صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

قائد الأبطال

16 مارس 2018



الرئيس: مستعد ألبس «الأفرول» وأقاتل جنب أبطالنا حتى نتخلص من الإرهاب و«تحيا مصر»

 

كتب - أحمد إمبابى وعمر علم الدين

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى بالأمس، فعاليات الندوة التثقيفية الـ27 للقوات المسلحة بعنوان «يوم الشهيد»، بمركز المنارة للمؤتمرات، بحضور المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء والفريق أول صدقى   صبحى   وزير الدفاع والإنتاج الحربى وعدد من الوزراء وكبار المسئولين بالدولة، وعدد من أسر الشهداء والمصابين.
وخلال الاحتفالية شهد الرئيس السيسى  الفيلم التسجيلى عن بطولات الشهداء من رجال الجيش والشرطة، بعنوان «مشوار بطولة» ، كما استمع لكلمات أمهات الشهداء، والأم المثالية من أمهات الشهداء هذا العام أم الشهيد محمد إدريس، كما استمع الرئيس إلى   كلمة للداعية الإسلامى الحبيب الجفرى.
ووسط تفاعل الحضور لروايات الأبطال من الشهداء والمصابين وأسرهم، تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى عن قيمة ما يقدمه الأبطال من القوات المسلحة والشرطة فداء لتراب الوطن ودفاعًا عن الشعب المصرى.
وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن الثمن الذى قدمه الشهداء والمصابون هو وتد وضع من أجل مصر، وأن تبقى مصر، مشددًا على التضحيات التى يقدمها رجال القوات المسلحة والشرطة من أجل رفعة مصر.
وأضاف الرئيس قائلًا: «الشهداء قدموا حياتهم من أجل أن نعيش، فى أمان وسلام، والكلام ده قلناه من 5 سنين، لما قلنا نموت وماحدش يقرب منكم، بفكركم بس، جه اليوم إللى قلنا فيه إحنا نموت بس ماحدش يقرب منكم، الكلام ده انتفذ ولا لأ؟».
ووجه الرئيس السيسى حديثه للمصريين، قائلًا: «إللى انتوا بتشوفوه هو الوعد إللى إحنا قلناه لأهل مصر، إن إحنا مستعدين نموت وانتوا تعيشوا، قسمًا بالله والله يعلم ما فى نفسى».
وأضاف الرئيس إن مصر تحارب فى سبيل الله ، بمواجهتها لخوارج العصر ، بل لعدو أشرس وأكثر إجراما من الخوارج، لأننا نحارب أناس تسىء لمقام ربنا ، مؤكدا أنه لوسقطت مصر لسقطت الأمة كلها.
وقال الرئيس السيسى أنه مستعد للنزول والمشاركة فى هذه الحرب، قائلًا: «مستعد ألبس الأفرول وأنزل أقاتل جنب أبطالنا حتى نتخلص من الإرهاب وتحيا مصر».
وتحدث الرئيس عن نماذج لدول مجاورة ومصيرها بعد أن سقطت، حيث قال إن هناك ملايين اللاجئين فى المخيمات حول العالم يعيش فيها الملايين، وأن القوات المسلحة حمت مصر من هذا المصير، و«لا أحد يجرؤ على المساس» بمصر.
وفى   موقف إنسانى حرص الرئيس السيسى   على مصافحة أمهات الشهداء، وأبنائهم، حيث اصطحب طفلين من أبناء الشهداء للجلوس إلى جواره، وأعلن أنه فى صلاة عيد الفطر المبارك سيشارك فيها أسر وأبناء الشهداء جميعا لمشاركتهم فرحتهم بالعيد.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
ادعموا صـــــلاح
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
وداعًا يا جميل!
الحلم يتحقق

Facebook twitter rss