صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

الإرهاب ينكسر أمام إرادة السيناوية

29 مارس 2018



انطلق المارد السيناوى فى الانتخابات الرئاسية لدعم الدولة المصرية، وتحقيق نسبة إقبال غير مسبوقة، والتأكيد أنه ضد الإرهاب ومع الاستقرار والأمن فى جميع ربوع الوطن، بل وأصبحت الانتخابات فى شمال سيناء بمثابة عُرس ديمقراطى أمام العالم أجمع.
وانتهى السباق الرئاسي، مساء أمس، بعد تحقيق نسبة تصويت عالية تؤكد أن المواطن السيناوى لا يمكن أن يخيفه إرهاب، واستطاع تحدى كل ذلك وتغلب على المصاعب ليثبت للعالم كله أنه يدعم الدولة ويتحدى الدمويين.
أكد اللواء السيد عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، أن المواطن السيناوى على درجة كبيرة من الوطنية والوعى والاحساس بالمسئولية، فيشارك بكل اقتناع فى العملية الانتخابية لاختيار رئيس الجمهورية ودعم الدولة المصرية، وتوجيه رسالة إلى العالم بأنه يعمل على أمن واستقرار الوطن.
وقال: إنه بالرغم من الظروف الحالية والمعاناة وصعوبة الحياة، إلا أن المواطنين يقبلون على لجان الانتخابات، مشيرا إلى أن أبناء الشيخ زويد ورفح المقيمين فى العريش وبئر العبد حرصوا على المشاركة فى الانتخابات ودعم الوطن، مؤكدا أن ذلك الجهد موجه فى سبيل الوطن، خاصة مع صعوبة تواصلهم إلى اللجان.
ولفت حرحور خلال جولة تفقدية على لجان مدينة العريش، إلى أن جميع اللجان فتحت أبوابها فى المواعيد المحددة لها، وأن هناك لجانا خاصة لبعض مواطنى رفح والشيخ زويد الموجودين بمدينة العريش، الذين لا تسمح ظروفهم بالانتقال إلى رفح والشيخ زويد.
وأشار الدكتور حسام رفاعى، عضو مجلس النواب، إلى أن أهالى سيناء أقبلوا على لجان الانتخابات برغم كل الظروف والمعاناة من أجل مصر التى لم يتعودوا أن يخذلوها أو يتخلوا عن واجباتهم نحوها، خاصة أن تاريخهم ونضالهم وجهادهم معروف وموثق على مر السنوات.
وقال المهندس عبدالله الحجاوى، رئيس حزب مصر بلدى: إن المواطن السيناوى تحدى الظروف والطرق المغلقة وسار على الأقدام عدة كيلو مترات من أجل الإدلاء بصوته، وبالرغم من معاناته وحرمانه من كثير من الحقوق، وسط اتهامات وافتراءات الإعلام والجهلاء، إلا أن صناديق الانتخابات هى الشاهد على ذلك، وأن أبناء سيناء تغاضوا عن ذلك كله وأثبتوا أنهم فوق الإساءة وأعلى من الحقد وأروع من السياسة وأسمى من الانتماء نفسه، خاصة عندما يكون الوطن هو الهدف، وأن كل أبناء سيناء بريئون من الإرهاب.
وأوضح سعيد العيسوى، ناشط سياسي، أن أبناء سيناء خرجوا إلى لجان الانتخابات بلا دعاية على الحوائط وبلا مؤتمرات أو مسيرات، وبلا مواصلات أو أى دعم من مسئول، فقد خرج المارد السيناوى ليقدم المثل والقدوة لوطنه.
وأشارت حسناء الشريف، مقرر المجلس القومى للمرأة، إلى أن الأيام الماضية شهدت إقبالا متزايدا من المرأة السيناوية، وأنها تمثل أكبر نسبة مشاركة مع كبار السن، فضلا عن أن لجان المرأة كانت تكتظ منذ الصباح الباكر حتى آخر دقيقة للمساهمة فى دعم الديمقراطية وبناء الدولة المصرية.
وكان الماراثون الانتخابى على مدار الثلاثة أيام الماضية مغمور بروح المحبة والوفاء للوطن، فضلا عن أن الأهالى حرصوا، أمس، على الاصطفاف أمام اللجان، وسط ترديد هتافات «تحيا مصر» والأناشيد الوطنية، حيث واصل أهالى مدينة الشيخ زويد من الرجال والسيدات التوجه إلى المقار الانتخابية للإدلاء بأصواتهم.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى

Facebook twitter rss