صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

د. على جمعة عضو هيئة كبار العلماء : الحج المقبول ما كان من حلال وبنية خالصة ومن ارتشى ليحج فحجه مردود عليه

10 اغسطس 2018



كتب - صبحى مجاهد


أكد د. على جمعة عضو هيئة كبار العلماء أن فريضة الحج  لابد وأن يؤديها الإنسان من مال حلال، وأنه لا ينبغى أن يؤدى الحج بطريق غير مشروع لأنها عبادة يرجى منها مغفرة الله تعالى.
وأوضح أن الإنسان له أن يدخر للحج لكنه ليس ملزما بذلك لارتباط الحج بالاستطاعة، مشددا على أهمية اتباع المسلم فى الحج لكافة التعليمات التى تحقق  مصلحة عموم الحجيج، لافتا إلى عدد من المور المهمة فى الحج فى سياق الحوار  التالى:
■ بداية ما معنى تحرى الحلال لأداء فريضة الحج؟
- الحلال بين والحرام بين وبينهما أمور متشابهات وهذا حديث من أصل الإسلام، فالإنسان عندما يعمل ويتاجر، ويعمر الأرض، أو يرث فكل هذا من أنواع الحلال، بينما الرشوة وأكل حقوق الآخرين حرام، فلا يأتى شخص قد ارتشى أو رزقه من حرام ثم يذهب بماله حرام للحج
وقيل ذات مرة ما حكم أن الرشوة كانت حجا؟ فهذا مردرد   وهذا أمر محرم قطعا،  فالذى يعبد الله بما حرمه عليه، فإن هذه العبادة وإن اكتلمت أركانها فإنها مردودة ولا تقبل عند الله، فمن اغتصب ماء فتوضأ به فصلى فصلاته مردودة عليه، وكذلك من أخذ مالا حراما فحج به فعبادته مردودة عليه، وهذا تناقض يجعل العبادة مردودة على صاحبها ولا ثواب فيها.
والحج رتب الله عليه الغفران، والحج المقبول ليس له جزاء إلا الجنة، والحج يكون مقبولا إذا كان من حلال وبنية خالصة.
■ ما فضل الحج؟ و لماذا كان له هذا  الفضل الكبير فى محو الذنوب؟
- الحج اشتمل على كل العبادات التى جعلها الله لعباده يتقربون بها إليه، ومن هنا سمى الحج الأكبر، ففيه نفقة مالية تشبه الزكاة، ولو وقع فى محظور فى الحج فيأول به الأمر إلى الصوم أو إخراج مال، كما اشتمل على  الصلاة، والذكر والدعاء،  والكفارات، والنحر.
ولذلك كان للحج هذا الفضل الكبير لمحو الذنوب، فالحج هو فى مرتبة الجهاد فى سبيل الله، ولذلك جعل النبى حج النساء كالجهاد
■ لماذا كان الحج لمكة؟
- لأن الكعبة هى محل نظر الله سبحانه
■ ما علة أن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يحج سوى مرة واحدة؟
- الرسول لم يحج إلا مرة واحدة تسلية لقلوب عموم المسلمين الذين لا يحجون إلى مرة واحدة، لأن الحج أكثر من مرة قليل، ومن النادر أن نجد أحدا يحج ستين حجة كما فعل ابن عمر رضى الله عنه، فمن حج مرة واحدة فعل  كما فعل الرسول صلى الله عليه وسلم 0.
■ كيف حج النبى صلى الله عليه وسلم؟ وهل  حج قارنا أم متمتعا؟ ولماذا؟
-  رسول الله صلى الله عليه وسلم حج قارنا ولكنه عندما وصل أمر الصحابة أن يحجوا  تمتعا، فتمتعوا، وقال لولا أنى سقت الهدى لتمتعت «
■ ما حكم من نوى الحج قارنا ثم رأى أن به مشقة فأردا تغيير نيته ليكون متمتعا؟
- من جاء قارنا ومعه الهدى لا يجوز له أن يخرج من  حج القران إلى حج  التمتع.
