صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

قطع 10 أذرع لـ«حسم» الإخوانية

29 يونيو 2018



كتب - سيد دويدار


كشفت وزارة الداخلية ملابسات حادث استهداف موكب مدير أمن الإسكندرية السابق يوم 24 مارس الماضى، وما كشفته المعلومات عن تورط بؤرة من عناصر ما تسمى بحركة «حسم» الجناح المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية فى تنفيذ الحادث ونجاح الجهود الأمنية فى مداهمة وكر اختبائهم بمحافظة البحيرة والتعامل معهم مما أسفر عن مصرع 6  منهم والعثور بحوزتهم على كمية من الأسلحة.
أسفرت جهود قطاع الأمن الوطنى وخطة تتبع وملاحقة باقى كوادر البؤرة الإرهابية الذين ينتقلون من محافظة لأخرى فى محاولة منهم لخداع الداخلية وخطة رصد تضييق الخناق على العناصر الإرهابية، عن تحديد أحد العناصر المنفذة ويدعى معتز مصطفى حسن كامل عبدالله .
ودلت التحريات على اختبائه بشقة مفروشة بالإسكندرية، وتم استئذان نيابة أمن الدولة العليا، وداهمت قوة من مكافحة الإرهاب والعمليات الخاصة وقطاع الأمن الوطنى الشقة وتم ضبطة وبحوزته طبنجة عيار 9 مم، وكمية من الطلقات، و2 مفجر عبوات ناسفة إلكترونية معقدة تم تفككيها، وكمية من المواد التى تستخدم فى صناعة العبوات المتفجر، بجانب أدوات للتنكر.
واعترف المتهم بعد ساعات من الاستجوابات أنه ينتمى لحركة حسم الإرهابية وأنه سافر إلى الخارج مع بعض عناصر الحركة التى تم اختيارها عام 2017 لتلقى دورات تدريبية فى استخدام الأسلحة النارية بمختلف أنواعها وكيفية تصنيع العبوات المتفجرة وتنفيذ الاغتيالات.
وأضاف المتهم فى اعترافاته أنه فور عودته للبلاد تم تكليفه برصد عدد من الأهداف المهمة والحيوية بمحافظة الإسكندرية واغتيال, بينها مدير أمن الإسكندرية السابق الذى دبره زميله الإرهابى فى حركة حسم باسم محمد، وأكدت تحريات الأمن الوطنى عن قيامه بالتنكر وقيادة السيارة المفخخة المستخدمة فى الحادث وتركها بمكان التنفيذ بشارع المعسكر الرومانى عقب تفعيل الدائرة الإلكترونية للعبوة الناسفة التى سبق وتدرب عليها فى الخارج.
كما أسفرت عمليات تتبع باقى عناصر البؤرة عن اتخاذ بعضهم من إحدى الشقق السكنية بمحافظة أسيوط وكرًا لاختبائهم, حيث تم مداهمتها وتبادل إطلاق الأعيرة النارية معهم مما أسفر عن مصرع 4 عناصر وعثر بحوزتهم على 2 بندقية آلية، و2 طبنجة، وعبوة ناسفة.
كما نجحت الجهود فى ضبط القيادى الإخوانى بحركة حسم الإرهابية باسم محمد إبراهيم جاد، والذى تولى تدبير السيارة المستخدمة فى الحادث واستغلالها فى نقل المواد المتفجرة والأسلحة وتسليهما لعناصر البؤرة بمدينة الإسكندرية فى إطار الإعداد لتنفيذ الحادث.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!
أشرف عبد الباقى يعيد لـ«الريحاني» بهاءه
كاريكاتير

Facebook twitter rss