صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

السلطان قابوس الحكيم

6 فبراير 2018



رجل عرف بحكمته وتقديره الجيد للمواقف فضلًا عن رؤيته الثاقبة وتحليله المتميز للأحداث فى منطقة الشرق الأوسط..
قطع على نفسه عهدًا منذ تولى مقاليد السلطة قبل نحو 48 عاما بألا يسعى إلى التدخل فى شئون الآخرين أو يعمل على تأجيج المشاعر بين دول الجوار، بل على العكس.. لا يدخر جهدًا فى لم شمل العرب ودول الجوار ورأب الصدع بينهم مهما كلفه ذلك من مشقة..
هو سلطان على شعب يتمتع بقلوب صافية نقية بنقاء سماوات سلطنة عمان.. إنه السلطان قابوس بن سعيد.. حاكم بدرجة فارس يتمتع بأخلاق الفرسان وأصالة النبلاء.. دقيق فى اختياراته.. حالم بسلطنة تسودها مفاهيم الحرية والثقافة والعلم.
ولما لا فهو الرجل الذى أنشأ أول دار للأوبرا فى دول الخليج، وتعرف اليوم بدار الأوبرا السلطانية العمانية «مسقط».
سلطان يُقدس العلم والمعرفة.. يعى جيدا أن أمة بلا علم أو ثقافة هى أمة متأخرة عن ركب الحضارات، وأن من لا يقدر تاريخ حضارته وماضيها لن يصل إلى عظمة المستقبل أو ينهض ببلاده.
فكان أن نفذ موسوعة السلطان قابوس للأسماء العربية، ودعم كثيرًا من مشروعات تحفيظ القرآن فى السلطنة وفى عدد من الدول العربية، وكذلك بعض مشروعات جامعة الأزهر وجامعة الخليج وعددًا من الجامعات والمراكز العلمية العربية والدولية، فضلاً عن جائزة السلطان قابوس لصون البيئة التى تقدم كل عامين من خلال منظمة اليونسكو، ودعم مشروع دراسة طريق الحرير والنمر العربى وغيرها من المشروعات والمبادرات التى تهدف بالأساس إلى نشر العلوم والمعرفة.
هو رجل يعمل دون ضجيج .. يؤمن بأن تحقيق الطموحات على أرض الواقع أبلغ رد بأنه حاكم أفعال لا أقوال يسعده أن يرى بلده فى ازدهار يومًا بعد يوم.
يكفيه فخرًا أنه شرع منذ توليه مقاليد الحكم فى تنفيذ مشاريع تنموية عديدة لرفع مستوى معيشة المواطن العماني، ففتح المدارس التى كانت ثلاث مدارس فقط فى بداية عام 1970، وبنى المستشفيات التى كانت لا تزيد على مستشفيين فقط فى مسقط وصلالة.
ويكفى الرجل أنه أحد مؤسسى مجلس التعاون الخليجى عام1981، لإدراكه أن فى الوحدة قوة ورفعة لجميع الدول العربية.
رجل حكيم ذو باع طويل من السياسة وإدارة الدولة.. طالما أكد تقديره لمصر وشعبها واعتزازه بما يجمع الشعبين والبلدين الشقيقين من تاريخ طويل من المودة والتعاون المشترك.. وأبدا يرى أن مصر هى الدعامة الرئيسية لأمن واستقرار دول الخليج والوطن العربي.. إنه السلطان قابوس بن سعيد.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss