صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 ديسمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

محطة مياه أولاد سالم تنقذ قرى «دار السلام» من «الطلمبات الحبشية»

13 فبراير 2018



سوهاج ـ خالد سليمان


أخيرا.. وبعد سنوات من معاناة انقطاع مياه الشرب فترات طويلة واللجوء إلى الطلمبات الحبشية أصبحت المياه متوفرة بكثرة فى جميع الأوقات نهارا وليلا بعد افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسى عبرالفيديو كونفراس محطة دار السلام المقامة فى أولاد سالم بحرى والتى تخدم مجلس قروى أولاد سالم وقرى النغاميش والبلابيش بحرى والخيام والكشح وأولاد خلف ومدينة دارالسلام والتى يصل عدد سكانها أكثر من 400 ألف نسمة.
والمحطة تم الانتهاء من شبكاتها بطاقة 34 كم وبطاقة تشغيلية 700 لتر فى الثانية وبلغت تكلفتها 255 مليون جنيه وتعتبر من أكبر مشروعات المياه التى نفذتها الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى على مستوى الجمهورية.
«روزاليوسف» عاشت فرحة الأهالى بافتتاح محطة مياه الشرب الجديدة بأولاد سالم.
أحمد عابدين محمد من قرية أولاد خلف بدارالسلام الابتسامة على وجهه قال: أنا عمرى حاليا حوالى 60 سنة ومنذ أن ولدت وأرى أسرتى وكل أهل القرية يشربون من مياه الطلمبات الحبشية والآبار الارتوازية الأمر الذى أصاب العديد من الأهالى بالأمراض خاصة الفشل الكلوى وقريتنا من أكبر القرى التى بها نسبة عالية من مرضى الفشل الكلوى وكنا نسير مسافات طويلة من أجل الحصول على جركن مياه نقية من قرى مركز جرجا والبلينا والحمد لله ربنا اكرمنا بمحطة مياه على نهر النيل علشان خاطر أولادنا وأحفادنا وكفاية أمراض ونشكر رئيسنا عبدالفتاح السيسى اللى حس بينا وأعطى التعليمات بإنهاء المحطة الجديدة.
أما عنتر محمود عامل: عمرى 47 سنة الذى يملك طلمبة حبشية روى لنا كيف كانت حياته قبل تشغيل محطة المياه قائلا:أغلب الوقت نشرب ونطبخ طعامنا من الطلمبة واعتدنا على طعم مياهها الكريهة ورائحتها الغريبة لكن ليس بأيدينا شىء كنا دائما نشكو للمسئولين عن عدم صلاحية المياه ولا احد يرد علينا بإجابة شافية وكنا نتحسر لما نرى نهر النيل بالقرب من بيوتنا وزراعاتنا ولا نستطيع ان نمد يدنا لنشرب من النهر ونستغرب كيف نعيش بجوار نهر النيل ولا نشرب منه وهناك مراكز لا تقع على النهر وفيها محطة مياه مأخذها من نهر النيل حتى اراد الله ان نعيش ونرى محطة اولاد سالم يفتتحها الريس الشهر الماضى ويتحقق حلمنا ونشرب لأول مرة مياها نقية ونظيفة مثل كل الناس.
تابع زكرى منصور عاطف موظف من مدينة دارالسلام: اخيرا وصلت المياه للادوار العليا مثل الدورين الخامس والسادس وفى الماضى كانت المياه ضعيفة للغاية وكنا نستخدم مواتير كهربائية لرفع المياه للادوار العليا.
وتكمل ربة منزل عطيات بدرى 55 سنة: الحمد لله بدأنا نشرب من نهر النيل وعرفت أنه محطة «أولاد طوق» قاصدة المحطة الجديدة بأولاد سالم أن الرئيس عبدالفتاح السيسى أعطى تعليمات للحكومة بسرعة إنهاء العمل فى محطة المياه وتشغيلها.
وقالت: يا ريت المسئولين يشعروا بمشاكل الناس زى الريس الذى شعر بنا وعرف أن مركز «أولاد طوق» فيه ناس عندهم فشل كلوى وأمراض كثيرة بسبب سوء المياه الحمد لله والشكر لريسنا.
ويضيف على أبوالغيط مزارع من الكشح: عمرى 77 سنة باشرب من مياه طعهما مش حلو وأصيبت عدة مرات بامراض فى الكلى بسبب المياه الحمد لله اننى عشت لليوم اللى اشرب فيه مياه «حلوة» من نهر النيل والبركة فى الريس بتاعنا ربنا يخليه وينصره على أعداء البلد.
من جهته يصف طارق محمد عبدالحميد رضوان نائب دارالسلام محطة مياه الشرب بأولاد سالم بأنها كانت بمثابة حلم يراود ابناء دارالسلام رغم وقوع مركز دارالسلام بأكمله على نهر النيل شرقا إلا ان المركز وتوابعه كان محروما من المياه النقية وعندما قررت الدولة انشاء محطة اولاد سالم تم تخصيص الارض وواجهتنا مشكلة التخصيص مع وزارة الرى حتى تم حل كل المشكلات ودفع العمل خلال السنوات القليلة الماضية حتى تم الانتهاء من المشروع العملاق وتم الاستلام الابتدائى للمشروع الحلم بعد توجيهات صريحة من الرئيس عبدالفتاح السيسى بسرعة إنهاء المشروع خلال افتتاحه محور جرجا دار السلام العام الماضى.
ويقول جابر الطويقى نائب دارالسلام: اخيرا شرب ابناء دارالسلام كوب مياه نظيف بعد ان كانت القرى بأكملها وبندر دارالسلام تشرب من المياه الارتوازية ذات النسب العالية فى الاملاح والمنجنيز وكان المواطنون البسطاء يصابون بالامراض بسبب المياه الارتوازية حتى اعطى الرئيس عبدالفتاح السيبسى توجيهاته إلى وزير الاسكان ومسئولى الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى بسرعة انهاء المشروع الذى يخدم حاليا أكثر من 400 ألف مواطن وبعد ان كان مركز دارالسلام معروفا عنه العنف وانتشار الاسلحة والذخيرة والخصومات الثأرية يبدأ المركز فى مرحلة تنموية جديدة بعد أن شعر المواطنون باهتمام القيادة السياسية بهم وكيف ان الرئيس عبدالفتاح السيسى افتتح منذ شهور محور جرجا دار السلام الذى انهى العزلة عن مركز دار السلام الذى ينحصر بين الجبل الشرقى ونهر النيل شرقا كما ان مجلس الوزراء مؤخرا وافق على انشاء منطقة للصناعات الثقيلة فى دار السلام مما يساهم فى نهضة تنموية وصناعية كبرى وتوفير فرص عمل للشباب ومنع اغترابهم وانتقالهم الى محافظات الوجه البحرى ودول الخليج.
ووجه النائبان رضوان والطويقى الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى لمدى اهتمامه بمركز دار السلام اكثر مراكز سوهاج حرمانا من التنمية ومشروعات البنية التحتية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«اعرف بلدك» تواصل استقبال الزائرين لتنشيط السياحة الداخلية بـ«الوادى الجديد»
«آل بيكهام» أشيك عائلة فى مهرجان الموضة
«حقوق الإنسان» لعبة أردوغان لتمكين العدالة والتنمية من المحليات
اقتصادنا واعد
المصريون يحصدون ثمار مشروعات غيرت وجه الوطن
مصر تجنى ثمار المشروعات القومية
«جون ريسه»: «كلوب» أفضل من «مورينيو»

Facebook twitter rss