صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 يناير 2019

أبواب الموقع

 

مسرح

«مملكة الحب»

14 ديسمبر 2018



داخل قاعة الأوبرا الجديدة بمدينة الثقافة بتونس قدم على هامش فعاليات قرطاج العمل المسرحى الموسيقى مملكة الحب تأليف وإخراج طاهر عيسى بن عربى والذى قال عنه.. هو العمل الوحيد خلال هذه الفترة لم يكن هناك فن موسيقى إلا فى الثلاثينيات بينما كانت هناك تجارب للمنصف السويسى فى «عطشان يا صبايا» والفاضل الجزيرى «نجوم» و«بانى بانى» حاولوا تقديم شيء فى هذا المجال لكنها كانت اقرب للمسرح من الغناء، وفى مجال الكوميديا الموسيقية يعتبر هذا هو العمل الأول منذ الثلاثينيات بالمعنى الأكاديمى الحقيقى للكوميديا الموسيقية كما انه اول عمل موسيقى كامل يشارك بأيام قرطاج المسرحية.
ويضيف.. منحنا المهرجان دار الأوبرا لإقامة العرض لكن هو عمل يقدم فى أى مكان ولا يشترط وجود مسرح مثل الأوبرا فمن الممكن عرضه فى مكان مفتوح خال من المسرح من الممكن أن يقدم بالفضاءات المفتوحة على ضوء النهار سنرى اشياء اجمل وأوضح.
وعن جرأة العمل.. هذا العرض غير موجه للعالم العربى بسهولة إلا فى الدول التى لديها مساحة من الحرية فى استيعاب مستوى الخطاب لأنه يحمل جرأة كبيرة لا يهمنى سوى الشعب التونسى الذى احبه وانتمى إليه اشعر أننى غريب عن المسرح التونسى اقدم طريقا مختلفا على ما هو متداول على مستوى الشكل والمضمون.
ويضيف.. بدأت العمل وفقدت ممثلا ثم فقدت ممثلا آخر قررت الاهتمام الموضوع وقررت الحكى عن الفنانين المغمورين الذين يمتلكون إمكانيات قوية ولم تتح لهم الظروف التعبير عن انفسهم كونت فريق عمل من المهمشين وحكى كل منهم عن مشكلته مع الحب بشكل عام جلست مع كل ممثل بمفرده قمنا بعمل مسرح الشهادات الذى يعتمد على الشهادة الحقيقية للشخص نوع من أنواع المسرح فى البداية احببت الحديث عن الشهادة الحقيقية للأشخاص لم احب البيع باسرارهم للمتفرج فقررت العمل على فكرة الإيحاء تناولت مواضيع عامة كبيرة فى علاقتها بمفهوم الجنس موضوعات كبيرة عندما نتحدث عن الحب لابد من الحديث عن الجنس لأن الحب مرتبط بالإروس والباتوس فى المعنى الفلسفى وهما حصر الحب بين الجسد والشعور تحدثنا عن المثلية وليس الممثل المثلى نفسه وضعيات من الواقع التونسى الذى يواجه فيه اقصاء تام للمثليين الحب فى المعنى الراقى والشعرى الخاص جدا قد يكون الحكى بصفة خطية أو تصاعدية فى مسرح تفاعلى نقحم المشاهد فى اللعبة نعرى ونحكى ما فى قلوبنا نفتح الفضاء المسرحى ونكسره. كتبت وأخرجت وقمت بالتوزيع الموسيقى انطلقت فى الكتابة من حكايات الأشخاص.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

رئيس الوزراء يتابع أعمال تطوير استاد القاهرة استعدادا لبطولة الأمم الإفريقية
«العبور» إلى مستقبل أفضل
الفنان «محمود حميدة» يتفقد مسرح حسن فتحى بالأقصر.. ومبادرة لإحيائه
100 سنة إحسان عبدالقدوس
وسام الاحترام الشرطة المصرية أبطـال
إحباط تهريب أدوية بشرية بمطار الغردقة
الشناوى: ربنا يبعد عنى الإصابات قبل كأس الأمم

Facebook twitter rss