صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الرئيس بالبدلة العسكرية من سيناء: الشعب المصرى يثق فى قدرة جيشه على حماية أرضه

26 فبراير 2018



كتب ـ أحمد امبابى

 

تحرز القوات المسلحة نجاحات كبيرة على الإرهاب، وتدحر بكل حزم وقوة وعزيمة أعداء الحياة، فقد اطلع الرئيس عبد الفتاح السيسى، أمس، بنفسه من شرق القناة على ما أنجزه رجال القوات المسلحة فى حربهم على المتطرفين، خلال افتتاحه قيادة قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب، بحضور المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، والفريق أول صدقى صبحي، القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وعدد من السادة الوزراء والمحافظين، وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة.
«افتتاح قيادة قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب يأتى فى إطار التطوير والتحديث الشامل لقدرات القوات المسلحة، بما يمكنها من مواصلة دورها المقدس فى حماية الوطن بأعلى درجات الكفاءة» بحسب السفير بسام راضي، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية.
واستمع «السيسى» إلى شرح من اللواء أركان حرب حسن عبد الشافي، مدير إدارة المهندسين العسكريين، حول الوحدات القتالية والمنشآت التخصصية والإدارية التى يضمها موقع قيادة قوات شرق القناة.
وتفقد الرئيس موقع قيادة قوات شرق القناة، ثم توجه بعدها إلى مركز العمليات الدائم لقيادة شرق القناة، التى تتم إدارة خطة المجابهة الشاملة للعملية «سيناء ٢٠١٨» من خلالها.
وخلال الزيارة استمع «السيسى» إلى شرح تفصيلى من الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، تضمن عرضاً لنتائج العملية العسكرية على مدار الخمسة عشر يوماً الماضية، وما تحقق من إنجازات لتطهير سيناء من البؤر الإرهابية، وفرض السيطرة الأمنية الكاملة على شبه جزيرة سيناء، تمهيداً لعودة الحياة إلى طبيعتها، وتهيئة المناخ الملائم لمواصلة تنفيذ خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لأبناء سيناء.
المتحدث الرئاسى قال إن الرئيس اطمأن خلال الزيارة على جاهزية القوات، واستعدادها لتنفيذ كافة المهام القتالية الموكلة إليها، كما اطمأن على حسن سير العملية «سيناء ٢٠١٨» التى تستهدف مجابهة الإرهاب فى أنحاء الجمهورية كافة، وأشاد «السيسى» بما تحقق من نجاحات ملموسة على مستوى ملاحقة والقضاء على العناصر والبؤر الإرهابية، وتدمير أعداد كبيرة من الأوكار والمخازن والأسلحة التى تستخدمها الجماعات المتطرفة، وفرض السيطرة الكاملة على امتداد الحدود البرية والساحلية، لقطع خطوط إمداد الجماعات الإرهابية ومسارات تهريب الأسلحة والذخائر لتلك العناصر.
وطالب الرئيس القوات بمواصلة بذل أقصى الجهد من أجل مصر وتأمين شعبها العظيم، مشيداً بما يحققونه من إنجازات كبيرة تتمثل فيها وطنيتهم واستعدادهم للتضحية بأرواحهم من أجل الوطن.
«السيسى» أكد أن الشعب المصرى يثق فى قدرة قواته المسلحة على حماية مصر والقضاء على جميع مظاهر ترويع المواطنين أو إرهابهم، مؤكداً ثقته الكاملة فى انتصار مصر الكامل بمشيئة الله فى حربها الشريفة ضد الإرهاب الآثم، الذى آن أوان خروجه من مصر.
وأوضح الرئيس أن عملية التنمية الشاملة فى سيناء بدأت بالفعل منذ عام ٢٠١٤ ومستمرة حتى عام ٢٠٢٢، مشيراً إلى أن تكلفة تنمية وتطوير سيناء ستصل إلى اجمالى ٢٧٥ مليار جنيه، وهو رقم ضخم يستلزم تكاتف كل المصريين من أجل المساهمة فى توفيره، ووجه الرئيس نداء وطنياً إلى جميع المواطنين ورجال الأعمال من أبناء مصر الشرفاء بالتبرع لصندوق تحيا مصر، باعتباره الوعاء القائم بالفعل والذى يمكن من خلاله المساعدة فى التمويل اللازم لتنمية سيناء، تلك التنمية التى تعد مسألة أمن قومى لمصر بالدرجة الأولى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«الدبلوماسية المصرية».. قوة التدخل السريع لحماية حقوق وكرامة المصريين بالخارج
6 مكاسب حققها الفراعنة فى ليلة اصطياد النسور
حل مشكلات الصرف الصحى المتراكمة فى المطرية
تطابق وجهات النظر المصرية ــ الإفريقية لإصلاح المفوضية
بشائر مبادرة المشروعات الصغيرة تهل على الاقتصاد
الفارس يترجل
وسام الاحترام د.هانى الناظر الإنسان قبل الطبيب

Facebook twitter rss