صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

صناع «تراب الماس» : شخصيـات الروايـة تحـد كبيـر لنـا

21 اغسطس 2018



إعداد - آية رفعت

 8 سنوات كاملة مرت على اول إصدار لرواية «تراب الماس» الشهيرة، والتى حققت اعلى الايرادات للكاتب أحمد مراد ولاتزال تتصدر المبيعات حتى هذا الوقت. ورغم انها تعد الاشهر بين رواياته الا انه فضل تأجيلها لاكثر من عام حتى تخرج بأفضل شكل ممكن.
وبين أكثر من 10 نجوم قرر كل منهم تحدى نفسه بشخصية مركبة من شخصيات الرواية والتى تتميز بالاثارة والشويق والكوميديا بآن واحد.. فتدور احداث الفيلم حول مواطن متورط بين فساد رجل اعمال وسياسى واعلامى وغيرهم من اعوانهم الفاسدين. لتمتزج الاحداث معا وصولا لنهاية سعيدة.

منة شلبى: العمل ينافس نفسه وهذا سر تفرده

لم يكن المرة الاولى للنجمة منة شلبى التى تقدم بها عمل روائى ثقيل، خاصة انها تعاونت العام الماضى خلال فيلم «الاصليين» مع نفس فريق العمل، وعن بداية مشروع تراب الماس ورأيها بتطورات شخصية سارة تحدثت منة فى الحوار التالى.
■ تتعاونين للمرة الثانية مع المخرج مروان حامد.. فهل تشعرين بالارتياح بالعمل معه؟
- مروان من المخرجين الكبار والذى يعمل على تفاصيل الشخصيات والاهتمام بالممثل والاحساس الذى يظهر به خلال العمل، فهو مجتهد ومخلص وشاطر ويعلم جيدا ما يريد فعله والوصول اليه.
■ كيف حضرتى لشخصية «سارة»؟
- لا اعلم كيفية الاجابة تحديدا عن هذا السؤال فأنا عادة ما اجتهد واذاكر جيدا وجلساتى مع المخرج والمؤلف اضافت لى الكثير.
■ هل قرأتى الرواية كاملة للتعرف على تفاصيل سارة؟
- عندما عرض علىَّ العمل قلت لهم اننى لم اقرأ الرواية فطلب منى مروان حامد الا اقرأها حتى نهاية العمل والاكتفاء بالتركيز على دور سارة داخل السيناريو خاصة انها مختلفة كثيرا عن دورها فى القصة.
■ ماذا عن طبيعة دور سارة وهل استعنتى بأحد للتدريب عليه؟
- سارة تقوم بدور معدة برامج وانا اتعايش كثيرا مع اهل الاعلام كفنانة والامر لا يحتاج سوى بعض التدريبات، وتتعرض لحادث مؤلم فى حياتها يغير للاسوأ وبالتالى تتغير فى طباعها.
■ هل تتشابه شخصية سارة مع منة؟
- لا ادرى، فانا احاول الخروج من نفسى للتعامل بالشخصية قدر المستطاع دون التعامل مع روح منة على الاطلاق. واتمنى ان اكون قدمت الدور مختلف عما ظهرت به من قبل حيث انه يجب ان تكون كل شخصية دمتها مستقلة بذاتها.
■ هل اثرت عليكى الشخصية نفسيا؟
- اجابت ضاحكة: عندما شاهد اهلى واصدقائى الفيلم تفهموا الحالة النفسية الغريبة التى كنت اعيش بها فانا كنت اكل تراب الماس وانام بتراب الماس والعمل مسيطر على عقلى بشكل كبير. وحاولت بالفعل الخروج منها بالحصول على فترة نقاهة طويلة وسافرت وابتعدت عن اى شىء يذكرنى بها.
■ هل تخافين من اثارة الفيلم للجدل بين الجمهور؟
- بالعكس فهناك اعمال تثير الجدل او تدفع الجمهور للتفكير وهذا فى حد ذاته نوع من نجاح كبير ينتظرها، وهناك اعمال اخرى لمجرد الترفيه والسعادة فقط.
■ هل تجدين ان طرحه بالعيد وسط مجموعة من الافلام الاخرى سيحقق له نجاحا، خاصة وانه يتمتع بطبيعة خاصة؟
- طبيعته الخاصة هى التى ستحقق له النجاح فالفيلم فى منطقة منفصلة عن باقى الاعمال الاخرى وهو فعليا ينافس نفسه لانه ينتمي لرواية تمت قراءتها من قبل ولا يحمل نفس الموضوعات الأخرى، وهذا يجعله متفردا.
■ ما سبب تمسكك بتقديم الاعمال الفنية الثقيلة وابتعادك عن نظيرتها اللايت او الكوميديا؟
- اختار اعمالى عادة بعناية ولا اريد ان اقدم عملا اندم عليه او أخجل منه. فأنا أفكر أننى في بدايتى لم يكن لى حق الاختيار بهذا الشكل، ولكننى لا يجب ان اختار عملا يخلد اسمى بعد وفاتى والجماهير تظل تشاهده عبر الزمن، ولكن المشكلة التى تقابلنى هي عدم وجود مؤلفين او مخرجين للشكل الكوميدى يتميزون به.

