صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 اكتوبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

القاهرة تخترق الجمود الفلسطينى

23 ابريل 2018




كتب - أحمد قنديل

 

تبذل القاهرة جهودًا حثيثة لإنقاذ المصالحة الفلسطينية عقب العقبات التى واجهتها مؤخرًا من التلاسن بين حركتى فتح وحماس فى أعقاب محاولة اغتيال الحمد لله رئيس حكومة الوفاق ورئيس جهاز المخابرات ماجد فرج، حيث أجرت القاهرة سلسلة من اللقاءات خلال الأيام  الماضية مع حركتى فتح وحماس، لإعادة المؤشرات الإيجابية بين الحركتين من جديد لرأب الصدع الفلسطينى، وإعادة ترتيب البيت من جديد، إذ أحدثت التحركات المصرية خرقًا جديدًا فى عملية الجمود للمصالحة الفلسطينية، حيث من المتوقع أن تشهد الأيام المقبلة تحركات جديدة من قبل المسئولين المصريين بعد سلسلة من اللقاءات والتى اتسمت بالايجابية مع الحركتين،  لإنهاء الخلاف القائم بين فتح وحماس، من أجل إعادة المصالحة إلى الطريق التى كانت عليها قبل الخلاف الأخير، وذلك من خلال العمل على «تمكين» الحكومة بشكل كامل من إدارة غزة، وتطبيق اتفاق المصالحة الأخير الموقع يوم 12 أكتوبر من العام الماضى.
ومن جانبها  أشادت  حركة فتح بجهود القاهرة فى رعاية المصالحة الفلسطينية موضحة  أن الاجتماع الذى عقدته  بالقاهرة مع رئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء عباس كامل استعرض بشكل شامل الأوضاع فى فلسطين فى ظل استمرار جرائم القتل والاعتقال والتدمير، والتى يقوم بها جيش الاحتلال الإسرائيلى فى مواجهة المقاومة الشعبية السلمية واستمرار تشديد الحصار الإسرائيلى على قطاع غزة فى وقت جرى فيه البحث فى كيفية تخفيف المعاناة الشديدة التى تواجه الفلسطينيين بقطاع غزة فى معيشتهم بكل مناحى الحياة والتنقل والسفر من وإلى قطاع غزة».
وبحسب البيان، فإن الوزير كامل أكد أن «مصر ستعمل رغم الظروف الأمنية فى سيناء فى مواجهة الإرهاب على تقديم التسهيلات اللازمة لقطاع غزة وفق تعليمات الرئيس السيسي، والاستمرار فى رعاية مصر لجهود إنهاء الانقسام فى الساحة الفلسطينية».
 من جانبه عبر وفد «فتح» عن تقدير الشعب الفلسطينى وقيادته برئاسة الرئيس أبومازن للدور الذى تقوم به مصر فى «رعاية المصالحة واستمرارها بجهودها من أجل سرعة تحقيق ذلك، والتى تشكل حلقة أساسية من أجل إنهاء الاحتلال الإسرائيلى والرد العملى المباشر لمواجهة المؤامرات، التى تتعرض لها القضية الفلسطينية ومن أجل الحفاظ على الحقوق الوطنية الثابتة، وفى مقدمتها إنهاء الاحتلال الإسرائيلى وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفقاً لقرارات الشرعية الدولية».
وفى سياق متصل، دعم الرئيس  الفرنسى إيمانويل ماكرون الجهود المصرية المبذولة لإنهاء الانقسام الفلسطينى ولدعم المصالحة الفلسطينية، حيث أشاد  بالجهود المبذولة من القاهرة باعتبارها ضرورة لبناء أسس دولة موحدة، وذلك خلال الاتصال الهاتفى الذى أجراه مع الرئيس الفلسطينى محمود عباس لبحث الوضع فى فلسطين وآفاق مفاوضات السلام.
وكان قد بحث  ماكرون وعباس مؤخرا  الوضع المثير للقلق فى غزة وضرورة وضع حد للأزمة الانسانية فى قطاع غزة برفع الحصار الاسرائيلى والإجراءات التقييدية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

فضيحة.. «رويترز» تنشر الأكاذيب وتنسب خبراً مكذوبا لصحيفة سعودية
جيش مصر فى العصر الإسلامى «6» مئذنة بلال.. برج مراقبة عسكرى للتحذير من الغارات على مصر
شراكـة استراتيجية شاملـة
الراحلون عن «البيت الأبيض»
الوفد يفتح بابه للترشح لانتخابات الهيئة العليا للحزب.. السبت المقبل
«أجيرى» يطلب معسكرًا أوروبيًا ولقاءات ودية استعداداً لأمم إفريقيا
خطة حكومية طموحة لرفع متوسط دخل الفرد إلى 9 آلاف جنيه شهرياً

Facebook twitter rss