صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 اكتوبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

شيخ الأزهر: لا صراع بين السنة والشيعة وهناك محاولات لاختطاف المذهبين

6 مايو 2018



كتب - صبحى مجاهد

 رفض شيخ الأزهر د. احمد الطيب الإقرار بوجود صراع بين السنة والشيعة وقال فى رده على عدد من تساؤلات حول الصراع المذهبى على هامش محاضرته أمس بالمجلس الإسلامى فى سنغافورة، والتى جاءت تحت عنوان «الدين كعامل للوحدة»، وذلك فى إطار زيارته الحالية إلى سنغافور :» إن السنة والشيعة عاشا 14 قرنا إخوة، ولا توجد بيننا خلافات إلا الخلافات العادية بين المذاهب المختلفة.
لافتا إلى أن من يتخذ من السنى والشيعى وسيلة لتفجير صراع تباد فيه شعوب وأمم بأكملها، فهذا لا يرجع إلى الشيعى أو السني، وإنما هو اختطاف للمذهبين ووضع كل منهما فى مواجهة الآخر، لينفجر الموقف وليتدفق السلاح وتقسم المنطقة، كما سمعنا قبل سنوات عن الشرق الأوسط الجديد.
وشدد على أن هذه أمور مفتعلة ونحن فى الأزهر ندرس المذهب الشيعى ولا نجد حرجا فى ذلك، ولذلك نحن نسعى لوحدة المسلمين، وليس من الصالح إطلاقا أن يقسم المسلمون إلى فرقاء يتصارعون، وما كان ينبغى أن نبتلع هذا الطعم، فقد ابتلعنا الطعم فى السنة والشيعة، وفى الإسلاموفوبيا، وأخيرا طالبوا بأن يجمد المسلمون بعض آيات القرآن الكريم.. «فهل نضعها فى الثلاجة مثلا».
وحول المقصود بتجديد الخطاب الديني، قال شيخ الأزهر إن تجديد الخطاب الدينى يكون بتيسيره كى يفهمه الناس ونحل به المشاكل المعقدة، خاصة قضايا المرأة، حيث ما زلنا نخشى أن نقدم فقها فى الأحوال الشخصية، من منطلق الإسلام وليس فقها مستوردا٫







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أخونة «الحديد والصلب».. أول استجواب للبرلمان
مصر والسودان نيل واحد.. دم واحد.. ومصير مشترك
«ميس إيجيبت» تشارك فى مسابقة ملكة جمال العالم بالصين
مصـر بلـد القيـم والأمـان
شكرى يسلِّم رسالة من الرئيس إلى خادم الحرمين الشريفين
515 مليون دولار استثمارات جديدة من «بيبسيكو»
سيناء فى القلب

Facebook twitter rss