صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

خاص

التنمية من الشمال إلى الجنوب.. 9.1 مليار جنيه تنقذ بحيرة قارون من التلوث

21 اغسطس 2018



الفيوم - حسين فتحى

 

انطلق قطار التنمية داخل محافظة الفيوم بعد سنوات من تدهور الخدمات وانهيار فى البنية التحتية وسوء الأحوال، ليأتى الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية ومعه الحل السحرى لجميع مشكلات أهالى محافظة الفيوم، من خلال إصدار تكليفاته بتنفيذ حزمة من المشروعات القومية والخدمية التى من شأنها الارتقاء بمستوى الخدمات وتطوير المنشآت.
وشهدت محافظة الفيوم خلال السنوات القليلة الماضية من عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، تطور واضح فى الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال عدد من المشروعات التى أعلن عنها خلال فترة رئاستة الأولى والثانية، ناهيك عن رصد مليارات الجنيهات لإعادة الحياة مرة أخرى لمحافظة ظلت لسنوات ضحية للإهمال ونقص الخدمات.
وكان على رأس تلك المشروعات التى نفذت مشروع إدخال الصرف الصحى لمراكز وقرى الفيوم، بعد رصد مبلغ 225 مليون جنيه لإنهاء المشروعات، ومشروعات الإسكان الاجتماعى لحل الأزمة السكانية وتسكين الشباب، ومشروع إنشاء صومعة للغلال بتكلفة بلغت 20 مليون جنيه لاستقبال محصول القمح وتحقيق الاكتفاء الذاتى لأبناء المحافظة.
ولم تكن بحيرة قارون بعيدة عن اهتمامات المسئولين بعد أن ضربها الإهمال على مدار سنوات وتلوثت مياهها بسبب تفريغ مخلفات الصرف الصحى بها، ما أثر بشكل أساسى على الثروة السمكية، حتى جاءت قرارات القيادة الرئاسية بضرورة تطهير البحيرة وتوصيل خدمات الصرف الصحى لـ88 قرية منعا لوصول المخلفات لبحيرة قارون.

640 عمارة سكنية لتسهيل زواج الشباب

ضربت أزمة الإسكان محافظة الفيوم خلال السنوات الماضية، الأمر الذى دفع الدولة لوضع خطة محكمة لإنشاء مشروعات إسكان اجتماعى بالمحافظة لتسكين الشباب والقضاء على العشوائيات، حيث تم الانتهاء من إنشاء 640 عمارة سكنية بناطق محافظة ضمن المشروع القومى للإسكان الاجتماعي.. وأقيمت بجميع مراكز محافظة الفيوم عمارات سكنية ليصبح بذلك الحصول على وحدة سكنية للشباب والمقبلين على الزواج أسهل مما يتصور أحد، حيث تم طرح الشقق السكنية للبيع بشروط ميسرة، كما قامت محافظة الفيوم بشراء 500 وحدة سكنية تابعة لبنك الإسكان والتعمير، وتعيد طرحها للمواطنين على مدة تزيد عن 30 عاما وذلك لتخفيف الضغط من على كاهل البسطاء والمساهمة فى تسهيل إجراءات الزواج للشباب.
ومن ضمن مشروعات الإسكان الاجتماعى بالفيوم، عمارات بقرى شدموه بمركز إطسا، وطامية، وهوارة المقطع بمركز الفيوم، وعمارات آخرى بمركزى سنورس ويوسف الصديق.. وقال محافظ الفيوم: إن الوحدات السكنية لمشروع الإسكان الاجتماعى كاملة المرافق بالإضافة إلى أنه تم مد شبكة طرق لها، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 300 عمارة بمدينة دمو الجديدة جاهزة للسكن، فضلا عن تزويد المنطقة بشبكة إضاءة وتقوية خطوط مياه الشرب حتى تصل المياه للأدوار العليا بدون استخدام «ماتور» رفع للمياه.. وأوضح ممدوح عبد الدايم، موظف، أنه حصل على وحدة سكنية ضمن المشروع القومى للإسكان الاجتماعى بكل سهولة ويسر، مضيفا أنه يقيم فيها الآن خاصة أن مساحتها جيدة تصل إلى أكثر من 90 مترا، لافتا إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسى أعاد الروح من جديد لمحافظة الفيوم من خلال المشروعات العملاقة التى أنشائها منذ فترة تولية للرئاسة الجمهورية.. وأضافت رحب عبد الله، ربة منزل، أنها كانت تقيم بمنزل بسيط بقرية هوارة لا تزيد مساحته على50 مترا، وبفضل الرئيس السيسى استطعت الحصول على وحدة سكنية مساحتها 93 مترا بمساكن دمشقيين.

