صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

الأهمية الجيوستراتيجية لقناة السويس فى ندوة بالسعودية

10 يناير 2018



الرياض - صبحى شبانة

 

نظم المكتب الثقافى المصرى بالمملكة العربية السعودية مساء أمس الأول ندوة عن قناة السويس تحت رعاية الدكتور أشرف العزازى المستشار الثقافى، رئيس البعثة التعليمية، بحضور القنصل العام المصرى بالرياض السفير هانى صلاح.
حاضر فى الندوة الدكتور عبدالفتاح صديق أستاذ الجغرافيا السياسية بجامعتى عين شمس والأميرة نورة بنت عبدالرحمن آل سعود، وسط عدد كبير من الحاضرين من أبناء الجالية المصرية والإخوة السعوديين، ولفيف من المتخصصين والمهتمين، اكتظت بهم القاعة الرئيسية بالمكتب الثقافى المصرى بالرياض.
وتناول، الدكتورصديق خلال الندوة الأهمية الجيوستراتيجية لقناة السويس وما تحمله من تفاؤل للمصريين، من حيث التوسعات العمرانية الجديدة، وتوفيرفرص العمل للشباب، وإقامة المشروعات الاستثمارية، الصناعية، واللوجيستية الضخمة، وتأثير ذلك على الدخل القومى المصرى، وزيادة الصادرات، وتنمية محافظات القناة، وزيادة التدفقات الاستثمارية الأجنبية، وتعزيز معدلات النمو الاقتصادى.
وأكد على أهمية قناة السويس الجديدة من منطلق الفكرة والحلم، وقال: إن قناة السويس الجديدة بعثت برسالة إلى العالم أجمع أن المصرى قادر بإرادته الصلبة على تحقيق الحلم، والإبداع فى تحقيق التنمية المستدامة، والحفاظ على استقرار وطنه، والدفاع عن مستقبل أجياله.
وتطرق، إلى نشأة فكرة حفر قناة السويس القديمة، والجديدة وكيف تم تنفيذ ذلك الحلم على أرض الواقع، وكيف تجسدت إرادة الشعب المصرى الذى استجاب لنداء الرئيس عبدالفتاح السيسى فى مطلع فترة رئاسته الأولى فى ٥ أغسطس عام ٢٠١٤، وجمع أكثر من ٦٨ مليار جنيه فى أقل من أسبوع، وجهها لحفر قناة السويس الجديدة فى أقل من عام واحد.
واستعرض، كيف تحولت منطقة محور قناة السويس من مجرد معبر تجارى إلى مركز صناعى، وتجارى، ولوجيستى عالمى للإمداد والتموين والنقل والتجارة، وعقد مقارنة بين القناة الجديدة والقديمة من حيث الموقع، والتنمية الاقتصادية، وحجم فرص العمل التى تزيد على المليون وظيفة التى توفرها القناة الجديدة، بالإضافة إلى تنمية نحو  36 ألف كم على جانبى القناة، تتضمن طرقا، وأنفاقا، ومنطقة تكنولوجية متطورة، ومنتجعات سياحية على طول القناة، ومنطقة ترانزيت ومخرجا للسفن الجديدة مما أدى إلى خلق مجتمعات سكنية وزراعية وصناعية جديدة.
وبدد الدكتورعبد الفتاح صديق المخاوف من بعض المشروعات البرية أوالبحرية التى تثار أحيانا وأنها يمكن أن تنافس المجرى الملاحى لقناة السويس، مشددا فى هذا الإطار على أن قناة السويس ممر عالمى استثنائى لا يمكن منافسته.
من جانبه أكد الدكتور أشرف العزازى فى كلمته التى استهل بها الندوة على أن مشروع قناة السويس الجديدة من المشروعات الاستراتيجية الكبرى التى سوف يسطرها التاريخ فى سجلات الرئيس عبد الفتاح السيسى بأحرف من نور، وكيف استطاع أن يستنهض همم الشعب المصرى، ويوحد إرادته حول مشروع قومى، ليصنع لمصر تاريخا جديدا مجيدا به تستعيد الأمة المصرية قدرتها وعزتها وكبرياءها.
وشدد، أن مشروع  قناة السويس وجه مجموعة مهمة من الرسائل تنطوى على معان استراتيجية واسعة، تعبرعن توجهات مصرفى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، ورفضها القاطع للخضوع لأى ابتزازات من جانب أى قوى دولية، مضيفا أن مشروع تنمية محور قناة السويس سوف يعزز النمو الاقتصادى، والاستثمارات والتنمية المستدامة فى مصر خلال الأعوام المقبلة.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss