صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

الجمعة.. الجالية المصرية بالسعودية تصوت للمستقبل

14 مارس 2018



الرياض - صبحى شبانة


أكد السفير ناصر حمدى زغلول سفير مصر لدى المملكة العربية السعودية، جاهزية السفارة المصرية بالرياض، وقنصليتها العامة بجدة لاستقبال الناخبين المصريين بعد غد الجمعة لاختيار رئيس مصر للفترة الرئاسية المقبلة من بين المرشحين، الرئيس عبد الفتاح السيسى، ومنافسه المهندس موسى مصطفى موسي.
وكشف السفير ناصر حمدى لـ«روزاليوسف»، أن الاستعدادات التى تم اتخاذها راعت حجم الجالية المصرية التى يبلغ عددها ثلاثة ملايين و٨٧ ألف شخص طبقا لآخر إحصاء فى يناير الماضى، وتنتشر فى معظم مناطق المملكة المترامية الأطراف والتى يبعد بعضها عن مقرى الانتخابات فى الرياض وجدة بمسافة تتجاوز الألف كيلومتر، لذا تم توفير كل السبل المريحة لاستقبال الناخبين للإدلاء بأصواتهم بيسر وسهولة.
وقال السفير: «فى إطار الاجراءات التى قامت بها السفارة لتيسير العملية الانتخابية وتحسبا لأى طارئ فقد شكلنا ولأول مرة ١١ لجنة متنوعة،تقنية، إعلامية، خدمية،أمنية، لضمان حسن سير العملية الانتخابية».
وأشاد بتعاون السلطات السعودية لضمان سير العملية الانتخابية بيسر وسهولة ودون أى عوائق، مشيرا إلى تواصله مع وزارة العمل، ومجلس الغرف التجارية السعودية منذ وقت مبكر بغرض التعميم على الشركات السعودية بضرورة تسليم العاملين المصريين جوازات سفرهم وتمكينهم من الإدلاء بأصواتهم.
كما ثمن حمدى تعاون وزارتى الخارجية والداخلية السعوديتين اللتين أبدتا تعاونا ملموسا وتفاهما كبيرا فيما يتعلق بسرعة إصدار التأشيرات للكوادر المعاونة القادمة من مصر، بالإضافة لتأمين المقار الانتخابية والسماح بتجمعات الناخبين وحمايتهم أمام مقرات اللجان أو فى أماكن تجمعات الحافلات التى تقلهم إلى السفارة بالرياض، وقنصليتها العامة بجدة.
ولفت إلى أن وزارة الخارجية المصرية استجابت لطلباتهم وأوفدت ٣٤ مراقبا إلى السفارة بالرياض و ٣٥ إلى القنصلية العامة بجدة للمعاونة فى إجراء العملية الانتخابية ليبلغ عدد من يقومون على الانتخابات الرئاسية المصرية بالسعودية ٢١٠أشخاص، ١١٠ يتابعون سير العمل فى ١٥ لجنة بالسفارة المصرية بالرياض، و١٠٠ فى ٢٢ لجنة بالقنصلية العامة المصرية بجدة بإشراف مباشر من أعضاء السلك الدبلوماسى والقنصلي، موضحا أنه تم تقسيم اللجان إلى لجان خاصة بالرجال وأخرى خاصة بالنساء وثالثة للعائلات لتلافى الزحام، ومراعاة خصوصية الناخبين المصريين.
وفيما يتعلق بالخدمات اللوجيستية، قال السفير ناصر حمدي، إنه تم إعداد خيام مكيفة فى فناء السفارة، مزودة بمقاعد مريحة للناخبين، كما تم تجهيز صناديق شفافة لبطاقات الاقتراع، وطباعة عدد وافر من اللافتات واللوحات لإرشاد وتوجيه الناخبين المصريين، بالإضافة لتوفير كل مايلزم العملية الانتخابية من شرائح إنترنت لتشغيل الأجهزة اللوحية»التابلت»، والأوراق والأحبار والأدوات المكتبية اللازمة.
وأشار إلى تنسيق السفارة مع شركة الكهرباء، ومزودى خدمات الاتصالات والإنترنت لتوفير البدائل السريعة والناجزة فى حال انقطاع تيار الكهرباء أو تعطل شبكة الإنترنت، مضيفا: «رغم أن هذا احتمال ضعيف للغاية ولايحدث فى السعودية، لكننا وضعنا كل الاحتمالات فى حساباتنا حتى ننجز العملية الانتخابية بيسر وسهولة».
وأشاد حمدى بالجهود التى قام بها عدد من أبناء الجالية المصرية الذين تبرعوا باستئجار عدد من الأتوبيسات على نفقتهم الخاصة، لنقل الناخبين المصريين من أماكن تجمعهم لمقر اللجان الانتخابية فى كل من الرياض وجدة وتعمل بشكل ترددى طيلة أيام الانتخابات الجمعة والسبت والأحد ١٦و١٧و١٨ مارس الجاري.
وأضاف، أن عددا من أبناء الجالية المصرية اظهروا وجه مصر الحضاري، وتكفلوا بتوفير عبوات كافية من المياه والعصائر والفطائر لتقديمها للناخبين المصريين فى مقرى الانتخابات كما شكلوا مجموعات شبابية خارج مقرى الانتخابات فى الرياض وجدة لمساعدة المسنين وذوى الاحتياجات الخاصة على أداء واجبهم الوطني.
وأكد حمدى أن أبواب السفارة المصرية بالرياض وقنصليتها العامة بجدة ستستقبل الناخبين من الساعة التاسعة صباحا إلى التاسعة مساء على أن يستمر العمل بعد هذا التوقيت فى حال وجود ناخبين فى حرم أو محيط مقار اللجان الانتخابية.
ودعا السفير ناصر حمدى سفير مصر بالسعودية، أبناء الجالية المصرية لضرورة المشاركة بكثافة فى العملية الانتخابية بصرف النظر عن التصويت لأى من المتنافسين، للحفاظ على استقرار الوطن، واستكمال المنجزات الضخمة التى حققتها ثورة الشعب المصرى فى ٣٠ يونيو.
من جهته، أكد السفير هانى صلاح القنصل العام المصرى بالرياض أهمية، دور الإعلام فى نجاح العملية الانتخابية وإظهارها بالشكل الذى يتناسب مع قيمة مصر كدولة ديمقراطية رائدة خصوصا أن الشعب المصرى مارس العملية الانتخابية منذ عهود بعيدة ترجع إلى أواخر القرن الثامن عشر.
وأشار إلى أن انتخابات المصريين فى السعودية تحظى باهتمام إعلامى ودولى واسع نظرا لحجم الجالية المصرية فى السعودية وتنوعها، لافتا إلى الدائرة الانتخابية المصرية فى السعودية هى أكبر دائرة انتخابية على الإطلاق، مؤكدا أن نتيجة التصويت ستعكس مؤشرا مهما للانتخابات الرئاسية داخل مصر.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
16 ألف رياضى يتنافسون ببطولة الشركات ببورسعيد
الأهلى حيران فى خلطـة «هـورويا»
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»

Facebook twitter rss