صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

جوازات السفر المزورة «أداة» داعش لتصدير الإرهاب للعالم

23 فبراير 2018



كتب ـ مصطفى أمين عامر


آثارت حالة النزوح الكبيرة للمئات من المقاتلين الدواعش إلى الدول المجاورة لسوريا والعراق العديد من التساؤلات حول كيفية انتقالهم من كلا الدولتين لتنفيذ عمليات إرهابية بها.
 هذا الأمر أرجعه العديد من الخبراء إلى امتلاك التنظيم العديد من الأجهزة التى تستخدم فى «إصدار» جوزات سفر لاتختلف عن الأصلية وهو ما أتاح لمقاتليه  دخول أراضى فرنسا ودول غربية أخرى وتنفيذ عمليات إرهابية بها، وغالبية هذه الوثائق عبارة عن جوازات سورية وتركية وعراقية استولى عليها التنظيم خلال سيطرته على الموصل العراقية والرقة السورية، وهى فى مجملها أجهزة لتدوين البيانات الشخصية.
وقال حسام الحداد الباحث فى شئون الجماعات الإسلامية، «إن إدارة التنظيم الإرهابى للمساحات الهائلة من أراضى سوريا والعراق مابين عامى 2014م و2017م أتاح له إدارة مؤسساتها وهو ما جعله يمتلك جميع المقدرات التقنية لها، ومنها قواعد بيانات المواطنين واستغلالها فى «إصدار» جوازات سفر لا تختلف عن الأصلية وهو ما أتاح لمقاتليه دخول أراضى  فرنسا ودول غربية أخرى وتنفيذ عمليات إرهابية بها.
 وشدد فى تصريحات لـ«روزاليوسف» أن العديد من التقارير كشفت عن أن الأجهزة الأمنية فى بلدان أوروبية صادرت جوازات سورية مزورة، إضافة إلى أخرى كانت بحوزة المسلحين والانتحاريين الذين هاجموا  العاصمة الفرنسية باريس، وهو ما يعنى  أن «داعش» اتخذت قرارها من فترة لتوسيع نطاق عملياتها إلى خارج المناطق الخاضعة لسيطرته وقتها وتنفذه الآن من خلال الجوازات المزورة.
 وتابع: «من المنطقى أن تكون غالبية هذة الوثائق عبارة عن جوازات سورية وعراقية استولى عليها التنظيم خلال سيطرته على الموصل العراقية والرقة السورية وتركية  باعتبار أنها كانت دولة العبور الرئيسية لمعظم مقاتلى التنظيم الإرهابى.
يذكر أن سلطات الهجرة الألمانية كشفت بعد التدقيق عن وجود نحو 8625 جواز سفر مزور عام 2016، لكنها لم تكشف عن أي معلومات عن كيفية وصول جوازات السفر هذه إلى اللاجئين، وأنه يعتقد أن تنظيم داعش استولى خلال سيطرته على بعض المناطق فى سوريا، على أكثر من 11 ألف جواز سفر فارغ، حيث بإمكانها إضافة تفاصيل عن أفراد فيها.
وكشفت صحيفة «بيلد إم سونتاغ» الألمانية عن وثائق سرية للشرطة الاتحادية ووزارة الداخلية، أن المحققين وضعوا لائحة بأرقام جوازات سفر فارغة طبعتها السلطات السورية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss