صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

مسرح

كوميديا «بدون خسائر» فى عروض الرقص المعاصر.. و«كارنيفورس» عائلة تفرقها الأديان!

30 مارس 2018



كتبت - هند سلامة

تعددت الاتجاهات المسرحية فى الدورة السابعة لمهرجان وسط البلد للفنون المعاصرة دي-كاف لتشمل عروض مسرح ورقص وموسيقى خارج إطار المعتاد والمألوف فهذا المهرجان تنتظره دائما لتتابع كل ما هو جديد فى عالم المسرح والرقص المعاصر، بدأت فعاليات المهرجان يوم 8 مارس الجارى واختتمت أمس الخميس يوم 29 من نفس الشهر بعرض الرقص السويسرى طرب.. كما سبق وذكرنا تنوعت المشاركات هذا العام  وشهد المهرجان حالة من الزخم الفنى والزحام الجماهيرى لتغلق كل قاعات المسرح التابعة له أبوابها قبل بدء كل عرض بساعة كاملة رافعة شعار كامل العدد، كانت من بين الأماكن التى احتضنت عروض المهرجان هذا العام مسرح الفلكي، مركز الجيزويت الثقافي، مسرح روابط، القنصلية الفرنسية، والجريك كامبس، ومعهد جوتة.

من بين العروض المسرحية المشاركة كان العرض المسرحى الغواية بمسرح روابط، والتابع لفريق ميكانيمال.. الحيوان الآلي»  وهو إنتاج مشترك بين مصر والمملكة المتحدة، يتناول العرض فى قالب غنائى جانب من حياة النساك والرهبان بالصحراء حيث ذكر صناع العمل فى توصيفه أن العرض مستوحى من كتابات الرهبان الذين عاشوا فى الصحراء خلال القرن الثالث الميلادى ويحاول هذا العمل الفنى أن يكتشف بأسلوب شعرى رحلتنا مع السكون والصمت وما يتخللهما، وموسيقاه عبارة عن مزيج من المعزوفات والأغانى القبطية والنوبية والصوفية والعربية والفرعونية، بدأ العرض وكل ناسك أو راهب من الأربعة المشاركين يجلس فى كهف مغلق يخلو من اى شيء سوى الإنارة وطوب الأسمنت الذى يعمل بتكسيره هؤلاء بالصحراء التى سكنوها، ويركز ابطال العمل على نقل حالة الصمت التى يعيشونها كنوع من الصوم عن الكلام إفراطا فى التعبد حتى تلبستهم الشياطين، فمن شدة الوحدة والعزوف عن الكلام، بدأ الرهبان فى رحلة لاستكشاف العالم الآخر والاتصال بالجن، فى محاولة للخروج من هذه العزلة أو كنوع من الفضول للإطلاع على عالم محجوب عنهم، كتبت على شاشة خلف المسرح بعض الكلمات والمعلومات للتعريف بالأحوال النفسية التى يمر بها ابطال العرض، وإن كانت هناك نوع من المبالغة فى الإصرار على الكتابة بشكل حرفى لما يحدث وما يفعله هؤلاء وكأنها درس تعليمى عن حياة هؤلاء النساك فلم توفق كثيرا الترجمة أو الكتابة فى تداخلها مع العرض، بينما عبرت السينوغرافيا أو الديكور والإضاءة والمكياج الذى لطخ أجسادهم فى نهاية العمل عن مدى المأساة الإنسانية التى يحيا داخلها هؤلاء النساك كما كان لتداخل الغناء والأداء الصوتى والتمثيلى لباسم وديع ومحمد إسماعيل دور كبير فى المساهمة بمعايشة الحالة التى أراد أن يوصلها الممثلون وكذلك أداء كل من زيزو تاج السر، وتشارلى هنيدرين، لكن لم يتم توظيف كل هذه الأشياء بجودة فنية عالية بحيث يخرج المشاهد فى حالة من المعايشة الكاملة فمثل هذه الأعمال التى تعتمد على العزلة والتصوف قد تحتاج إلى مس مشاعر الجمهور أكثر من التوضيح والتصريح بسرد معلومات وتفاصيل طول العرض، فكان من الأولى أن يتفوق الجانب الحسى على الجانب المادي، لكن فى كل الأحوال تعتبر تجربة جيدة طرحت فكرة جديدة ليست شائعة التناول بالأعمال المسرحية.

