صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

غدًا.. الإعلان عن القائمة النهائية لمرشحى الرئاسة

30 يناير 2018



كتبت ـ فريدة محمد وهاجر كمال


قال موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد: «إنه قدم أوراق ترشحه للهيئة الوطنية للانتخابات، قبل انتهاء آخر الأيام المحددة لتلقى أوراق الترشح للانتخابات الرئاسية».
وأوضح رئيس حزب الغد خلال مؤتمر صحفى عقده مساء أمس، أعلن فيه تفاصيل ترشحه، أنه ليس مرشح الدولة، وأنه تأخر فى إعلان ترشحه لأنه يحب العمل فى صمت، كما أنه عرض الأمر على بعض الأحزاب لنقاشه، لكن بعضها التزم بدعمه للرئيس عبدالفتاح السيسى، وبعضها وافق على فكرة ترشحه، بجانب دعم أعضاء مجلس القبائل العربية الذى يرأسه.
فيما قدم رئيس حزب الغد أوراقه للهيئة الوطنية للانتخابات أمس قبل إغلاقها باب تلقى الأوراق، من خلال موكلين رسميين عنه، وهما سمير عبدالعظيم وكيل حزب الغد، ومحمود موسى شقيق رئيس الحزب، الذى أكد أن موسى حصل على تزكية أكثر من 20 نائبًا من أعضاء البرلمان، حيث جاء العدد الأكبر منهم من نواب محافظة المنوفية.
وقالت مصادر من داخل الهيئة: «إنها ستبدأ مباشرة فحص أوراق الترشح التى تقدم بها رئيس حزب الغد لاستبعاد التوكيلات غير الصحيحة أو المزورة، تمهيدًا لإعلان القائمة المبدئية فى موعدها الأربعاء المقبل، فيما تواجد عدد من أنصار موسى حول مقر الهيئة خلال تقديم وكيليه أوراق ترشحه».
وأعلنت مكاتب التوثيق والشهر العقارى إغلاق باب عمل توكيلات الترشح للرئاسة، حيث تم تحرير مليون و134 ألف توكيل، من خلال 384 مكتبا عقاريا لـ32 شخصا للمرشحين الذين تم تداول اسمائهم كمرشحين محتملين للرئاسة، كما تبدأ مكاتب الشهر العقارى خلال فبراير المقبل تلقى طلبات الوافدين لتغيير إقامتهم فى مكاتب الشهر العقارى لإدلائهم بأصواتهم فى الانتخابات.
من جانبه قال أحمد عنانى المتحدث الرسمى لحزب الغد: «إن رئيس الحزب نجح فى جمع ٤٧ ألف توكيل و27 استمارة تزكية من أعضاء مجلس النواب»، مؤكدًا أن موسى أجرى الكشف الطبى، وتقدم بأوراق ترشحه للهيئة الوطنية للانتخابات أمس، موضحًا أن موسى كان يفكر فى الترشح فى الانتخابات الرئاسية منذ ١٠أيام، وأنه كان يجمع التوكيلات بهدوء خلال الأيام الماضية.
فيما أكدت مصادر داخل الحزب، أنه أجرى مشاورات محدودة مع قيادات حزبه قبل إعلان الترشح، وأنه تواصل مع عدد محدود من أعضاء الهيئة العليا والأغلبية وافقت على خوضه المعركة باسم الحزب، بينما تحفظ بعض قيادات الحزب على إعلان موقفهم.
كما شهد مجلس النواب أمس حالة ارتباك بين النواب، حيث كانوا يبحثون عن النواب الذين وقعوا لموسى مصطفى موسى، وكان ذلك حديث النواب داخل أروقة المجلس وداخل البهو الفرعونى، وتضمنت المناقشات تحت القبة حديثا حول «من وقع لمنافس الرئيس عبدالفتاح السيسى»، بينما أكد ممثلو الهيئات البرلمانية المصريين الأحرار والوفد ومستقبل وطن وغيرها أنهم لم يوقعوا لأحد وأنهم اعتمدوا فقط على المستقلين.
وأشار النواب إلى أن ترشح مرشح حزبى سيفيد الحياة السياسية والحزبية فى مصر وسيكون بداية لدعم الحياة الحزبية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss