صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الأوسكار v.s التحرش

6 مارس 2018



كتبت - وسام النحراوى


انتهى منذ ساعات حفل توزيع جوائز أوسكار 2018 بدورته الـ90 الذى أقيم على مسرح دولبى فى لوس أنجلوس الأمريكية.
وقد نقل الحفل، الذى قدمه للسنة الثانية على التوالى الإعلامى الأمريكى الشهير جيمى كيميل، مباشرة عبر قناة «ايه بى سي» الأمريكية.
وعن الفنانين الفائزين بالجوائز، فاز الإنجليزى جارى أولدمان بجائزة أفضل ممثل عن دوره فى فيلم «أسوأ ساعة»، الذى جسد فيه شخصية رئيس الوزراء البريطانى، ونستون تشرشل، أثناء الحرب العالمية الثانية.

وفازت الأمريكية فرانسيس مكدورماند بجائزة أفضل ممثلة، عن دورها فى فيلم «ثلاث لوحات إعلانية خارج إبينج»، وجسدت مكدورماند دور امرأة غاضبة تسعى لتطبيق العدالة.
وذهبت جائزة أفضل ممثل مساعد إلى سام روكويل، عن دوره فى فيلم «ثلاث لوحات إعلانية خارج إبينج»، وأفضل ممثلة مساعدة أليسون جانى عن فيلم «تونيا».
وحصد فيلم «شكل الماء» جائزة أفضل فيلم، وفاز مخرجه المكسيكى «جييرمو ديل تورو» بأوسكار أفضل مخرج.
إلا أن الحظ خذل الفيلمين العربيين من لبنان وسوريا، اللذين فازا بترشيحين عن فئة الأفلام الأجنبية وفئة الأفلام الوثائقية، فلم ينل اللبنانى «قضية رقم 23» الذى أثار قبل أشهر جدلاً فى لبنان، أى جائزة، كذلك الفيلم السورى «آخر الرجال فى حلب»، الذى يروى قصة شباب الدفاع المدنى (الخوذات البيضاء) فى سوريا الذين ضحوا بحياتهم لينقذوا الناس من تحت القصف سواء فى حلب أو الغوطة أو غيرهما.
من جهته، انتقد مقدم الحفل، جيمى كيميل، المنتج السينمائى الشهير هارفى واينستين، الذى كان محور فضائح التحرش، التى انكشفت بشأن مجتمع هوليوود خلال الأشهر الماضية.
وقال كيميل إن سقوط واينستين، بعد عشرات الاتهامات ضده بسوء السلوك الجنسى، جاء متأخرا للغاية.
ومن بين النساء اللائى اتهمن واينستين بالتحرش بهن الممثلة سلمى حايك، التى حضرت حفل الأوسكار بفستان بنفسجى فاتح بالكرانيش اللامعة مع اكسسوارات كثيرة منسدلة على الصدر والأكتاف فصنفها البعض أنها كانت من أسوأ الإطلالات خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار رغم أن تكلفة مجوهراتها وصلت إلى 4 ملايين دولار.
وظهرت أشلى جود وميرا سورفينو معاً فى حفل الأوسكار، حيث كانت الممثلتان من أوائل اللواتى كشفن عن تعرضهن للتحرش من قبل المنتج هارفى وينشتاين، مما منح عشرات النساء فى هوليوود الشجاعة للحديث عن تعرضهن لتجربة مماثلة.
وفيما يخص هذا الشأن، قررت إدارة حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام  2018 فى دورته الـ90، منع نجمات هوليوود من ارتداء الفساتين السوداء كنوع من دعم حملة «تايمز أب» لرفض التحرش والعنف الجنسى مكتفية بتخصيص فقرة قصيرة خلال الحفل لدعم الحركة.
يذكر أن إدارة المهرجان كانت قد استبعدت النجم كيسى إفليك من تقديم جائزة أفضل ممثل، الحائز على أوسكار أفضل ممثل العام الماضى، بسبب اتهامه بالتحرش الجنسى واستبدلته بالممثلة  العالمية جينفير لورانس التى جاءت إطلالتها سيئة جدا وصبيانية ولا تليق بحفل بحجم الأوسكار، بخلاف تصرفاتها غير المسئولة والتى وضح من خلال اصطحابها لكأس الخمر طول الحفل انها فى حالة سكر.
ومن أهم لقطات الحفل، قيام كل من الممثلتان الكوميديتان مايا رودولف وتيفانى هاديش بالظهور على المسرح، وقد خلعتا حذائهما لتقديم جوائز أفضل فيلم رسوم متحركة قصير وأفضل عمل قصير.
وكانت الممثلة التشيلية دانييلا فيجا (28 عاماً) دخلت التاريخ عندما أصبحت أول متحولة جنسياً تقدم الفائزين فى حفل جوائز الأوسكار.
فى السياق نفسه، قررت نفس الإدارة دعم مؤسسة غير ربحية تهدف إلى وقف العنف المسلح عن طريق ارتداء عدد من أهم نجوم هوليوود دبابيس ملابس باللون البرتقالى.
من الجدير بالذكر أن فضائح التحرش الجنسى كانت قد هيمنت على موسم الجوائز فى هوليوود وأجبرت عشرات الممثلين والمنتجين والوكلاء على التنحى أو تمت إقالتهم أو استبعادهم من مشروعات فنية.
ويمثل الوقت الذى خصصته الأكاديمية لحركة «تايمز_أب» فى حفل الأوسكار أكبر فرصة لها للظهور حيث ستصل إلى جمهور مميز من المشاهير وملايين يشاهدون الحدث على مستوى العالم.
وحركة «تايمز أب» هى صندوق تمويل للدفاع القانونى يهدف لدعم ضحايا التحرش الجنسى فى مجال الترفيه وخارجه.
كان للمصممين العرب بصمة مميزة فى  أزياء حفل الأوسكار 2018 ليعكس ما وصلت إليه الموضة العربية فى السوق العالمية، فاختارت عددا من النجمات ارتداء فساتين تحمل توقيع مصممين أزياء عرب منهم زهير مراد، طونى ورد ريم عكرا وإيلى صعب.
وفى المقدمة تأتى ريا أبى راشد التى كانت أول الحضور فى حفل الأوسكار بفستان أزرق سماوى رائع بتوقيع المصمم العالمى طونى ورد، وأيضًا جينا رودريجز بدت فى منتهى الأناقة بفستان مزخرف للمصمم اللبنانى زهير مراد، وهيلين ميرين بفستان بسيط من تصميم ريم عكرا، التى صممت أيضًا فستان أليسون جانى الحائزة على أوسكار أفضل ممثلة مساعدة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مصيلحى: الاتحاد السكندرى قادر على تخطى الهلال السعودى
السيسى: إفريقيا حققت على مدار السنوات العشر الماضية معدلات نمو إيجابية.. لكنه لم يحقق المستهدف منه
«شيكابالا» يشعل أزمة جديدة بين الزمالك والاتحاد
وزير الداخلية يستقبل مدير المنظمة الدولية للهجرة
فاضل ع القمة «دستة»
مفاجأة.. «كلوب» لم يكن يريد التعاقد مع «صلاح»!!
«المالية» تعيد الكمبيوتر والصابون إلى عباءة الدولار الجمركى

Facebook twitter rss