آسر ياسين: عندما تغيب العدالة ينتشر قانون الغابة

الجمهور تعاطف مع «القاتل»، «طه» واجه غياب العدالة بنشر قانون الغابة بعد وفاة والده، لم يكن من السهل ان تتحول شخصية «طه» من شخص مسالم ولا يؤذى احدا لقاتل محترف، حيث انه يتعرض لصدمة فى حياته كبيرة بعد وفاة والده فيقرر الانتقام بنفسه من الفساد الظلم، والغريب انه يستطيع ان يقنع المشاهد بانه على ويجذب تعاطف الاخرين.
فهذا كان التحدى الاكبر الذى بنى عليه الفنان آسر ياسين تحضيره للدور.
■ كيف قمت بالتحضير للشخصية؟
- كما ذكرت فان شخصية طه صعبة واحتاجت منى اجتهادا كبيرا ولكننى دوما ما أعمل على وضع بعض الأسس لشخصية.
■ هل معنى ذلك انك قمت ببعض التغييرات؟
- لا لم اغير بها ولكننى قمت بكتابة بعض الملاحظات الصغيرة حول تاريخ الشخصية فتخيلت كيف كانت وكيف تعيش واشياء مما تساعدنى على تجسيدها بشكل مقنعا، وقدمت تلك الملاحظات للمخرج مروان حامد والمؤلف أحمد مراد وتم الاخذ بها فعليا.
■ هل قرأت الرواية قبل البدء بتصوير العمل؟
- صراحة لا فأنا قرأت السيناريو وحرصت بكل كلمة كتبت به، ولم ارد قراءة الرواية لانه يوجد اختلاف فى الشخصية بين الفيلم والرواية ولم ادخل نفسى بتفاصيل او اشتت من امري. فعملت على الشخصية المدونة بالسيناريو فقط. واخذت عهدا على نفسى بقراءة الرواية بعد عرض الفيلم.
■ هل انت من متابعي روايات أحمد مراد؟
- هو فنان ذو طابع خاص وانا من قراءه ولكن تلك الرواية تحديدا لم تسنح لى الفرصة بقراءتها. ولكنى قراءت لمراد اكثر من رواية اخرى ومنها «فيرتيجو» و«موسم صيد الغزلان».
■ هل تأثرت بالتقلبات النفسية للشخصية؟
- احاول فى كل مرة اقدم فيها الدور بأن اتعايش مع الشخصية لاقصى حد، ولكنى احاول بيت الحين والاخر ان افعل بعض التوازن. فعلى الرغم من انغماسى الشديد بالدور الا اننى استطعت ان اخرج من نطاقه ولا اتأثر بشكل كبير، وذلك عن طريق الجلوس بشكل اكبر مع اولادى وعائلتى حتى استطيع الخروج منها والعودة لشخصيتى.
■ هل تعتبر هذا الدور اصعب دور قدمته؟
- ليس اصعب دور ولكننى اضمه لأصعب مشاهد قدمتها والتى كانت تحتاج لاعداد نفسى كبير مثل شخصيتى فى فيلم «رسايل البحر» وايضا «زى النهاردة» وبشكل عام انا اعمل جاهدا على كل ادوارى ولم اندم على اى دور قدمته.
■ وماذا عن العلم مع مروان حامد؟
- مروان مخرج متمكن جدا من ادواته ويساعدك على التعايش مع الشخصية بتوجيهاته، وقمنا بالتواصل معا والتحضير بشكل كبير للعمل قبل البدء بتصويره حتى وصلنا للوقت الذى اصبح العمل جاهزا للبدء به.
■ هل تجد ان العمل مناسب للعرض بالعيد؟
- ولم لا فالفيلم تجارى بالدرجة الاولى، وعندما قدمت «رسايل البحر» قديما كل الناس قالوا لى انه لن يحقق النجاح المطلوب خاصة انه فيلم مهرجانات، ولكنه حقق ايرادا قويا ولايزال يعرض على اشهر الفضائيات.
■ وماذا عن تصنيف العمل للكبار فقط هل يضايقك؟
- بالعكس فاغلب الافلام حاليا مصنفة للكبار فقط، والتصنيف يتم حسب موضوع الفيلم والذى يستوعبه اى مرحلة عمرية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
كاريكاتير أحمد دياب
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss