صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 يناير 2019

أبواب الموقع

 

أخبار

إنقاذ تلاميذ تايلاند بعد 17 يومًا من الظلام

11 يوليو 2018



كتب - السيد الشورى

 

«كل مكاسب الإنسانية جاءت من المغامرة»، مقولة شهيرة أكدها ما حدث فى عملية إنقاذ «أطفال الكهف» بتايلاند، فالواقع كان يؤكد أن نجاة الـ12 طفلا ومدربهم من الكهف الذى حوصروا به «مستحيلة»، لكن الحكومة التايلاندية خاضت مغامرة لإنقاذهم بمساندة دولية كبيرة ممن تعاطفوا مع هؤلاء الأطفال.
فريق كرة القدم المكون من الـ12 طفلاً ومدربهم، لم يتوقعوا أن تتحول رحلتهم الاستكشافية بأحد الكهوف، إلى كابوس، بعد أن حاصرتهم مياه الأمطار وسدت الكهف، وطوال 17 يوما ظلوا يصارعون الموت، فلم يكن لديهم أمل فى النجاة.
الحكومة التايلاندية بحثت لعدة أيام عنهم فى الكهف، إلى أن توصلت إليهم، ووضعت العديد من الخطط لإنقاذهم، وأعلنوا وقتها أن عملية الإنقاذ قد تستمر لـ4 أشهر، لكن بعد أن انتشر الخبر فى أنحاء العالم، تصارعت دول ومنظمات للمشاركة فى عملية الإنقاذ، ووضعوا خطة لانتشال الأطفال، وخلال 3 أيام نجحت فى إنقاذهم.
الواقعة كشفت أن الانسانية لا تعرف لوناً أو ديناً، فالكل شارك ودعم عمليات الإنقاذ، لتكتب فصلا جديدا فى فصول الإنسانية، كاشفة أن وقت الأزمات الإنسانية قد تجد العدو قبل الصديق يمد يده للمساعدة. أزمة «أطفال الكهف» درس لابد للجميع أن يتعلم منه أن الإنسانية أهم من الدبلوماسية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شراكة استراتيجية بين مصر وجنوب السودان
«صباح ومسا» جولته القادمة بمهرجان أفينون
واحة الإبداع.. أراجوز خارج النص
بسام راضى: مشروعات البنية التحتية التى تحققت بمصر خلال 4 سنوات تعادل عمل 25 سنة
خان الخليلى المكان الذى قتل صاحبه
فى مهرجان الهيئة العربية للمسرح.. زخم مسرحى وبث مباشر من مصر للشارقة
حب الجامعة.. يبدأ بـ«نظرة» وينتهى بـ«حضن»

Facebook twitter rss