صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 مارس 2019

أبواب الموقع

 

الأخيرة

«إيزيس وأزوريس» أول عرض مصرى للعرائس المائية على مسرح هانوى بفيتنام

12 مارس 2019



منذ 1200 عام انفردت دولة فيتنام بما يسمى العرائس المائية كصناعة متكاملة بدءا من الفكرة ثم تصميم العروسة وميكانزيم التحريك ونهاية بصناعة عمل مسرحى متكامل فى الماء تفردت فى هذا المجال ثم أغلقت بابها على سر المهنة، فلم يسمح صناع هذا الفن لأى أجنبى وافد الدخول حلبة المنافسة والتسابق معهم ووصل الأمر إلى درجة التهديد بالقتل فمن يبوح بالسر يقتل ولو بعد حين؛ وهكذا ظل هذا الفن حبيس جدران المسرح الفيتنامى إلى أن جاءت المخرجة الشابة مى مهاب أحد صناع مسرح العرائس فى مصر وحاولت التسلل إلى صناع هذا الفن والوصول بالتدريج إلى سر «الخلطة».
وعن رحلتها قالت ..كان من العسير الدخول بينهم إلى أن تعرفت على أحد مخرجى العرائس المائية وطلبت منه الحضور ولو لمرة واحدة لأن هذا سيساعدنى فى رسالة الماجيستير الخاصة بى وبالفعل رحب الرجل كثيرا وهو من جيل مختلف متفتح إلى حد كبير فى قبول الآخر ومؤمن بفكرة الإطلاع على الثقافات وبعد وقت استطعت النفاذ إلى الكثيرين منهم والتعرف بشكل أكبر على هذا الفن من خلال حضور عروض فيتنامية من وراء الكواليس إلى أن توصلت إلى سر الصنعة.
خلال الأيام الماضية سافرت مهاب مع البعثة المصرية بقيادة المخرج خالد جلال رئيس قطاع الإنتاج الثقافى ويشاركه فى الوفد الفنان محمد نور مدير فرقة مسرح القاهرة للعرائس، وذلك ضمن الاحتفالات بمرور ٥٥ عاما على العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، بحضور السفير محمود نايل سفير مصر فى فيتنام، وتونس والمغرب وسلطنة عمان وتشيلى، وعدد من قيادات وزارة الخارجية والسياحة والشباب والرياضة، ووسط حضور كبير من الجالية المصرية بفيتنام قدمت مهاب عرضها «إيزيس وأزوريس» وهو أول عمل مصرى للعرائس المائية يقام على مسرح هانوى وبالتالى تعتبر مصر أول دولة فى التاريخ تقدم عرضا للعرائس المائية داخل فيتنام صاحبة الريادة الأولى فى هذا المجال نجحت مهاب نجاحا كبيرا وأثنى على فريقها كلا الفريقين المصرى والفيتنامى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس الإنسان
رد الأمـانـات لـ «أهلهـا»
محترفو النصب فى قبضة الرقابة الإدارية
«روزاليوسف» تكرم أبناءها المثاليين
بروتوكول تعاون مصرى ألمانى لإنشاء مجمع للأسمدة الأزوتية بالعين السخنة
المواجهات الحاسمة
شركاء البناء والتطوير

Facebook twitter rss