■ مع غلاء الأسعار كثر من الناس أصبح لا يفكر فى الحج بالأساس، فهل هذا الأمر به معصية أم أنه تسليم للواقع؟
- إطلاقا لأن الحج مفروض بشروطه فغير القادر بنفقاته المختلفة والحاضر ليس آثما فى  عدم التفكير فى الحج.
■ هل يجوز تقسيط الحج فيما لو كان من يقسط ثمن الحج هو البنك بفائدة محددة يدفعها الحاج؟
- لا يوجد مانع أن يؤدى الإنسان الحج بالتقسيط، ولو عن طريق البنك لأن هذا نوع من تقديم الخدمة، لكن بشرط القدرة على دفع الأقساط، وعدم تكليف النفس مالم تستطع  حتى لا يتنافى الأمر مع فكرة الاستطاعة كشرط للحج.
■ ما حكم من حصل على تأشيرة حج وسفر بلا مقابل وقام برفضها مع عدم وجود أى شبهة؟
 - يعد هذا تصرفا غير حكيم، فمادام أن الحج  جاء عطية من الله  فعلى الإنسان ألا يرفضها، لأن الرفض هنا مخالفة للنهج النبوى  الذى أمرنا أن نقبل صدقة الله علينا
■ ما معنى الاستطاعة للحج؟
- أكد د. على جمعة الحج لمن استطاع إليه سبيلا وهذه لحكمة أن الحج بحاجة إلى مال وقوة، وهذا لا يعنى أن الفقير لا يحج، ولكن عليه أن يمتلك القدرة على الحج، بحيث يحج وفقا للقواعد المعمول بها، فلا يلجأ لافتراش الأرض فى الحج لأن هذا يعد جريمة ويؤدى إلى ضرر كبير عند وقوع حرائق ...ولذلك القدرة المالية اشترطها الفقهاء للحج  إلى جانب القدرة البدنية.
■ هل الحج على  الفور أم على التراخى؟
- خلاف  بين الفقهاء، فهناك من قال من استطاع وجب عليه الحج على الفور ، ولكن الإمام الشافعى قال على التراخى وهذا يؤخذ به تيسيرا على الناس، وهو مرة واحدة، حيث حج النبى مرة واحدة فى السنة العاشرة من الهجرة مع أنه فرض عام ستة هجريا، ومن هذا استدل الفقهاء على جواز التراخى لأداء الحج مع الاستطاعة.
وهناك أمور قد تقدم على الحج أولها سد ضروريات الحياة لمن يكفلهم الإنسان، وبر الوالدين، وعدة المرأة المتوفى عنها زوجها، وهو ما يعرف باسم قهر الشرع.
■ سؤال يتردد كثيرا وهو هل يتساوى  فضل الحج بين الأغنياء والفقراء لاسيما أن البعض يرى أن الفقير يعانى من أجل أداء تلك الفريضة؟
- الفقير ليس مكلفا أن يدخر من أمواله  من أجل الحج، فالله خفف عن الفقراء فى أداء بعض الفروض، فليس عليهم زكاة أو حج لعدم امتلاك الأموال الواجبة لإخراج الزكاة، أو الكافية لتملك الاستطاعة للحج ، وعلى هذا فلا يوجد مقارنة فى ثوابت الحج، ولكن هناك ما يعرف باسم جهد المقل الذى يبذل فيه الإنسان غير المستطيع الجهد من أجل طاعة الله فهذا يجعله فى محبة الله لأنه كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :» أحب الأعمال إلى الله جهد المقل «
■ هل من  استطاع الحج ولم يحج مات على غير الإسلام؟
- هناك أحايث موضوعة وضعيفة  ومنها حديث: «من استطاع الحج ولم يحج فَلْيَمُتْ إن شاء يهوديًّا أو نصرانيًّا.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كوميديا الواقع الافتراضى!
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين

Facebook twitter rss