لبنان تختزل صراع الأديان

شارك أيضاً على مسرح الفلكى العرض اللبنانى كارنيفورس وهو العرض الذى اختزل كل قضايا الصراع العقائدى فى عائلة صغيرة، ببساطة وعذوبة وكوميديا صنعت وكتبت بدقة ورقى استعرض العمل قصة زوجين خيم الركود على علاقتهما الزوجية فأصبحت زوجته تتحين فرص اللقاء العاطفى معه وتنتظره بشغف شديد، بينما تسيطر عليه حالة إعراض وزهد بها، مما يثير حنقها ومشاعرها ضده طوال الوقت فهما فى حالة شجار وسخرية دائمة من وضعيهما كزوجين، يحرك هذا الركود حادث تفجير بأحد الملاهى الليلة والتى يتهم بها ابنهما مما يعطى العمل مسار آخر وقضية أخرى أكثر عمقا وشيوعا بمجتمتعنا العربية، حيث يفجر هذا  التفجير قضية اختلاف العقيدة والتطرف الدينى الذى تمارسه الزوجة بشكل دائم ومستتر ضد زوجها، فنكتشف أن الزوج ينتمى للديانة المسيحية وزوجته مسلمة حرصت على تربية ابنها وتنشئته كارها لأى عقيدة أخرى على حد قول زوجها لها اثناء توجيه اتهامه لها بأنها المتسببة فى تطرف فكر ابنها بزرع الكراهية داخله ضد غير المسلمين، وإن كان الزوج يعترف ايضا أنه برغم انتمائه للديانة المسيحية إلا أنه ملحد لا يؤمن بأى عقيدة يدخل العمل بدقة فى صلب العلاقات الإنسانية التى تفرقها العقائد بشكل كبير حتى بين زوج وزوجة وابن، فهم عائلة لا تجتمع على دين واحد وبالتالى حدثت حالة من التوتر النفسى والبعد بين الرجل وابنه على حد قوله بسبب اختلاف المعتقد الديني، وفى النهاية تأتى المفاجأة بأن المحقق يكتشف بأنه كان خبرا خاطئا والولد لم يكن سوى مدافع عن الملهى الليلى ولم يتورط فى تفجيره كما اشيع، وضع العرض يده على أكثر من قضية بالمجتمع بحساسية فنية شديدة قضية العقيدة والتطرف وسوء التنشئة الدينية المعتمدة على الكراهية بالأساس ثم تلفيق الإعلام لأخبار خاطئة أدت إلى تدمير كيان أسرة بالكامل فبعد أن تسمع الأم هذه الأخبار تخر مغشيا عليها بجانب المواجهة العنيفة التى قضت على علاقتها بزوجها لينتهى العرض بموت الأم وانهيار الزوج نفسيا بعد أن يقول له رجل الأمن ابنك مات بطل ..!

«قبل الثورة» و«تاء ساكنة»

كان من بين العروض المسرحية المشاركة ضمن فعاليات المهرجان ايضا عروض قبل الثورة إخراج أحمد العطار، بطولة رمزى لنهر، وناندا محمد، هل هذا هو المكان فرنسا فكرة ونص كليمنتين بايير، تاء ساكنة إخراج ندى ثابت وبطولة عبير سليمان، منى الشيمي، منى سليمان، عايشة تأليف وإخراج وتمثيل داليا خليف، النسخة الثانية 2045 المغرب فكرة وأداء يونس عتبان ، ابعد ما تحملنى البصمة لبنان والمملكة المتحدة إخراج تانيا الخورى أداء باسم زراع، هنا أنا فلسطين أداء أحمد طوباسي، تأليف حسن عبد الرازق، إخراج زوى لافرتى.

