صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

أهالى الشهداء: ربينا أبطالًا والرئيس وعدنا بالثأر فأوفى

18 فبراير 2018



كتبت - سمر حسن
 

شباب استشهد لتحيا أمته
 وقدم روحه للحق مهرًا ليحفظ دولته، ولكن خلف وراءه أمًا احتسبته شهيدًا فداًء للوطن ووثقت فى زملائه من أبطال القوات المسلحة فى أن يكملوا المسيرة، وأن يثأروا لفلذة كبدها، أو زوجها الذى غيبته إيدى الغدر الإرهابية، على أرض الفيروز, ولكن كما أكدنا أثلجت صدورهم انطلاق عملية الثأر الكبرى سيناء 2018 لعود حق الشهداء وتحقيق حلمهم فى تطهير سيناء من الإرهاب. هذه العملية أشبه بالسلاح ذو الحدين، فقد كانت يد تسفك دم الإرهاب ورجاله، ويد أخرى تحنو وتواسى وتبث الروح من جديد فى أجساد أهالى الشهداء، الذين عبروا عن الراحة النفسية والطمأنينة التى يشعروا بها بعد البدء فى التطهير والثأر رغم مرارة ألم فراق أبنائهم.
قالت د.منار زوجة الشهيد محمد هارون والملقب بـ «أسد سيناء» رغم مرارة فراق زوجى التى مازالت فى حلقى ورغم مرور ثلاث سنوات على استشهاده إلا أن روحى المعنوية ارتفعت بنسبة كبيرة عندما بدأت قواتنا المسحلة فى تنفيذ عملية الثأر، فأنا أثق دائما أن القوات المسلحة فى رباط, ومستمرة على عهدها إلى يوم الدين، بداية من المعاملة الراقية التى أتلقاها من كل فرد من أفرادها وصولًا إلى الثأر لأبنائها.
وتابع والد الشهيد إسلام قنديل: لم أتلق العزاء فى ابنى فأنا والد شهيد حى ويرزق عند ربه، دفع عمره فداء لوطنه وعرضه ولى الفخر بأنى قدمت بطلًا، واستكمل: الرئيس السيسى وعد وأوفى، ففى كل لقاء كان يجمع أهالى الشهداء به كان يؤكد لنا أنه لن يفرط فى حق الشهداء فهم أبناء القوات المسلحة وهى المسئولة عن الثأر لهم، ولو لى ابن آخر لقدمته فداء للوطن.
واستطردت والدة الشهيد أحمد محمد عبده: ربيت ابنى ورباه معى الله عزوجل لأقدمه حفاظًا على أمن مصر والمصريين، وروت قصة بطولته «ربيت ابنى راجل كان نازل إجازة وسمع استغاثة من باقى زملائه، توجه لموقع الأحداث دون تردد لإنقاذ زملائه بدمه» أخذ القوة واستقل الدبابة وقطع الطريق على الجماعات التكفيرية فى رفع علمهم المدنس على أرض سيناء وواجه بكل شجاعة حتى استشهد، واليوم أتابع بشغف القصاص لشهدائنا من هؤلاء الخونة، وعلى يقين بأن الرئيس السيسى سيقضى على الإرهاب.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss