صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

أبوستيت: مشروع غرب المنيا تعرض لظروف بيئية صعبة ولا نشكك فى إخلاص العاملين به أو فى إدارته

26 يونيو 2018



كتب ـ إبراهيم رمضان


تفقد الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، يرافقه الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، وفريق علمى من الخبراء والمتخصصين فى مجالات الزراعة والإنتاج الحيوانى المختلفة بالجامعات المصرية ومركزى البحوث الزراعية والصحراء، مشروع استزراع الـ20 ألف فدان بمنطقة غرب غرب المنيا، للوقوف على الإجراءات والخطوات التى تجرى حاليا بالمشروع.
وكان فى استقبال وزير الزراعة والوفد المرافق له، عند مدخل المزرعة، اللواء عصام البديوى محافظ المنيا، حيث أعرب عن ترحيبه بوفد الوزارة، كما شارك فى جلسة مناقشات الفريق العلمى، مثمنا الجهود التى تبذلها الوزارة من أجل تحقيق التنمية الزراعية عامة وفى هذا المشروع بوجه خاص.
وأكد وزير الزراعة أن مهمة الفريق العلمى ليست التقييم ولكن المراجعة للأعمال التى تمت حتى الآن، للوقوف على النقاط الإيجابية بالمشروع، والنقاط الواجب تحسين الأداء فيها، فضلا عن المقترحات الواجب اتباعها خلال الفترة المقبلة، لافتا إلى أنه تم تقسيم الفريق العلمى إلى ثلاث مجموعات عمل هى: الإنتاح الحيوانى، الأراضى وإدارة المياه والهندسة الزراعية، فضلا عن مجموعة الإنتاح النباتى.
وأضاف أبوستيت أن مجموعات العمل من المقرر ان تنتهى من إعداد تقاريرها النهاية خلال خمسة أيام، ليتم إعداد تقرير نهائى مجمع وعرضه الأحد المقبل خلال اجتماع موسع لفريق الخبراء كاملا، يعقد بديوان وزارة الزراعة.
وأشار وزير الزراعة ألى أنه سيتم إعداد خطة تنفيذية لتوصيات ومقترحات فريق الخبراء، على أرض الواقع، بحيث يجرى البدء فى تنفيذها على أقصى تقدير منتصف يوليو المقبل، والتخطيط لزراعة محاصيل الموسم الشتوى.
وتوجه أبوستيت بالشكر والتقدير لكل من بذل جهد بالمشروع خلال الفترة السابقة من العاملين به وحتى القائمين على إدارته، مشيرا إلى أنهم واجهوا الفترة الماضية تحديات غاية فى الصعوبة، وظروف بيئية غير ملائمة على مدار الشهور الماضية، ورغم ذلك كان لديهم الاصرار والعزيمة لتحقيق الانجاز، وبالتالى فإن أيه سلبيات لا تتعلق بإخلاص العاملين على المشروع وإدارته، وقال إن أى مشروع زراعى معرض للتأثيرات السلبية للظروف البيئية التى من الممكن أن تؤثر على الإنتاج النباتى والحيوانى.
وقام وزير الزراعة ومرافقيه بتفقد محطة الإنتاج الحيوانى بالمشروع، والتى تحقق فيها معدلات إنجاز عالية حيث تفقد عنابر التسمين والأمهات فضلا عن الولدات الجديدة والتى تمثل بشائر للرؤوس الموجودة حاليا فى المحطة، كما وجه باستكمال الطاقة الاستيعابية للمحطة.
كما تفقدوا الصوب الزراعية والمنزرع بها محاصيل: الفلفل، الخيار، الطماطم، الجرجير، والباذنجان فضلا عن الزراعات المكشوفة لمحاصيل: الذرة، دوار الشمس، الرمان، الزيتون، الجوافة، الليمون، والعنب والمورينجا، فضلا عن تفقد معمل تحليل التربة والمياه والنبات التابع لمعهد بحوث الأراضى والمياه والبيئة، والذى تم تجهيزه بأحدث الأجهزة والمعدات فى هذا المجال، فضلا عن الاطلاع على تجربة المعمل فى إنتاج الكومبوست من المخلفات الزراعية المختلفة، ليتم استخدامه فى تسميد التربة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss