رجيم قبل تقديم الكليب؟
- منذ 3 سنوات وأنا وزنى ثابت فقد يكون قلة ظهورى بعد زواجى جعل البعض يظن أننى خسيت مؤخرًا والفضل لشيئين كثرة تناول المياه وعدم تناول وجبة العشاء
■ الملاحظ لأعمالك سيجد أنك مهتمة بقضايا المرأة المختلفة، فهل قصدتِ ذلك؟
- بالتأكيد لأنى أعرف قيمة الست فى الحياة وإلى أى مدى هى مظلومة ومضحية لكن هذا لا يمنع أن هناك ستات مفترية.
■  وما أبرز ردود الأفعال التى تلقيتيها على الكليب؟
- كلها إشادة والحمد لله حقق نسب مشاهدة على اليوتيوب والفيس بوك جيدة خاصة التعليقات التى تشكرنى فيها ستات كثيرة على تقديم شيء يتعرضوا له كل يوم وعلى مستوى الموسيقيين تلقيت إشادة من أصلان وهو من أهم عازفى الجيتار فى مصرالذى يعمل مع عمرو دياب ومحمد على عازف الكمان المعروف أيضًا من ردود الأفعال التى أثرت فى هو قيام المركز القومى للمرأة بتوجيه شكر لى على الأغنية من خلال صفحة المركز على الفيس بوك هذه الأشياء اسعدتنى واتمنى أن يتم تفعيل القوانين الرادعة فى هذه القضايا.
 ■ وماذا عن رد فعل زوجك المطرب أحمد سعد؟
- عجبه جدًا الموضوع واتفاجأ باللحن وقال لى «عملتيه إزاى دا» وبالمناسبة هو غنى معى فى الآهات الموجودة فى بداية «بتستقوى».
■ «وكيف ترين أغنية «بتستقوى» بالنسبة لخطواتك الغنائية؟
- أعتبرها بداية قوية ومتينة وكان من أهم التعليقات التى تلقتها أننى تركت بصمة وقدمت رسالة تخدم قضية معينة من خلال الأغنية وهذا اعتبره نجاحًا لى وثبت أقدامى فى الغناء.
■ كيف ترين وضع الدراما فى الفترة المقبلة وغزو ما يسمى «دراما المنصات الالكترونية»؟
- الصورة ستتضح أكثر بعد شهر رمضان المقبل وتوضح مدى نجاح تجربة المسلسلات التى تعرض على الانترنت وهل الكبار فعلًا سيخفضون أجرهم للربع وهل سيتم حل أزمة الأجور خاصة أن هناك عددًا محدودًا من الفنانين لا يتعدى اليد الواحدة فقط هم من يأخذون أجورًا كبيرة مما جعل الانطباع المأخوذ أن كل الفنانين يأخذون نفس الأجر وهذا غير موجود على أرض الواقع والحقيقه أن هناك نموذج واحد هو الذى يتباهى بأجره وما يملكه من سيارات فارهه وتكون النتيجة ان الناس فاكرة أن كل الفنانين يعيشون فى قصور ولديهم ملايين فى البنك وهذا ليس ذنبنا.
وتابعت: فكرة أنى أخفض أجرى للربع ليست مشكلة لكن الذين سيعانون من تخفيض الأجور هم الفنيون خلف الكاميرات وأجورهم بالفعل ضعيفة لذلك أتمنى أنها تتحل هذه المشكلة.
■ وأين أنتِ من السينما؟
- أبحث عن موضوع يهم الناس أرجع به وليس لمجرد التواجد
■  لماذا لا تفكرين فى تقديم أدعية دينية؟
- لدى 15 دعاء دينيًا سبق وسجلتها لإذاعة إسكندرية أتمنى أعيد توزيعها وهى فعلًا حلوة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حوار لـ«روزاليوسف»: انتهى زمن توقيع البوسطة والجلوس فى المكاتب
ع الماشى
كراكيب
صفقات عالمية فى الزمالك الموسم المقبل
«كراكيب» و«رحلة العودة» يستحوذان على ذهبية الإسكندرية للأفلام القصيرة
القاهرة ــــــ واشنطن.. شراكة قوية
العلاقات المصرية الأمريكية فى أفضل حالاتها

Facebook twitter rss