صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

ملابس ضحايا الاغتصاب فى معرض ببروكسل

28 يناير 2018



تنتشر حوادث اغتصاب الفتيات فى معظم بلدان العالم وبخاصة دول العالم الثالث، وتظل ذكرى هى الأسوأ فى تاريخ حياة أى فتاة، وتترك أثرًا لا يمكن نسيانه.
ووفقا لما ذكرته صحيفة «الإندبندنت» البريطانية، فإن أكثر سؤال يتم توجيهه لضحايا الاغتصاب هو الاستفسار عن الملابس التى كانوا يرتدونها قبل الاعتداء الجنسي، إذ يقل التعاطف مع الفتاة إذا  كانت ترتدى ملابس مثيرة قبل الاغتصاب، وكأن ملابسهن هى السبب الرئيسى وراء حدوث الاعتداء.. وفى محاولة لتغيير تلك الثقافة غير المقبولة، تم تشييد معرض ببلجيكا، يضم ملابس ضحايا الاغتصاب، والذى احتوى على ملابس مختلفة مثل البيجاما، والملابس الرياضية، لدحض أسطورة أن الملابس هى المحرض الأول وراء حوادث الاغتصاب حول العالم.  ويقول ليشبيث كينيس موظف التدريب والمشورة بمنظمة «كاو» المدنية ببروكسيل «معظم ضحايا الاغتصاب لا تزال تعرف بالضبط ما كانت ترتديه فى ذلك الوقت.. وما لاحظته على الفور عند المشى هنا هو أن جميع الملابس قطع طبيعية ولا يوجد بها أى ملابس مثيرة».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss