صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

مؤلف ومخرج الفيلم: غيرنا الشخصيات بما يتناسب مع الوضع الحالى

21 اغسطس 2018



كيمياء خاصة ونسبة كبيرة من التفاهم جمعت بين الكاتب أحمد مراد والمخرج مروان حامد للمرة الثالثة بعد تقديم روايتى «الفيل الازرق» و» الاصليين» وتحقيق كل منهما نجاحا كبيرا، ففى البداية قال مراد انه كان يستعد لتحويل «تراب الماس» لفيلم منذ انطلاقها عام 2010، ورغم انها كانت مشروعه السينمائى الاول الا ان ظروف عديدة حالت دون اتمامها. وأضاف قائلا: تأجيل المشروع لكل هذه السنوات دفعنى لتعديل السيناريو وترتيب الشخصيات لعدة مرات وصلت لكتابة 14 نسخة قبل النهائية. وقمنا بتغيير عدد الشخصيات مع للاحتفاظ بنفس سياقها وصفاتها الشخصية. وذلك لرغبتنا فى مواكبة تطور الاحداث ورغبتنا فى وضع التقنيات السينمائية الجديدة وتغيير الممثلين وغيرها من الامور التى جعلتنا نغير الاحداث والشخصيات.
ومن جانب آخر نفى مراد ما تردد حول اضافة بعض الشخصيات حيث قال انه تم تعديل بعضهم ليتناسب مع الوضع الاجتماعى الحالى بعد 8 سنوات منذ صدور الرواية وتلك السنوات قد شهدت تغييرات كبيرة بالمجتمع المصرى وتطور الشخصيات بالتبعية. مضيفا انه قام بحذف شخصية واحدة وهى «صديق البطل» لعدم ملائمتها للعمل السينمائي.
ومن جانبه قال المخرج مروان حامد إن الصداقة القوية التى تجمعه بمراد اتاحت لهم الفرصة لتقديم اعمال مميزة وافكارهم تتلاقى بشكل كبير وهذا ما دفعه للعمل على مشروع تراب الماس. حيث قال انه لم يحزن من تصنيف العمل للكبار فقط (+18) مؤكدا ان هذا الامر سعوا له هو ومراد بالاتفاق مع الرقابة.. ووضح قائلا: «العمل ثقيل فى افكاره وفهمه لن يكون مناسبا لمن اقل الـ18 عاما، بالتالى يكون افضل للشباب الناضج ان يشاهدوا لمعرفة قصته وهدفه وفهم التفاصيل كاملة».
ومن جانب آخر قال مروان انه تعمد الا يخدش الحياء بالمشاهد الخاصة بالاغتصاب والقتل وغيرها، مؤكدا انه طالما اعتمد على الايحاءات فقط وتعبيرات وجه الضحية خلال استعراض الموقف.
وعن تغيير الشخصيات قال حامد انه تم تغيير بعض الشخصيات لما يتناسب مع الوضع الحالى فشخصية شريف الاعلامى كان فى الرواية تدعى ابراهيم ويعمل كناشط سياسي. وعندما عملوا عليها وجدوا انه يتميز بانه له آراء مسموعة وهو شخص مؤثر بالمجتمع. بينما هذه الصفات اصبحت لا يتمتع بها النشطاء السياسيون حاليا فتم تحويله لاعلامى ليكون شخصا اكثر تأثيرا، اى انه تم تحويل الشخصيات بما لا يخل بقيمتها وتكوينها  وصفاتها الاساسية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الحكومة تستهدف رفع معدل النمو لـ%8 خلال 3 سنوات
الاستثمار فى التنوع البيولوجى يخدم الإنسان والأرض

Facebook twitter rss