صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

دنيا عبدالعزيز: الكسل سبب تأخرى الفنى

8 يوليو 2018



حوار- نسرين علاء الدين

على الرغم من كونها طاقه تمثيلية كبيرة قدمت فى تاريج السينما علامات لا يستهان بها منذ نعومة أظفارها مثل «الجراج» و«صراع الزوجات» و«المرأة والساطور» إلا أن دنيا عبد العزيز تسير بخطى بطيئة والسبب التوقفات الفنية العديدة إلى جانب اعترافها بالكسل إلى أن جاء «رحيم» ليعيد النظر إلى موهبتها ويضعها فى مكانة جديدة ويعيدها للسينما، عن العمل ورؤيتها لتأخرها الفنى ونظرتها لجيلها من النجمات ومشاركتها فى الأب الروحى والعديد من التفاصيل حدثتنا فى حوار خاص.

■ هل توقعتى النجاح الذى حققه مسلسل «رحيم» وسط الزحام الرمضانى؟
ـــ أنا لا أتوقع أبدًا وأترك النتائج على الله فقط أقوم بعملي وأتمنى لكن لا أتوقع وسر نجاحه أن كل واحد كان مختلفًا وكل الأدوار كانت مميزة وجميع المشاركين قاموا بعمل شغل جديد والجميع اجتهد فى العمل أكثروأكثر ليس فقط الممثلون ولكن مصورين وإخراج وإنتاج وكل التفاصيل كانت تكمل بعض وهذا ما يميز أى عمل.
■ حدثينى عن الأداء السهل الممتنع لشخصيتك «رحاب السيوفى»؟
ـــ هى مختلفة جدًا وهذا ما جذبنى لها لأنني أحب تقديم عمل مختلف كل عام إلى جانب أننى أراها شخصية طبيبعية ولكن الجماهير اعتاد فى الدراما أن أى شخصية إيجابية لا بد أن تصبح «ملاك» فى كل شىء وفى أداور الشر تظهره سيئًا فى كل شىء ولكن حقيقة الأمر أنه لا يوجد أحد على وتيرة واحدة طول الوقت بالعكس البشرفيهم  الخير والشر فهى  تحب شقيقها ولكنها من الممكن أن تسجنه لأنها تحبه وتحب زوجها وتخاف أن تهدم بيتها وحياتها هذه التحولات جديدة فى الدراما إلى جانب كون رحاب شخصيتها ضعيفة تشبه نساء كثيرات يخفن على بيتهن من الخراب
■ نموذج رحاب السيوفى يشبه شريحة كبيرة من السيدات فى المجتمع المصرى هل تشبهك؟
ـــ طبعًا سيدات كثيرات لديهن رهبة الحفاظ على البيت والأولاد ويتحملن ولكنها بعيدة عنى تمامًا ولكننا متشابهتان فى أنها «محبة» لمن حولها وأى مشاكل ليست هى السبب الرئيسى بها لا تحمل أى كره أو حقد لأحد ولكنى لست ضعيفة مثل رحاب والست المصرية لم تصبح كذلك منكسرة يمكن الجيل القديم .
■ هل سيفرق نجاح العمل فى اختياراتك الفترة المقبلة؟
ــــ أكيد طبعًا سعيدة ولكن لا يفرق فى اختياراتى هى ثابتة طول الوقت أختار ما يناسبنى لذلك لا أقدم أعمالًا كثيرة ووجودى ليس كثيرًا لأننى أتأنى
■ لكن تواجدك على الساحة قل رغم أن انتشارك سابقًا كان أكثر ما السبب؟
ـــ كان سابقًا هناك انتشار ولكن بعد الثورة توقفت عامين وبعد عودتى ب«حوارى بوخارست» أقدم عملًا واحدًا سنويًا وخارج الموسم قدمت فقط الأب الروحى لكن 2016 كانت ثلاثة أعمال صدفة «ونوس» والأسطورة» و«المغنى».
■ هل حدثت كيميا بينك وبين ياسر جلال تسببت فى تكرار التعاون من «ظل الرئيس» لـ«رحيم»؟