عروض الرقص المعاصر

لم تقتصر فعاليات المهرجان على عروض المسرح والمونودراما فقط، بل قدمت بالتوازى معها عددا لا بأس به من عروض الرقص المعاصر والتى جاء معظمها مختلف ومتنوع فى فكر وتكنيك تناول الرقص الحديث، كان على رأس هذه العروض والذى كان من الأعمال المبهجة والصادمة للجهمور فى نفس الوقت بدون خسائر تصميم وإخراج محمد فؤاد، فى البداية كان العمل مفاجأة للجمهور بكل المقاييس ويكمن عنصر المفاجأة فى خروجه عن التقاليد المعتادة للرقص المعاصر، فهو عمل كوميدى راقص ومن الغريب تناول عروض الرقص بشكل كوميدى او ساخر، فهذا النوع من الفن يعتمد بالدرجة الأولى على فكرة أو قصة يتم تصميم وإبداع تعبير حركى معبر وموحى عنها، لكن مخرج ومصمم العرض يفاجئنا قائلا بعد أدائه للوحة منفردة هذا العمل لا يتحدث عن السياسة ولاعن المشاكل الاقتصادية وليس له توصيف يذكر بل فقط سوف أقوم بالرقص من أجلكم «just dancing for you»، ويستكمل فؤاد لوحاته الراقصة واستعراض مهاراته الجسدية ومرونة حركته ثم يتوقف ليعود ويداعب الجمهور بأكثر من موقف بالتفاعل معه بمواقف وكلام مبهج فكان يبدأ كل فاصل بجملة اليوم مبهج سعيد مشمس جميل بديع ثم طلب من أحد الحاضرين الترجمة باللغة الإنجليزية لكلامه بالعربية وبالفعل ساعدته المخرجة شيرين حجازى بالترجمة إلى الإنجليزية طوال العرض واستمر فى صنع مواقف مبهجة وبالتفاعل مع الحاضرين طوال فترة العرض بدأ هذه المواقف بطلب أن يدفع أحد الموجودين مبلغ 50 جنيها مقابل ان يعيد علينا لوحته الراقصة من جديد، ثم دفع هو مبلغ 50 جنيها و200 جنيه لآخرين بعد أن طلب منهم مشاركته على خشبة المسرح وهكذا ظل العرض فى حالة تفاعل مستمرة بمواقف متعددة ومتنوعة بين فؤاد والجمهور حتى انتهى العرض برقصة قال انها لن تنتهى إلا بمغادرة الجميع لقاعة المسرح وهى رقصة مستمرة ، يعتبر هذا العمل من أمتع عروض المهرجان فكرا وتصميما لفن الرقص المعاصر لاعتماده على شكل ورؤية مختلفة فى تناول فكرة الرقص بشكل عام ولتفاعله مع الجمهور خاصة أن فكرة التفاعل مع الجمهور فى عروض الرقص عادة ما تكون غير مستساغة لكن بذكاء شديد وبإبداع مختلف خارج إطار كل التقاليد قدم محمد فؤاد عرضه بدون خسائر..!

الصمود حتى انقطاع الأنفاس

فى المقابل شاركت فى نفس الليلة المخرجة شيماء شكرى بعرضين الأول صمود تصميم وأداء شيماء شكرى وهو عمل يعتمد فى فكرته على إمكانية الصمود أمام مواجهة كل المشاكل ففى حركة دائرية مستمرة تظل الراقصة تجرى بشكل متواصل معلنة أنها سوف تظل صامدة حتى النهاية واثناء أدائها لرياضة الجرى تذكر على لسانها عبارات متقطعة عن مقاومة التحرش، الإهانة، المساواة وغيرها من القضايا التى تشغل الشأن العام وفى النهاية تدور حول نفسها حتى تنقطع انفاسها برغم الفلسفة التى يحملها العمل من إمكانية الصمود والجرى وراء الأمل وتحقيق العادلة وبلوغ المقاصد فى كل شيء حتى آخر نفس، وحتى أنها نجحت فى إرهاق الحضور معها وكأنهم فى حالة جرى مستمرة بلا جدوى فهو عرض مرهق إلى حد كبير إلا أن العرض الثانى بورتراى تصميم نفس المخرجة أيضاً واداء نورا سيف كان أمتع كعمل فنى راقص، نجحت الراقصة نورا سيف فى تقديم أداء حركى متنوع لأكثر من لوحة راقصة بمفردها فاستطاعت بمهارة فنية عالية السيطرة على مشاعر الجمهور وجذب انتباههم طوال فترة العرض، ثم تلاه عرض» نواه « للراقص منير سعيد والذى استعرض خلاله منير بعض الحركات الراقصة بمهارته الجسدية لكن الموسيقى التى صاحبت العرض للعازفة بلقيس جاءت أمتع من العمل نفسه وربما انقذته من فخ الملل والتكرار، وكذلك قدم المهرجان تجربة أخرى فى مجال الرقص المعاصر بتقديم عروض مسرح شارع تحت عنوان»عربات تسوق« والذى استخدم فيه الراقصون عربات التسوق فى تقديم لوحات فنية راقصة بجانب عرضى محركين مشكلين ومربع البداية وقدم الأخير ضمن برنامج ذوى الاحيتاجات الخاصة الذى ينظمه ضمن فعاليات المهرجان.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
إحنا الأغلى
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss