صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

إجماع على ضوابط «الوطنية» لإلغاء تراخيص مراقبة الانتخابات

28 يناير 2018



كتبت - أمانى حسين

 

رحب حقوقيون بضوابط الهيئة الوطنية للانتخابات الخاصة بمتابعة الانتخابات، وفى حالة مخالفتها يتم إلغاء تراخيص المنظمات، ومنها التزام المتابع بتواجد نصف ساعة فى اللجنة، وعدم إعلان المنظمات المؤشرات أو النتائج الأولية قبل إعلان النتيجة الرسمية.
من جانبه، قال محمود البدوى، رئيس الجمعية المصرية لرعاية الأحداث وحقوق الإنسان: «إن من صلاحيات المنظمات فى المتابعة هو رصد الانتهاكات والخروقات، وليس من مهمتها إعلان المؤشرات أو النتائج الأولية، وهذا يتفق مع ضوابط الهيئة الوطنية للانتخابات التى أقرتها للمنظمات فى المتابعة».
وأكد البدوى أن دور المتابع فى اللجنة هو الرصد من خلال العين فقط، وعدم التدخل فى سير العملية الانتخابية، وليس عليه ابداء الملاحظات، مما يسبب خلافات بين القاضى والمتابعين، نتيجة لعدم وجود معايير لاختيار هؤلاء المتابعين، وأغلبهم بدون سابق خبرة فى التغطية الانتخابية، مضيفًا: «المتابع كالظل يتابع ولا يعلق، وعليه أن يبلغ مشاهداته بأمانة وبدون مبالغة، فضلاً عن تدقيق وتوثيق المنظمات تلك البلاغات».
وأضاف ولاء جاد الكريم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة شركاء من أجل الشفافية: «أن تلك الضوابط ليست جديدة، ومتفقة مع القانون، وهى ضوابط جيدة وتم تطبيقها فى الانتخابات السابقة، ومهمة المنظمات رصد الانتهاكات فقط، مشيرًا إلى أن مدة نصف ساعة المتاحة للمتابع فى اللجنة مدة مناسبة، وتخضع لتقدير رئيس اللجنة، الذى من الممكن اتاحة أكثر من نصف ساعة، مع هدوء اللجنة، وعدم الإزدحام بين الوكلاء والناخبين والموظفين.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss