صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«روزاليوسف» داخل متحف «دون بيدرو» المحترق.. مدير متحف البرازيل: نعتذر للشعب المصرى

11 اكتوبر 2018

ريو دى جانيرو: اشرف ابو الريش




في أول تصريح لجريدة مصرية اعتذر عالم الآثار الكبير ألكسندر كمنيل مدير متحف «دون بيدرو» بمدينة «ريودى جنيرو» بالبرازيل إلى الشعب والحكومة المصرية نتيجة الأضرار التى لحقت بالعديد من القطع الأثرية الفرعونية والتى تحمل تاريخا قديما للإنسانية.
وأضاف ألكسندر أن المتحف يحتوى على العديد من التراث الإنسانى وما نتج عن الحريق من أضرار يمثل خسارة فادحة للإنسانية، حيث احترق قصر سانت كريستوفر والذى أدى إلى احتراق متحف البرازيل، مشيرا إلى أن المتحف تأسس عام 1818 وتم افتتاحه فى نفس العام ويقع فى حديقة  لينتادا يوافيستا بمدينة «ريودى جنيرو» العاصمة القديمة للبرازيل. وقال: إن آثارا كثيرة موجودة داخل المتحف تعرضت للاحتراق منها آثار مصرية قديمة وحفريات لأقدم تراث إنسانى للبشرية فى أمريكا اللاتينية، يبلغ عمرها 12 ألف عام ومجموعة أخرى من القطع النادرة لسكان البرازيل، بالإضافة إلى أحد الهياكل الخاصة لأكبر ديناصور عثر عليه فى البرازيل. وأضاف مدير المتحف أن القدر لم يمهل إدارة المتحف لعمل وسائل أمان أكثر لهذا التراث حيث حصلنا فى أوائل هذا العام على مبلغ 21 مليونا و700 ألف ريال برازيلى لإقامة متحف جديد ولكن القدر لم يسعفنا، مشيرا إلى أن هناك مشروعا دستوريا للخروج من سيطرة القصر إلى مكان آخر لعمل توسعات لمتحف جديد على غرار المتاحف العالمية الحديثة ووسائل الأمان فيه أكثر من ذى قبل.
وكشف عن تقديم الحكومة البرازيلية مبلغ 8 ملايين و700 ألف ريال للبدء فورا فى إعادة ترميم المبنى والقطع الأثرية وذلك خلال 6 أشهر من الآن، مرحبا بجميع أشكال التعاون مع الحكومة المصرية الصديقة ووزارة الآثار المصرية فى عمليات الترميم للقطع الأثرية المصرية وغيرها من الآثار المحترقة.
وأكد أن الحضارة المصرية قدمت الكثير من العلوم والمعرفة الإنسانية لكل متاحف العالم ونحن على ثقة أن المتحف لن يموت خاصة مع وجود العديد من العلماء والمتخصصين فى هذا المجال فى البرازيل وغيرها من دول العالم الصديقة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«اعرف بلدك» تواصل استقبال الزائرين لتنشيط السياحة الداخلية بـ«الوادى الجديد»
«آل بيكهام» أشيك عائلة فى مهرجان الموضة
«حقوق الإنسان» لعبة أردوغان لتمكين العدالة والتنمية من المحليات
اقتصادنا واعد
المصريون يحصدون ثمار مشروعات غيرت وجه الوطن
مصر تجنى ثمار المشروعات القومية
«جون ريسه»: «كلوب» أفضل من «مورينيو»

Facebook twitter rss