صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

إنتاج النظائر المشعة لعلاج الأمراض وزيادة صادرات وحدات الإشعاع «الجامى»

10 ابريل 2018



كتب - سامى عبدالرحمن

للطاقة الذرية دور كبير فى مفاوضات مشروع البرنامج النووى المصرى بالتنسيق مع هيئة المحطات النووية واستطاعت أن تقطع شوطا كبيرا خلال مفاوضاتنا مع الجانب الروسى المزمع تدشينه للمفاعل المصرى لما للهيئة من خبرات طويلة فى تشغيل والإشراف على مفاعلى أنشاص سواء المنفذ بخبرة أرجنتينية أو روسية.. كما أن الهيئة تمتلك مصنعا لإنتاج النظائر المشعة.. وتقوم بتدريب الكوادر البشرية لتأهيلهم لقيادة المحطة النووية.
لذلك كان لـ«روزاليوسف» جولة داخل مفاعل أنشاص الذرى ومصنع النظائر المشعة ومركز المعامل الحارة والنفايات والمحرقة.
وفى البداية يقول الدكتور عاطف عبد الحميد رئيس هيئة الطاقة الذرية أن الهيئة تخدم الاقتصاد القومى بزيادة تنافسية الصادرات المصرية من خلال وحدات الإشعاع الجامى فى القاهرة والإسكندرية ويؤديان دورًا فى تعقيم المنتجات الطبية ومنها فلاتر الغسيل الكلوى والخيوط الجراحية وأكياس الدم بجانب العديد من شركات الأغذية للقضاء على الميكروبات والحشرات بها وحفظها من التلف وتخزينها لفترات طويلة والهيئة تقدم خدماتها لما يقرب من 200 شركة طبية وغذائية كمساهمة فى زيادة منافسة الصادرات المصرية فى الأسواق الخارجية.. ولدينا دراسات عدة لتطبيق تكنولوجيات الإشعاع للحفاظ على السلع الغذائية وبالنسبة لمحصول القمح ثبت أن نسبة 20% منه تتعرض للتلف بسبب الإصابات الحشرية وإذا توافرت تكنولوجيا الإشعاع للقمح ستقل نسبة التلف بشكل كبير. ونحاول تطبيق ذلك من خلال بروتوكول تعاون مع صندوق الاستشارات العلمية التابع لوزارة البحث العلمى لإنشاء نموذج وحدة للقمح فى أحد الأماكن المخصصة لتخزينه ومعالجته تمهيدا لتطبيقها بشكل رسمى.. الدكتور ياسر توفيق مدير مصنع النظائر المشعة  قال إن لدينا مصنعا إنتاج النظائر المشعة ينتج عدة أنواع من النظائر المشعة للاستخدامات الطبية وتحديدا اليود 131 ونقوم بتصدير الإنتاج منذ عام لعدد من الدول بخلاف مد 64 مركز علاج أورام داخل مصر بالنظائر المشعة لعلاج الأورام ونوفرها بأسعار تعادل نصف سعر المستورد مع العلم أن الهيئة لم ترفع الأسعار بعد تحرير سعر الصرف ونحن فى طريقنا للاستغناء عن استيراد النظائر المشعة والتوسع فى إنتاج النظائر للتصدير.. وأضاف أن المصنع بدأ إنتاج النظائر المشعة فى عام 2015 بعد افتتاحه رسميا بحضور رئيس الوزراء السابق المهندس إبراهيم محلب ووزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر  لتحقيق هدف رئيسى للدولة لتغطية السوق المحلية ويقوم بإنتاج 7 أنواع من النظائر منها الايريديوم بنوعيه والكروم واليود 131 والملينيوم والليثيوم يقوم بإمدادها لنحو 20 محافظة فى مصر لأكثر من 70 مركزا ومركز أبحاث علاجيا ومستشفى عاما وجامعيا تضاهى درجة جودة النظائر التى تنتج فى الولايات المتحدة الأمريكية وتكلفة المصنع تعدت حين تم إنشاؤه 25 مليون دولار ويأتى مصنع النظائر المرتبة التاسعة على مستوى العالم والأول إفريقيا.
اصطحبنا الدكتور مجدى ذكى مدير مفاعل أنشاص وبدأ يسرد الينا نشأة المفاعل أن مفاعل مصر البحثى الثانى بدأ الاتفاق على إنشائه فى اوائل التسعينيات وتم تشغيله فى نهاية عام 1997.. وقال  زكى إن قدرة المفاعل القصوى 22 ميجا وات والمفاعل له عدة تطبيقات فى الطاقة السلمية منها إنتاج النظائر المشعة المستخدمة فى المستشفيات لتشخيص وعلاج الأمراض.. وفى عام 2013 تم تعديل المفاعل لكى يستطيع إنتاج أهم مادة وهى الموليجرام التى ينتج عنها اليوم 131 والتكنسيوم وهذا يوفر على الدولة الكثير من العملة الصعبة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss