صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

فرحة الثانوية العامة.. لغة عربية

4 يونيو 2018



كتبت - مينرفا سعد - صبحى مجاهد - محمود جودة
المحافظات - إلهام رفعت وعلا الحينى وأسامة فؤاد ومسعد رضوان ومصطفى عرفة ومحمد جبر وإيهاب عمر وحسين فتحى وسارة الهوارى وحنان عليوه ومنال حسين ومحمد محروس ومحمد عيسوى


وسط مشاعر مختلفة وترقب وآمال بالنجاح، بدأ أمس الأحد 656 ألف طالبا وطالبة امتحانات الثانوية العامة، وذلك فى 1777 لجنة بجميع المحافظات، حيث كانت اللغة العربية افتتاحية ماراثون الامتحانات، أكد الطلاب أن اللغة العربية كانت خير بداية، حيث جاء الامتحان فى مستوى الطالب المتوسط خاصة أسئلة النحو والوقت مناسب لحل الأسئلة.


فيما جاء موضوع التعبير عن الانتماء الى الوطن، ولم يتمكن أحد من مواقع الغش الالكترونى من تسريب الامتحان قبل بدايته، إلا أن أحد الطلاب بالمنوفية تمكن من تصوير ورقة أسئلة ورفعها على شبكات التواصل الاجتماعى بعد 20 دقيقة من زمن اللجنة، مما اعتبرته الوزارة غشا إلكترونيا وليس تسريبا كونه حدث بعد التاسعة صباحا.
■ فشل «شاومينج»
واستمرت مزاعم صفحات ومواقع الغش الالكترونى فى قدرتها على التسريب خلال الساعات السابقة للامتحان، وقامت بنشر نماذج قديمة للامتحانات حتى تتمكن من استغلال الطلاب ماليا للحصول على كروت شحن منهم، فيما اكد الدكتور رضا حجازى رئيس امتحانات الثانوية العامة أن امتحان اللغة العربية المتداول على صفحات التواصل الاجتماعى قبل الامتحان غير صحيح.
مشيراً إلى أنه لا صحة على الإطلاق لموضوع التسريب، الا ان الغش الالكترونى بدأ بعد 20 دقيقة فقط من بدء الامتحانات، حيث تمكن الطلاب الغشاشون من تصوير ورقة اللغة العربية ونشرها على صفحة «شاومينج بيغشش ثانوية عامة 2018» بعد 20 دقيقة، وتمكنت الوزارة من ضبط الطالب بعد نشر الورقة بدقيقتين وحددت اسم اللجنة فى المنوفية والرقم السرى للطالب، وتم التحقيق معه بعد الانتهاء من امتحانى اللغة العربية والتربية الدينية.
يأتى هذا فيما قام الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بجولة تفقدية بمدرسة البهية البرهانية التابعة لإدارة السيدة زينب، حيث اطمأن الوزير على سير العملية الامتحانية، واستغرقت جولته 10 دقائق بشهادة أولياء أمور الطلاب، حيث اطمأن شوقى خلالها على سير العملية وغادر، مؤكدين أن امتحان اللغة العربية شهد حالة من الفرح بين الطلاب.
■ مطابق للمواصفات
من جانبه أكد د.رضا حجازى رئيس عام الامتحانات ان طالبا واحدا فقط صور امتحان اللغة العربية وشيره على مواقع التواصل الاجتماعي، كما تم ضط طالب آخر صور امتحان التربية الدينية بإدارة الوايلى ونشره على مواقع التواصل الاجتماعى رغم كونها مادة لا تضاف للمجموع، داعيا اولياء الامور بحماية ابنائهم من الغش الالكترونى لما له من تاثير على مستقبلهم، لافتا إلى ان اللجان الفنية اكدت ان امتحان اللغة العربية جاء مطابقا للمواصفات.
وأضاف حجازى خلال مؤتمر صحفى أمس أن الوزارة استقبلت بلاغا ضد ٤ طلاب يقومون بالغش بالمحمول، وتم التحفظ على التليفون بمدرسة ببا الاعدادية الحديثة بنين فى بنى سويف، كما قامت لجنة عبد المنعم رياض بإبلاغ الوزارة عن وجود حالة غش بالمحمول، حيث كان ٥ طلاب فى اللجنة معهم موبايلات، لذلك تم تغير رئيس اللجنة، كما رصدت غرفة العمليات وفاة معلم منتدب الى كفر الشيخ قبيل توجهه الى اللجنة فى بيلا وعقب نزوله من القطار، فيما تأخر البوكليت 10 دقائق عن لجنة بإلاسكندرية وتم تعويضها بالوقت المماثل.
وفى المحافظات انطلقت الامتحانات وسط إجراءات أمنية مشددة من القوات المسلحة والشرطة.
