صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

الشعب اختار الرئيس

29 مارس 2018



كتب - رمضان أحمد

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات  أمس عن غلق باب التصويت فى الانتخابات الرئاسية، نافية ما تردد عن وجود نية لمد التصويت ، مطالبة المنظمات الحقوقية بإصدار تقارير صادقة بعد مراقبتها للعملية الانتخابية.
كما أعلنت الهيئة الوطنية عن عقوبة سيتم تطبيقها على المتخلفين عن التصويت وفقاً للقانون.
دعا المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث باسمها المنظمات التى تابعت العملية الانتخابية بكتابة تقاريرتنقل الواقع والحقيقة عن العملية الانتخابية، متابعا: « احنا مش عاوزين أكثر من الحقيقة وقبلنا الجميع ويتبقى دوركم فى كتابة تقاريركم كما هى من أرض الواقع».

أكد المستشارلاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، أن المشاركة الواسعة للمواطنين فى الانتخابات الرئاسية،هى الأسلوب الأنجح لتأكيد اختيار المصريين للديمقراطية أساسًا لنظام الحكم، مشيرًا إلى أن جهود الدولة فى التنمية ومحاربة الإرهاب الأسود، تتطلب من الجميع فى هذه المرحلة التكاتف والحرص على النزول الكبير للجان الاقتراع.
ولفت المستشارلاشين إبراهيم إلى أن أساس العملية الانتخابية، هو التصويت السرى المباشر من قبل الناخب، وهو الأمر الذى يعبر عن إرادته الحرة التى لا يمكن لكائن من كان أن يتدخل فيها.
وقال: إن المصريين ناضلوا طويلًا من خلال ثورتين شعبيتين هما 25 يناير و 30 يونيو من أجل كسر قيود الديكتاتورية وتحقيق المكسب السياسى الأهم، والمتمثل فى التعددية السياسية، وإجراء انتخابات نزيهة تخرج نتيجتها معبرة عن إرادتهم الحرة، وهو الأمر الذى يتطلب من الجميع احترام هذا النضال الطويل والحرص على المشاركة فى الانتخابات تأكيدًا على أن تلك المطالب الشعبية لم تكن أمرًا عارضًا فى تاريخ الأمة.
وأضاف أن الهيئة الوطنية للانتخابات وقد حمل أعضاؤها على عاتقهم أمانة الإشراف وإدارة الانتخابات الرئاسية وجميع الاستحقاقات الانتخابية الأخرى، فأنها حرصت على توفير جميع التيسيرات والتسهيلات وسبل الراحة التى تعين الناخبين على أداء واجبهم فى الانتخاب.
وأعرب المستشار لاشين إبراهيم عن فخره واعتزازه، وكل أعضاء الهيئة الوطنية للانتخابات، برسالة التحدى والصمود التى بعث بها المواطنون بمحافظة شمال سيناء، عبر اصطفافهم ومشاركتهم الكبيرة فى العملية الانتخابية،موضحًا أن تلك المشاركة تعنى أن أهل سيناء يلفظون الإرهاب ويرفضون وجوده وتوطنه فى أرضهم.
وأضاف أن المشاركة الكبيرة لمواطنى شمال سيناء فى العملية الانتخابية، تقطع بوجود استقرار أمنى كبير فى المحافظة، ومستوى عال من الوعى لدى الناخبين تجسد فى حرصهم هناك على أن يكونوا جزءا من عملية اختيار رئيس مصر القادم عبر الصناديق.
وأكد المستشار لاشين إبراهيم أن الوطن وليس أشخاص المرشحين فى الانتخابات  سيكون هو الخاسر الأكبر فى حالة عدم إقبال المواطنين على العملية الانتخابية، مشددا على أن الانتخاب فضلا عن كونه من أهم الحقوق السياسية اللصيقة بالمواطن التى يجب عليه ألا يتباطأ فى إعمالها، فإنه يؤسس لرقابة شعبية مؤثرة ودولة حديثة قائمة على التوازن بين الحاكم والمحكوم، متابعا: أن احتشاد المواطنين واصطفافهم أمام لجان الاقتراع، يبعث أيضًا برسالة واضحة وقوية للعالم أجمع، أن المصريين بوعيهم وإرادتهم وحدهم هم من يختارون حاكمهم، وأنه لا بديل عن الديمقراطية، بما تنطوى عليه من قيم وإجراءات، كأسلوب إدارة البلاد.
كما نفى المستشار لاشين إبراهيم، بصورة قاطعة، صحة ما نشرته بعض المواقع الإلكترونية وما تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعى، حول تمديد عملية التصويت فى الانتخابات الرئاسية ليوم إضافى، منوها أن مثل هذه الشائعات الكاذبة، لا ظل لها من الحقيقة أو الواقع، ومن نسج خيال من قاموا بكتابتها ونشرها.
وأشار إلى أن لجان الاقتراع انتهت فى التاسعة من مساء أمس من إغلاق الصناديق، وبدء عمليات فرز بطاقات تصويت الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم على مدى الأيام الثلاثة للانتخابات الرئاسية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss