صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 مايو 2019

أبواب الموقع

 

تحقيقات

«اغتيال الصحافة»

22 فبراير 2019



لا يتورع أردوغان عن التحالف مع القتلة، وإطلاق ذئابه المنفردة لاغتيال خصومه، مثلما اتفق مع تنظيم «أرجنكون» الدولة العميقة لاغتيال الصحفى الأرمينى الشهير هرانت دينك، الذى كان همزة وصل بين الأرمن والأتراك لتسوية الأزمات السياسية والدبلوماسية بين البلدين.

الصحفى الأرمينى كان عائقًا أمام تحقق أهداف منظمة أرجنكون والتى تعد بمثابة جلادين ينفذون عمليات اغتيال المعارضين، وتخطط عملياتهم إلى إحداث الفوضى والبلبلة، حيث اهتزت تركيا فى 19 يناير 2007 بعملية اغتيال «دينك»، رئيس تحرير «أجوس» الصادرة باللغتين الأرمنية والتركية، أمام مقر الصحيفة بمدينة إسطنبول على يد شاب يدعى «أوغون ساماست».
حضر مراسم تشييع جنازة دينك أكثر من 100 ألف شخص، فأثارت الحشود رعب أردوغان الذى كان رئيس وزراء آنذاك، فخرج يدين عملية الاغتيال معتبرها ضمن المساعى الخائنة الرامية إلى إثارة الفتنة والعنف والإضرار بالحياة الديمقراطية.
«دينك» لم يكن الأول ولن يكون الأخير، فبعد الحادثة تمت ملاحقة الصحفيين الأرمن فى تركيا ومصادرة الصحف مثل أجوس وبوجون وغيرها، إذ يرى محامى هرانت دينك إلى أن «القاتل ساماست ليس إلا الإصبع الذى ضغط على الزناد»، مشيرا إلى وجود أياد وراء عملية الاغتيال، وأكد الكاتب الصحفى المخضرم «آدم يافوز أرسلان» الذى ألف كتاب مستقل حول هذه الحادثة، أن اغتيال المثقف الأرمنى كان من إحدى العمليات الصادمة التى ارتكبها تنظيم أرجنكون.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط فى حوار لـ«روزاليوسف»: انتهى زمن توقيع البوسطة والجلوس فى المكاتب
ع الماشى
كراكيب
صفقات عالمية فى الزمالك الموسم المقبل
القاهرة ــــــ واشنطن.. شراكة قوية
«كراكيب» و«رحلة العودة» يستحوذان على ذهبية الإسكندرية للأفلام القصيرة
العلاقات المصرية الأمريكية فى أفضل حالاتها

Facebook twitter rss