ـــ لم يكن مقصودًا ولكن صدفة بحتة ووشنا حلو على بعض وأخذت تسع جوائز على دورى فى «ظل الرئيس» رغم كونى ضيف شرف وأصغر دور بالعمل واكتملت الحكاية برحيم.
■ تتلونين دائمًا وإطلالاتك تشعرنا أنك أكثر من شخصية هل تقصدين أم تخضعين لطبيعة الأدوار؟
ــ أنا شاطرة فى هذه النقطة ليس كممثلة ولكن فى حياتى الخاصة استيقظ من النوم أنظر فى المرآة وأقرر أغير شكلى لأنى ملولة وأحب التغيير في « ظل الرئيس» كنت سمراء شقراء هذا العام لدى مساحة تاتش بلدى فاختارت الشعر الأسود الطويل وكم الذهب الذى ارتديته وأشتغل على نفسى فنيًا والأستايلست أيضًا لها دور بالاشتراك مع المنتج والمخرج كانت تجمعنا جلسات عمل
■ ما الخطوة المقبلة التى تحضرين لها حاليًا؟
ــ أحضر لتصوير الجزء الثانى من الأب الروحى بعد أسبوعين عرض جزء قبل رمضان وبقيته بعد شهر
■ البعض قال إن الجزء الثانى من الأب الروحى لم يحقق النجاح الذى حققه الأول ما تعليقك؟
ــ الجزآن تكنيكيًا مختلفان وهى آراء ولكننى مستمتعة جدًا فى الجزء الثانى والعمل مع تامر حمزة  والورق حلو والمسلسل ناجح ودورى له تكملة والمشكلة أن هناك شخصيات جديدة كثيرة وهذا أربك الجمهور بعض الشىء ولكن عائشة العطار أحببتها وأحببت فكرة تمردها كما أننى لأول مرة فى حياتى أقدم الدور الصعيدى كان بالنسبة لى تحديًا كبيرًا
■ هل تشعرين أنك تتعرضين للظلم فنيًا ولم تنالى حقك؟
ــ لا الحمد لله ما يهمنى هو أن الجمهور يرانى ممثلة جيدة وأتمنى أن أأخذ حقى ولكنى متصالحة مع نفسى وما يهمنى هو أن كل خطوة تكون صحيحة لا يهمنى أن يكتب اسمى فى البداية وبطلة والعمل يفشل ولكن يهمنى أن يقال أننى ممثله شاطرة
■ مشوارك الفنى أطول بكثير من غيرك أصبحن نجمات ألا تغارين؟
ـــ أنا عارفة لكن هذه القفزات أوقات لا تأتى بحب من الجمهور ويقال ما بتعرفش تمثل  كيف أصبحت بطلة مثل هذه الكلمات ممكن أن تدمرنى لا يهمنى سوا احترام أدوارى فحدثنى الجميع فى الحلقة الـ29 من رحيم منهارين وقالوا لى أبكيتى مصر كلها هذا كفيل بإسعادى البطولة كماليات والموهبة الأساس.
■ تخرجك في مدرسة على بدرخان الإخراجية ألم تنوين  خوض تجربة الإخراج؟
ـــ أتمنى ولكن الفكرة دنيا الممثلة بتوحشنى ولدى طاقات ولكن موضوع الإخراج مؤجل
■ ماذا عن السينما التى نشأت فنيًا بين زراعيها؟
ـــ السينما أساس دراستى وعندما توقفت اربع سنوات معهد ثم عامان الثورة تعطلت وعدت بـ«رئيس جمهورية نفسه» مع محمد رمضان وجالى ورق كثير رفضته لأنه ورق عادي بلا قيمة أو تأثير مش مجرد تواجد لا تضيف لى وأتمنى أن أقدم فى السينما ما يضيف لرصيدى ولدى ورق حاليًا أتمنى أن يكون جيدًا
■ هل هناك مشروع ارتباط قريب؟
ــ أنا لست مرتبطة ولا أتمنى أن ارتبط.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

آلام الإنسانية
مصر تحارب الشائعات
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
20 خطيئة لمرسى العياط

Facebook twitter rss