 

صومعة طامية تستقبل 60 ألف طن قمح سنويا

 

وللحفاظ على محصول القمح كان لابد من إلغاء الشون الترابية التى كانت تعرض محصول القمح للتلف خلال السنوات الماضية بسبب العوامل الجوية و سوء التنظيم، فقد تم إنشاء صومعة طامية الحديثة للغلال لتكون خير شاهد على انجازات الرئيس عبد الفتاح السيسى، حيث تستعد الصومعة لاستقبال مايقرب من 60 ألف طن من محصول القمح سنويا، وهى واحدة ضمن ثلاث صوامع تعمل بالطرق الحديثة والمميكنة، وستستقبل القمح من جميع أنحاء المحافظة من خلال 12 خلية تشبه أهرامات الجيزة.
ويقول المحاسب صديق محمد ماضى، مدير عام التجارة الداخلية بمديرية التموين بالفيوم: إن الفيوم كانت من ضمن المحافظات التى كانت تعانى من الشون الترابية حتى تم إنشاء آخر صومعة على أرض مركز ومدينة طامية بتكلفة حوالى 20 مليون جنيه وقام بتنفيذها رجال القوات المسلحة وتم افتتاحها مؤخرًا، وسعتها التخزينية 60 ألف طن، وبها 12 خلية تدار بالطرق الحديثة .
وأضاف: أن الصومعة استقبلت محصول القمح العام الحالى من جميع أنحاء المحافظة، الأمر الذى وفر جهدًا كبيرًا على المزارعين، بالإضافة إلى حفظ القمح بطريقة آمنة بدلا من وضعه فى الشون الترابية والتى من الممكن أن تتسبب فى مشاكل للقمح.
ويؤكد عبد الله حمد أن الصومعة تحافظ على القمح داخل حاويات كبيرة تعكس الحرارة، ويتم إحكامها بأقماع ضخمة وبها أجهزة تحكم تعمل بطريقة آلية لتحديد درجة الرطوبة والحرارة بداخلها، وأنها تستقبل القمح لتحفظه بعيدًا عن عوامل الجو والرطوبة والأتربة وأيضًا بعيدًا عن الطيور، وأن الصومعة وفرت الكثير من الوقت والجهد على المزارعين الذين كانوا يعانون الأمرين فى تسليم الأقماح الخاصة بهم ووضعها فى شون ترابية يتعرض فيها القمح للرطوبة وتواجد الطيور باستمرار.
ويشير الدكتور جمال سامى محافظ الفيوم إلى أن الصومعة أقيمت بطريقة علمية حديثة ووفقًا للنظم والمواصفات العالمية، وهو ما يحفظ غذاء المصريين بطرق آمنة، مشيرا إلى أن صومعة طامية وفرت الكثير من الوقت والمجهود على المزارعين بمختلف أنحاء المحافظة بأكمله كونها تستقبل 60 ألف طن سنويًا من محصول القمح، مؤكدا أن الدولة تضع إجراءات لحماية المحاصيل الإستراتيجية من عوامل التعرية، وأن التوسع فى إنشاء الصوامع خطوة تحسب للرئيس عبد الفتاح السيسى الذى يضع الفلاح المصرى ضمن أهم أولويات الدولة المصرية.

