صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 مارس 2019

أبواب الموقع

 

المرأة الجديدة

«أد التحدى».. الرئيس أنصف ذوى القدرات الخاصة

7 ديسمبر 2018

كتبت : مروة فتحي




ذوى الإعاقة، قدرات خاصة وانجازات وبطولات ریاضیة وفنیة وعلمیة ومشاركات سیاسیة، تسعى الدولة المصریة لدمجهم فى سوق العمل عن طریق تهیئة الشركات والمرافق والمنشآت لهم وإزالة العقبات التى تحول دون ذلك، والتخلص من ثقافة أنهم يتم استبعادهم وعزلهم عن العمل أو تعیینهم وجلوسهم بالمنزل ومنحهم جزءا صغيرا من الراتب.
وبالتزامن مع الیوم العالمى لذوى الإعاقة، ٣ دیسمبر، كان الرئیس عبدالفتاح السیسى خصص ٢٠١٨ كعام لذوى الإعاقة، وأصدر القانون رقم ١٠ لسنة ٢٠١٨ فى ٢٠فبرایر الماضى لإلزام الدولة بتوفیر تكافؤ الفرص ومنع التمییز على أساس الإعاقة.
دالیا عاطف، الناشطة فى مجال ذوى الإعاقة، أكدت أن مصر موقعة على الاتفاقیة الدولیة ٢٠٠٨ للأشخاص ذوى الإعاقة، كما أن هناك ٩ مواد بالدستور المصرى خاصة بذوى الإعاقة، منها المادة ٨١ التى تنص على إلزام الدولة بتمكین ودمج ذوى الأشخاص ذوى الإعاقة تعليميا واقتصادیا واجتماعیا وصحیا وعلمیا وثقافيا وترفیهیا.
الناشطة أوضحت أن التمكین الاقتصادى ینقسم إلى جزءین، الأول من خلال القطاع الحكومى ورغم ندرة الوظائف بالقطاع الحكومى، فیستمر أغلب ذوى الاعاقة على رفض العمل بالقطاع الخاص، والقسم الثانى یتمثل فى ظاهرة المشاريع الصغيرة وریادة الأعمال من خلال هذه المشاریع بالقطاع الخاص سواء صغیرة أو متناهیة الصغر، لتوفیر مشاریع قریبة من منازلهم تمكنهم من توفير حياة كريمة واستقلالية واعتماد على النفس. دالیا شددت على ضرورة توعیة القيادات والمسئولين سواء فى القطاع الحكومى وغير الحكومى خاصة إدارات الموارد البشریة بالمصانع والشركات والعاملين القائمين على الخدمات لا بد من تطبيق نسبة الـ٥ ٪ لأى منشأة فیها أكثر من ٢٠ عاملا طبقا للقانون، لعدم تعریض صاحب العمل للعقوبة المشددة والغرامة، إذ إن القانون أعطى ممیزات للقطاع الخاص بإعفائه من ٥٠ ٪من الضرائب.
عاطف طالبت المنشآت المختلفة بتهیئة أماكن العمل، وتطبیق كود الإتاحة الهندسى من خلال عمل منحدرات وتوفیر مصاعد ومترجمین إشارة ووجود ترتیبات تناسب كل إعاقة، بجانب دور الأشخاص ذوى الإعاقة فى تنمیة مهاراتهم الذاتیة والتأهیل النفسى والاجتماعى والمهني.
مارینا أیمن، طالبة بالفرقة الأولى بكلیة حاسبات ومعلومات قسم «میدیكال بروجرام» جامعة القاهرة، مصابة بمرض نادر یحنى جسمها على حرف C، ویجلسها على كرسى متحرك، تذهب وتعود من وإلى الكلیة بمفردها، وتتمنى بعد إنهاء دراستها العمل فى تخصصها القائم على دراسة الجینات الوراثیة الخاصة بالأمراض.
الطالبة تحلم بالتوصل لتركیبات الأدویة لعلاج الأمراض غیر المكتشفة بعد، وترى أن إیجاد فرصة عمل لها لا یتوقف على إعاقتها بقدر ما یعتمد على قدراتها ومهاراتها ومؤهلاتها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

د. إبراهيم العسال أستاذ الحضارة يرصد: أمهات الأمراء والسلاطين فى التاريخ الإسلامى «السيدة قاسم» كان لها دورًا بارزًا فى صعود نجم أحمد بن طولون
انطلاق حوار «التعديلات الدستورية».. والشعب سيد قراره
الأمهات.. أبطال فى مواجهة السرطان
خطر على العالم
النقيب عمر عطيتو «الفدائى»
الصناعة: إجراءات عاجلة لوقف تضخم الفاتورة الاستيرادية
صحة المصريين على رأس أولويات الرئيس

Facebook twitter rss