صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

27 مارس 2019

أبواب الموقع

 

متابعات

بروفايل.. نبيل زكى الفارس «اليسارى» المستنير

14 مارس 2019

كتبت : نهي حجازي




حالة من الحزن والأسى خيمت على الصحافة المصرية بعد أن فقدت واحدًا من أهم الكتاب والصحفيين اليساريين الذين أثروا فى الصحافة الوطنية وواحد من مؤسسى حزب التجمع، حيث غيب الموت الصحفى المناضل نبيل زكى بعد صراع طويل مع المرض تاركا وراءه رصيدًا طويلًا من العمل الصحفى والسياسى الوطنى. نبيل زكى كان معارضًا من التراث الرفيع والرقى فلم يلبس ثوب المعارضة من أجل تحقيق مكاسب بينما كان يتمتع بحس وطنى رأى مستنير, فعمل باحثًا وكاتبًا فى مجال العلاقات الدولية وشغل مناصب عديدة أهمها رئيس مجلس إدارة جريدة الأهالى. رئيس تحريره ونائب رئيس تحرير جريدة الأخبار ورئيس تحرير مجلة البلاغة اللبنانية ومدير تحرير لمجلة الكاتب الصادر عن وزارة الثقافة.
على مستوى العمل السياسى فقد كان واحدًا من أهم أعمدة اليسار المصرى المستنير حيث شغل منصب المتحدث الرسمى وأمين الشئون السياسية وعضو المجلس الرئاسى لحزب التجمع وأيضًا كان عضو المجلس المصرى للعلاقات الخارجية. مجلس التضامن الأفروآسيوى.. خاض زكى معارك عديدة ضد الظلاميين. الفكر المتطرف الذى تروج له جماعة الإخوان الإرهابية, حيث اعتدى عليه أفراد الإرهابية أمام دار القضاء العالى وأصابوه إصابات بالغة نقل على أثرها إلى المستشفى, حيث كان يرفض ويعارض جميع أشكال الفكر المتطرف، وللراحل العديد من المؤلفات والكتب أبرزها اعترافات كيسنجر وكتاب السياسة الأمريكية والعالم. زكى من مواليد 15 أغسطس عام 1934 تخرج فى كلية الآداب قسم الفلسفة وحصل على درجة الماجستير ثم التحق بالعمل الصحفى بالأخبار.
فى أبريل 2013، دفع زكى ثمن معارضته للإخوان, حيث اعتدى متظاهرو جماعة الإخوان أمام دار القضاء العالى عليه وأصابوه بإصابات بالغة نقل بسببها إلى المستشفى للعلاج، وكذلك تحطيم سيارته، وقال زكى أنه نجا من الضرب المبرح بأعجوبة بعد تدخل ضابط من مباحث الموسكى قام بإنقاذه.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحضارة المصرية تبهر الرئيس البلغارى فى القلعة ومتحف التحرير
«بيرلو»: يوفنتوس سيفوز بأوروبا.. بشرط
سفارة مصر بالبرازيل تحتفل بيوم المرأة العالمى
إطلاق مجلس الأعمال المصرى البلغارى
50 دار نشر تشارك فى معرض الإسكندرية الدولى للكتاب
«القاهرة - صوفيا».. الطريق لاستقرار الشرق الأوسط والبلقان
«كانتى» عن مفاوضات الريال: مفيش حاجة رسمى

Facebook twitter rss