صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 يناير 2019

أبواب الموقع

 

ثقافة

«السلطة والمصلحة» فى ضيافة «سيد حجاب»

6 فبراير 2018



فى تمام الساعة الرابعة عصر اليوم الثلاثاء 6 فبراير تستضيف قاعة «سيد حجاب» بمبنى وزارة الاستثمار، ضن أنشطة معرض القاهرة الدولى للكتاب، ندوة لمناقشة كتاب «السلطة والمصلحة.. استراتيجيات التفكيك والخطاب العربي»، للناقد مدحت صفوت، يشارك فيها كل من الدكتور أحمد عبدالحميد عمر، مدرس النقد الحديث بجامعة عين شمس، والناقد عمر شهريار، ويدير المناقشة الدكتور محمد صلاح زيد.
يتألف كتاب «السلطة والمصلحة» من مدخل وبابين، جاء المدخل بعنوان التفكيك.. خيانة مؤقتة وخطأ ضرورى، انتهى فيه المؤلف إلى أن التناقض سمة ملازمة للتفكيك ومصاحبة له دوما.
وعُنون الباب الأول فى كتاب «السلطة والمصلحة »بـ التلقى النظرى لإجراءات التفكيك ومقولاته، التعريف، الترجمة والمساءلة، فى حين اهتم الباب الآخر بـ “التلقى التطبيقي”، ويرى صفوت أن الخطاب التفكيكى فى شقه النظرى نجح إلى حد ما- فى تأسيس تساؤلات جديدة فى مجال الدراسات النقدية، وذلك بتقديم تصورات جديدة عن علاقة اللغة بالأدب، وخلخلة السائد والنمطى من الإجراءات المنهجية والنقدية، فيما لا يزال الخطاب التفكيكى فى جانبه التطبيقى محدود التأثير فى خارطة النقد الأدبى العربي.
لكى يستجلى الباحث حدود وآفاق الفضاءات السياسوثقافية للخطابات التفكيكية، بحثَ عن آليات مفهومين داخل الخطاب التفكيكى وهما: المصلحة والسلطة؛ مصلحة الباحث التفكيكى وخطابه معا، والسلطة التى تقاوم أو تساند تلك المصالح، مؤكدا أن المصلحة قد تكون هدفا ماديا أو معنويا، أو خطابيا أو واقعيا.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

500 شاب يحتفلون بعيد الشرطة بـ«مسيرة رياضية» بالمنوفية
الدولة تتدخل بقوة لكسر الاحتكار.. عودة عملاق الحديد والصلب بحلوان
مصر تخاطب العالم
بانوراما تحت القبة
القومى للمرأة يشيد بـ «أبوالعروسة»
عبدالعال: مصر تتبع المنهج العلمى فى بناء الدولة
«الضحية» خطوة على طريق تفكيك الفكر المتطرف

Facebook twitter rss