صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

شيوخ وعلماء

أصوات من الجنة

30 مارس 2018



كتب - صبحى مجاهد

 

شهدت المسابقة العالمية للقرآن الكريم الخامسة والعشرين والتى عقدت مؤخرًا برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى مشاركة من قبل العديد من الدول ظهور أطفال من مصر يحفظون كتاب الله حفظًا كاملًا، ولقد كان الطفل محمد سلام محمد من البحيرة وهو كفيف، والطفل مصطفى عبد الغنى محمود هما أصغر متسابقين فى المسابقة، حيث يبلغ عمر محمد ثمانى سنوات، ومصطفى عشر سنوات.
وفى لقاء خاص لـ«روزاليوسف» معهما حيث قال الطفل محمد سلام: «بدأت أحفظ القرآن الكريم منذ أن كان عمرى خمس سنوات ونصف السنة، على يد الشيخ محمد موسى، فأتممت حفظ القرآن الكريم خلال سنتين، ولقد استطعت أن احفظ القرآن الكريم كاملًا برقم الآيات وارقام الصفحات، والمتون، والاحاديث».
أضاف أن أولى مشاركة له كانت فى مسابقة فى مسجد أم القرى فى بورسعيد، وشاركت هذا العام فى المستوى الأول للقرآن الكريم.
وعن أمنيته وقدوته قال: «أريد أن اكون مثل الشيخ محمد متولى الشعراوى فى تفسير كتاب الله، موضحًا أنه يدرس فى معهد دينى تابع للأزهر وهو فى الصف الثلاث الإبتدائى».
أما الطفل مصطفى عبد الغنى محمود فيقول إنه حفظ القرآن الكريم فى أحد الكتاتيب بالجيزة حيث كان عمره ٣ سنوات فبدأ حفظ القرآن وأتممه وعمره خمس سنوات، واصبح حافظًا وتاليًا للقرآن بالتجويد، وذلك رغم ظروفه الصعبة حيث مرض والده.
وأوضح أن والدته حرصت على تحفيظه القرآن الكريم، وشجعته على المشاركة فى العديد من المسابقات كان آخرها المسابقة العالمية للقرآن الكريم الخامسة والعشرين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الروائى الأردفنى محمد حسين السماعنة: تأثير الأدب فى تغيير الواقع بطيء ومحدود
ردًا على حفاوة استقبال مستشار النمسا.. السيسى: أثق بقدراته كشابٍ سياسى واعد فى العمل المشترك لدعم العلاقات بين بلدينا
السعودية تحذر «الشيوخ الأمريكى» من التدخل فى شئونها الداخلية
وزير المالية: طريق الإصلاح الضريبى مازال طويلًا
تنصيب إلهام شاهين سفيرة للتراث العربى وإهداؤها درع التكريم
الجبلاية تطالب «أجيرى» بلقب إفريقيا
النواب: مصر صمام الأمان لحماية أوروبا من الإرهاب

Facebook twitter rss