صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

مفاجأة.. «بلاش تبوسنى» من غير ولا بوسة

21 فبراير 2018



كتبت سهير عبدالحميد

 

بمجرد عرض برومو فيلم بلاش تبوسنى المقرر طرحه يوم 28 فبراير الجارى فى دور العرض أثار جدلا حول حقيقة وجود مشاهد جريئة أو قبلات لبطلته ياسمين رئيس حيث ظهرت فى البرومو وهى تجسد شخصية فجر الممثلة التى ترفض تقديم قبلة أو مشاهد جريئة خلال مشاهد الفيلم الذى تقوم ببطولته وتشتكى لوالدتها هذا الأمر أثناء التصوير وأنها تشعر بحرمانية فى تقديم قبلات او مشاهد فى السرير، وهو ما يسعى من خلاله مؤلف العمل ومخرجه أحمد عامر لإبراز التناقضات التى تحيط بمجتمعاتنا ومع الوقت تتخذ بطلة العمل قرارها بالاعتزال وارتداء الحجاب وتقابل فنانة معتزلة والتى تجسدها الفنانة سوسن بدر مما أوحى أن الفيلم يناقش قضية القبلات والمشاهد الجريئة فى السينما
بطل فيلم بلاش تبوسنى  الفنان الشاب محمد مهران تحدث عن الفيلم قائلا : تم تصويره منذ ما يقرب من أربع سنوات وكنت قد فقدت الأمل فيه إلى أن عرض فى مهرجان دبى فى دورته الأخيرة وسعدت جدا بردود أفعال الذين شاهدوه والأحداث ويناقش كواليس تصوير الأعمال والتى لا يعرفها الجمهور وهى كواليس الصناعة نفسها من خلال كواليس تصوير فيلم داخل الاحداث حيث أدخل فى صدام مع بطلة الفيلم التى ترفض وجهة نظر المخرج والمنتج بضرورة تقديم مشهد به قبلة وبرغم أن الفيلم فكرته تدور حول أهمية بعض المشاهد التى بها قبلات أو غيرها من الأشياء التى تثير جدلا لكن مع ذلك الفيلم خال تماما من أى مشهد جريء أو قبلة.
وأضاف مهران أن وجود المخرج الكبير الراحل محمد خان كان إضافة كبيرة للفيلم هو والمخرج خيرى بشارة حيث يظهران بشخصيتهما الحقيقية ويستعين بهما المخرج تامر تيمور الذى لايزال فى بداية مشواره ليتعلم من خبراتهما وأنه كان يتمنى أن يحضر المخرج الراحل محمد خان عرض الفيلم.
أما الفنانة ياسمين رئيس فتحدثت عن مشاركتها فى بلاش تبوسنى  فى تصريحات سابقة بعد عرض الفيلم فى مهرجان دبى مؤكدة أنها كانت تخشى تجسيد شخصية «فجر» الممثلة فى بادئ الأمر، ولكنها وافقت عليها لأنها تعشق الاقتراب من الشخصيات التى تلمس قلبها.
وأضافت أنها تتمنى أن يفكر أبناء جيلها مثل تفكير الجدود وليس الأمهات مؤكدة أنها تريد أن تعيش فى هذا العصر.
يذكر أن فيلم بلاش تبوسنى ، حصل على عرضه العالمى الأول فى الدورة الـ 14 من مهرجان دبى السينمائى الدولى ، ضمن برنامج ليال عربية، وهو من تأليف وإخراج أحمد عامر، وتدور أحداثه داخل كواليس فيلم جديد يتم تصويره، فيواجه المخرج الشاب صعوبات فى التعامل مع بطلة العمل ومنتجه نتيجة تعارض أفكار الثلاثة ومحاولة كل طرف فرض رؤيته الخاصة على الفيلم.
ويشارك فى بطولة الفيلم بجانب ياسمين، محمد مهران وسلوى محمد على وعايدة رياض مع سوسن بدر كضيفة شرف، بالإضافة إلى مشاركة المخرج الراحل محمد خان والمخرج خيرى بشارة بشخصيتيهما الحقيقية.
الفيلم إنتاج شركات أفلام ميدل وست وويكا للإنتاج والتوزيع وMAD Solutions وتوزيع شركة MAD Distribution.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss