صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

10 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

اتحاد العمال يحسم الجدال حول تبعية «أتوبيس القاهرة»

7 ديسمبر 2018

كتبت : هبة سالم




بعد بضعة أشهر تائهة.. حسمت خطابات رسمية جديدة متبادلة بين الاتحاد العام لنقابات، ووزارة القوى العاملة أزمة اللجنتين: النقابية لغرب وشمال الجيزة، والنقابية لشركة أتوبيس القاهرة الكبرى قطاعى «1و2» بعدم وجود هاتين اللجنتين فى النقابة العامة للنقل البرى، وحسم الجهة التابعين لها وهى النقابة العامة المستحدثة لهيئة النقل العام.
وأقر جبالى المراغى ومحمد وهب الله فى رسائل رسمية صادرة هذا الأسبوع بأنه وبمناسبة صدور قانون المنظمات النقابية الجديد الصادر برقم 213 لسنة 2017 ولائحته التنفيذية، فإن النقابة العامة للنقل البرى التى يرأسها «رئيس الاتحاد» أيضا ملتزمة بالتصنيف النقابى الصادر بالاتفاق المبرم بديوان عام وزارة القوى العاملة بتاريخ 19-4-2018 بالموافقة على إنشاء نقابة عامة جديدة للعاملين بهيئة النقل العام تابعة للاتحاد العام لنقابات عمال مصر والتى تضم الآن 16 لجنة نقابية، ويرأسها مجدى حسن، وأن اللجنتين المذكورتين ليستا أعضاء فى النقابة العامة للنقل البرى أو فى جمعيتها العمومية، وأنهما يتبعان التصنيف النقابى لهيئة النقل العام، وليس «البرى».
 من جانبها كشفت وزارة القوى العاملة فى خطاب لها أنها تلقت رسالة رسمية من رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ورئيس النقابة العام للنقل البرى جبالى المراغى، أكد خلالها أن نقابته لم تصدر أى كارنيهات نقابية للجنتين المشار إليهما، بل والإقرار بإلغاء كل ما سبق من قرارات تخالف التصنيف النقابى والقانونى، وتوثيقا لذلك بعثت وزارة القوى العاملة خطابا إلى رئيس مجلس إدارة هيئة النقل العام تؤكد خلاله ما سبق وتطالبه بتنفيذ القانون والالتزام بما ورد فى تلك الخطابات الرسمية.
من جانبه أشاد مجدى حسن رئيس النقابة العامة للنقل العام بتلك الخطوات الرسمية التى ستحدث استقرارا داخل «النقابة العامة» و«الاتحاد العام» لكونها تحترم القانون وتنفذه، موضحا تثمينه لموقف رئيس الاتحاد جبالى المراغى، وأمينه العام محمد وهب الله وتوقيعهما، واستجابة «الوزارة» على خطابات تبين احترامهم وتقديرهم لنقابة النقل العام وقياداتها، مطالبين هاتين اللجنتين بالالتزام والعمل من خلال الكيان الشرعى، وتأكيدهما أن نقابة النقل البرى لم ولن تصدر أى كارنيهات نقابية لأى من اللجنتين.. وكانت اللجنتان المشار إليهما «حائرتين» بين النقابة العامة للنقل العام، والنقابة العامة للنقل البرى، مما أحدث حالة عدم استقرار نقابى أثر على قيام ممثلى عمال هذا «القطاع» بمهامهم ليس تنظيميا فقط بل وبالتركيز على مهمة الدفاع عن حقوق العاملين وبالتالى تقديم أفضل خدمة للمواطنين.
يذكر أن النقابة العامة للنقل العام هى إحدى النقابات العامة الجديدة التى انشئت وفقا للقانون الجديد، وحصلت على عضوية الاتحاد العام لنقابات عمال مصر بعد انتخابات شهدتها مصر منتصف العام الجارى، فى إطار خطة «لم الشمل» و«الوحدة العمالية» والتى من شأنها جعل النقابات العمالية درعا وسيفا لعمال مصر والمشاركة فى معركة التنمية والاستقرار فى مواقع العمل والإنتاج.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

برلمانيون يشيدون بـ«منتدى إفريقيا».. ومصر عادت لتقود القارة السمراء
welcome back
السوق المصرية أهم الأسواق وسنركز عليها خلال 2019
القادم أفضل
وزارة المالية تستعد لموسم الضرائب الجديد
«100 مليون صحة».. وطن بلا مرض
الملك سلمان يشدد على ضرورة الحفاظ على كيان مجلس التعاون الخليجى

Facebook twitter rss