وفى شمال سيناء أكدت المهندسة ليلى مرتجي، وكيل وزارة التربية والتعليم، أن عدد الطلاب المتقدمين لأداء الامتحانات بلغ 3428 طالبًا وطالبة، موزعين على عدد 11 لجنة من بينها 5 لجان بمركز العريش، و4 لجان بمركز بئر العبد، ولجنتين بالشيخ زويد «لجنة تضم طلبة مدارس الشيخ زويد وأخرى تضم طلبة مدارس رفح».
■  أتوبيسات العريش
وأشارت إلى أنه تم توفير أتوبيسات لنقل طلاب مدينتى الشيخ زويد ورفح المقيمين فى مدينة العريش إلى لجان الامتحان بالشيخ زويد، وذلك بالتنسيق مع ديوان عام محافظة شمال سيناء والجهات المعنية، بجانب أتوبيسات أخرى لنقل الملاحظين والمراقبين إلى مختلف اللجان.
وفى المنيا شهدت لجان امتحانات الثانوية العامة إجراءات مشددة فى أعمال التأمين والتفتيش، حيث تم تفعيل العصا الإلكترونية فى تفتيش الطالبات، بينما قام أحد مسئولى أمنى الإدارة بالمدرسة بتفتيش الطلاب، وذلك قبل دخول الطلاب إلى اللجان، كما منع القائمون على تأمين اللجان دخول الحقائب أو الهواتف المحمولة إلى داخل اللجان.
وفى القليوبية أعلن طه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم أن 41 ألفا و205 طلاب يؤدون امتحانات الثانوية العامة فى 86 لجنة امتحانات فى 12 إدارة تعليمية، منوها إلى أنه تم رفع درجة الطوارئ القصوى بجميع الإدارات التعليمية والتأكد من توفير المناخ الملائم للطلاب لأداء الامتحانات وتأمين اللجان.
وفى الإسكندرية قالت عزة الفناجيلى، وكيل وزارة الصحة بلغ عدد الطلاب المتقدمين للامتحانات ٤٠٧٨٩ طالبا وطالبة وعدد لجان الامتحانات ١٤٠ لجنة، وفى الأقصر تابع طه بخيت، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة الأقصر الامتحانات من غرفة العمليات المركزية بالمديرية والإدارات التعليمية، موضحا أنه لم يتم رصد أى شكاوى من الطلاب أو أى مشكلات بلجان الامتحانات، ولم يتم رصد أى محاولات للغش وكانت الأسئلة واضحة وفى مستوى الطلاب ولم تخرج عن المناهج.
■  شكوى أسيوط
أما أسيوط فقال عدد من طلاب الثانوية العامة إن الامتحان فى مستوى الطالب المتوسط، بينما اشتكى آخرون من صعوبة النصوص، وفى بنى سويف تعرضت طالبتان للإغماء أثناء تأدية امتحان اللغة العربية داخل مدرسة الشهيد عصام الدين بمركز الفشن جنوب محافظة بنى سويف من أثر الحر والصيام، ونقلت سيارة إسعاف الطالبتين إسراء محمد عباس وأسماء طه حسين إلى مستشفى الفشن المركزى لتلقى الإسعافات الأولية، وتم إعادتهما للجنة الامتحان مرة أخرى.
وفى الفيوم قررت اللجنة العامة لامتحانات الثانوية العامة, استبعاد رئيس لجنة الثانوية العامة المقامة بمدرسة أبشواى بالفيوم وذلك لحضوره متأخرا نصف ساعة عن موعد بدء اللجنة والاستعانة برئيس لجنة آخر، فيما أكد العشرات من طلاب الثانوية العامة بمحافظة الغربية، سهولة أسئلة امتحان مادة اللغة العربية، بينما تواصل الأهالى أمام اللجان مع أبنائهم من شرفات وبوابات المدارس.
■  استنفار الأزهر
وفى سياق متصل، شهد الأزهر الشريف حالة من الاستنفار عقب محاولة تمرير إجابات مادة الجغرافيا للشهادة الثانوية، إلا أن قطاع المعاهد الأزهرية أكد أنه ليس مطابقًا لما جاء بأسئلة الامتحان، وإنما هى أجزاء محفوظة من بعض الأسئلة تم الحصول عليها من طلاب خرجوا بعد مضى نصف الوقت.
من جانبها بدأت وزارة الصحة خطة طوارئ شاملة لتأمين فترة امتحانات الثانوية العامة والأزهرية، وشملت رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية وتجهيز فرق الانتشار السريع من أطباء الرعاية الحرجة والعاجلة، إضافة إلى تحديد مستشفيات الإخلاء ودعم المستشفيات بأطباء فرق الانتشار السريع المركزية.. كما تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته، ورفع درجة الاستعداد فى المحافظات تم الدفع بــ 1200 سيارة إسعاف لتأمين لجان الامتحانات بالمحافظات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss