صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

5 مخرجين يخوضون سنة أولى دراما

7 يونيو 2018



كتبت - آية رفعت

 
شهد الموسم الرمضانى توافد اسماء عديدة من المخرجين ونسمع عنهم لاول مرة بمجال الدراما، منهم من قدم اعمالا سينمائية حققت نجاحا ملحوظا ومنهم من يقعد لاول مرة على كرسى المخرج ويتولى مسئولية العمل من بابه.
ومع اقتراب انتهاء الموسم الدرامى استطاع كل منهم ان ينافس بالمارثون وسط اسماء المخرجين الكبار، بل وحفر بعضهم اسمهم بمسلسلات صعبة واكثر تعقيدا من غيرها. ومن الشخصيات التى بدأت اولى اعمالها الرمضانية بقوة كان المخرج عمرو سلامة، والذى قرر تحدى نفسه بخوض اولى تجاربه الدرامية بمسلسل «طايع».
بينما كانت الصدفة هى طريق وصول المخرج محمد أسامة لاخراج اول عمل درامى يحمل اسمه وهو «امر واقع» حيث كان  المسلسل تحت اشراف المخرج التونسى مجدى السميرى وظل يحضر له لعدة اسابيع ولكن الظروف اضطرته للاعتذار عن العمل نظرا لسفره لبلده تونس وانشغاله بامور اخرى.
فقام بدوره السمرى بوضع المسلسل تحت تصرف اسامة ورشحه لشركة اروما للانتاج والتى وجدتها فكرة جيدة لتبنى موهبة جديدة، وان كان اسامة قد استخدم ادواته بشكل جيد ولكنه لم يوفق مع بداية رتم الحلقات البطيء والذى اشتكى منه الكثير من طبقات الجمهور.
كما اعتادت شركة فنون مصر المنتجة لمسلسل «رحيم» فانها تدعم المواهب الشابة فى التمثيل والكتابة والاخراج، فيتم الدفع بمخرج جديد لكل عمل تقدمه على الشاشة، ووقع على المخرج محمد سلامة هذه المرة الاختيار، وهو قدم عددا من الاعمال كمساعد مخرج ويعد هذا العمل الاول دراميا والذى وضعه فى خانة المنافسة مع كبار الاسماء. خاصة ان العمل يحمل احداث تتنوع ما بين الاكشن والاثارة والغموض، كما انه يعد البطولة الثانية للفنان ياسر جلال والذى تصدر اسمه تتر الاعمال الدرامية العام الماضى فقط بمسلسل «ظل الرئيس».
والمشكلة التى قابلت سلامة هنا هى وضع الجمهور لمسلسله الحالى فى مقارنة مع اول عمل بطولة مطلقة لجلال مما جعله فى موضع اتهام رغم اختلاف الموضوع والشخصية الا ان الجمهور وجد «رحيم» اقل فى المستوى مقارنة ببدايته القوية.
اما ياسر سامى مخرج نسر الصعيد فقد اعتمد على صيت وجماهيرية الفنان محمد رمضان بطل المسلسل، ولم يستغلها بالظهور بالشكل الحقيقي، حيث إن مسلسله يحمل العديد من الاخطاء الاخراجية سواء بالاخطاء الخاصة باعادة المشاهد او الملابس «الراكور» او اخطاء فى استخدام لقطات غير مناسبة. وبما ان نسبة مشاهدة العمل كانت كبيرة فى بداية الشهر الكريم، فاصبحت الاخطاء التى وقع بها حديث لمواقع التواصل الاجتماعى بشكل دائم.
من جانب آخر لم تخش الفنانة زينة من المغامرة مع مخرج جديد حيث قدمت اولى الاعمال الادرامية للمخرج زياد الوشاحي، والذى قدم معها مسلسل «ممنوع الاقتراب او التصوير» ورغم ان هذا المسلسل لم يجد اقبالا جماهيرية مثلما كان متوقعا له الا ان سياقه الدرامى المبنى على السرد بين الماضى والحاضر يجعل رتم تناول الاحداث ابطأ وبالتالى يعطى للوشاحى الفرصة الكافية لاثبات ذاته بقوة.
وبعد تقديمه لفيلمين ناجحين بالسينما قرر محمود كريم خوض اول خطوة درامية له من خلال مسلسل «بركة» ورغم خروج العمل من رمضان الا انه يعتبر البعض هذا الامر فى صالح كريم مما يعنى تركيز الجمهور اكثر مع احداث المسلسل والذى تميز التريلر الخاص به بالاكشن والكوميدى والتشويق. والعمل من بطولة عمرو سعد وكمال أبو ريه، وهالة صدقى، وعايدة رياض، وعمر زهران، وأحمد حلاوة وغيرهم.
وعن رأى النقاد قال الناقد اندور محسن ان هذا العام للاسف مستوى الدراما كله اقل من الاعوام الماضية، ولحق بهم المستوى الاخراجى، واضاف قائلا: «لم تتح لى الفرصة لمشاهدة كل الاعمال ولكننا لو تحدثنا عن مخرج مسلسل رحيم كعمل اول له فهو جيد وممسك بادواته، ولكنه ليس ملفتا او مبهرا مثلما فعل أحمد خالد موسى باول اعماله مسلسل «بعد البداية» او الضجة التى اثارها تامر محسن بمسلسل «موجة حارة» وغيرهما ممن الاسماء. فاسامة اعتمد على تيمة الاخراج الطبيعية التى لا يوجد بها اختلاف رغم ان مسلسله يحمل تيمة الاكشن مما كان يتطلب منه ابهار اكثر».
بينما قال محسن ان ياسر سامى كان من المفترض ان يستغل جماهيرية محمد رمضان لتقديم مسلسل مميز يكون بصمة له فى عالم الدراما، حيث قال إن نسر الصعيد به العديد من الاخطاء الاخراجية، ومنها تكرار اللقطات فى المشهد الواحد بالاضافة الى الراكورات التى يرصدها الجمهور كل يوم. فهو لم يستطع الإحساس بالكادرات والمشاهد.
وبالنسبة لمسلسل طايع قال اندرو ان عمرو سلامة استطاع ان ينقل التكنيك السينمائى للمسلسل، حيث قام بتكوين المشاهد الليلية والاضاءات والتى يستطيع اللعب بها بشكل كبير وباحترافية فى كل اعماله. حيث كان يلعب الاضاءة والالوان فى اغلب اعماله ومنها فيلمه الاخير «الشيخ جاكسون» واستطاع ان يوظف تلك التفاصيل دراميا بشكل جيد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«السيسى» فى زيارة تاريخية لـ«النمسا» لتعزيز الشراكة الاستراتيجية
الطرق الصوفية تحتفل بمولد «النجيلى» بالمحمودية
مصر لكل المصريين
المرأة المصرية.. قصص كفاح ونجاح
50 مليون جنيه «فاتورة لاسارتى»
«100 مليون صحة» إقبال كبير بالمحافظات
«الشحات» رابع مصرى يسجل بكأس العالم للأندية

Facebook twitter rss