225 مليون جنيه تنهى أزمات الصرف الصحى

وقامت الأجهزة التنفيذية بمحافظة الفيوم بتنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، من خلال الانتهاء من المشروعات فى قطاع مياه الشرب والصرف الصحي، وذلك للقضاء على جميع مشكلات وأزمات الصرف الصحى التى تواجه المواطنين على مستوى قرى ومدن الفيوم.
وكشف اللواء هشام درة، رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالفيوم، عن تفاصيل المشروعات القومية التى تم الانتهاء منها خلال الفترة الماضية، وعلى رأسها إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بقرى «إبجيج - عشرى عبد العزيز - عزبة الرى - سكران - عزبة مشرف» التابعة لمركز الفيوم، وكذلك إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بقرى «كفر محفوظ - معصرة صاوى» التابعة لمركز طاميه بطول 5.6 كم.
وأضاف رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالفيوم أنه تم إحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بمدينة سنورس بطول 2.3 كم، وإحلال وتجديد شبكات مياه الشرب بنطاق مدينة الفيوم «منشأة وصفى - باغوص - خلف مستشفى الندى - الورشة -مصطفى كامل - الجون - الصوفى» بطول 3.52 كم، وإحلال وتجديد لمحطات مياه أبو جندير التابعة لمركز إطسا، ومحطة مياه العزب القديمة .
وأوضح: أنه تم عمل إحلال وتجديد لعدد من محطات رفع الصرف الصحى بمختلف أنحاء المحافظة وهى: «النزلة الفرعية - أبشواى 1» بمركز أبشواى، ومنية الحيط بمركز إطسا، و«ترسا - سنهور القبلية/ المغربى - مطرطارس» بمركز سنورس، وقوتة التابعة لمركز يوسف الصديق، والجلاء بمركز طامية، وتلات بمركز الفيوم، إحلال وتجديد لشبكات الصرف الصحى بمدينة ومركز الفيوم ومركز إطسا.
وتابع: أنه سيتم تشغيل مشروع رافع وخزان سنورس قبل احتفالات نصر أكتوبر المقبل بعد أن بدأ تنفيذ المشروع فى مارس الماضي، فضلا عن استئناف العمل بعدد من مشروعات الصرف الصحى المتوقفة منذ عدة سنوات، منها توسعة وتطوير محطة معالجة سنهور القبلية، وكذلك مشروع صرف صحى الإعلام، ومشروع صرف صحى قصر الحبالى، وتنفيذ مشروع الصرف الصحى بقرية هوارة الشمالية، وأيضا توصيل الصرف الصحى لمركز الشواشنة وأباظة.
وقد بلغت تكلفة المشروعات السابق ذكرها مبلغ 140 مليون جنيه، فضلا عن تخصيص مبلغ 30 مليون جنيه لمشروعات الصرف الصحى الجارى استكمال تنفيذها، وتخصيص مبلغ 55 مليون جنيه لأعمال الإحلال والتجديد لشبكات ومحطات مياه الشرب والصرف الصحى خلال العام المالى الحالى 2018/2019 وتشمل محطات رفع أبوكساه، والشواشنة، وبيهمو، وكفر محفوظ، وسنهور القبلية، بالإضافة إلى عدد من مشروعات مياه الشرب منها إحلال وتجديد خط مياه عبد المنعم رياض بقرية الكعابى.
وقال الدكتور جمال سامى محافظ الفيوم: إنه تم حصر مشروعات الصرف الصحى المتوقفة منذ سنوات لأستكمال تنفيذها، مشيرا إلى توصيل خدمة الصرف الصحى إلى 88 قرية واقعة على شاطئ بحيرة قارون لمنع وصول الملوثات لبحيرة قارون بتكلفة 456 مليون يورو.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
وداعًا يا جميل!
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
ادعموا صـــــلاح
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
الحلم يتحقق

Facebook twitter rss