صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

مطالب بتدخل الدولة لوقف هدم سينما فاتن حمامة

20 اغسطس 2018



كتب - بشير عبد الرؤوف

سادت حالة من اللغط بعد صدور ترخيص بهدم العقار رقم 1 شارع المنيل بحى مصر القديمة والمعروف بسينما فاتن حمامة، خاصة أن قرار الهدم صادر من الحى ولم ينفذ حتى الآن، فيما انتفضت قوى ثقافية ضد القرار، نظرًا لما تمثله السينما من قيمة ثقافية وفنية وتاريخية.
بداية أكدت د.سهير حواس، أستاذ العمارة بجامعة القاهرة أنه لا بد من اتخاذ بعض الإجراءات عندما يتقدم أى مواطن للحصول على ترخيص بهدم عقار، وعما إذا كان ضمن تلك العقارات التى تنطبق عليها تلك السمات والقانون رقم 144 لسنة 2006، والذى نظم تلك الإجراءات وحدد السمات التى تستند إليها تلك اللجان فى تقييمها».
وقالت أنه تم إطلاق إسم فاتن حمامة على السينما وهى على قيد الحياة، وهى شخصية ذات طابع قومى، مشددة على أنه أصبح هناك موقف قانونى مرتبط بمبنى السينما، بعد أن أصبح لها ترخيص هدم، وإذا كانت هناك رغبة فى الحفاظ على هذا التراث، لا بد من تدخل الدولة وتعويض المالك.
وكشف رئيس الحى إلى أن المواطن صاحب ترخيص الهدم الصادر لسينما فاتن حمامة، تقدم للحصول عليه منذ 16 شهرًا، وصاحب العقار تقدم بشكوى للجهاز الفنى للتفتيش على أعمال البناء والإسكان لتضرره من طول المدة التى يستخرج فيها ترخيص الهدم، وهى شهر فقط، حيث إن هناك تشابكًا كبيرًا بين عدد من الجهات المطلوب الحصول على قرارها بشأن العقار، وصولا للترخيص بالهدم.
وحصلت «روزاليوسف» على المستندات الخاصة بالترخيص بالهدم والتى تم الانتهاء إليها من الجهات المعنية، يأتى فى مقدمتها وأهمها، المكاتبة الموجهة من رئيس اللجنة الدائمة لحصر المنشآت ذات الطراز المعمارى المتميز، د.صلاح زكى سعيد، بأن العقار ليس له قيمة معمارية أو عمرانية، وكذلك كتاب رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة بأن شركة مصر للتوزيع ودور العرض السينمائى المندمجة فى شركة مصر  للصوت والضوء والسينما، كانت مستأجرة لسينما فاتن حمامة وأنه تم تسليمها إلى ملاكها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss