صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

حبوب منع الحمل لتسمين الدواجن

7 يناير 2018



كتبت ـ إنجى نجيب وأمانى حسين
 

حالة من الجدل المجتمعى والحقوقى أثارها تقدم النائب أحمد مصطفى عبد الواحد وكيل لجنة الاجارة المحلية بالبرلمان بعد تقدمه بسؤال للحكومة  موجه لوزير الصحة بشأن تهريب وسائل منع الحمل واستخدامها فى تسمين الدواجن.
وعلق الدكتور يوسف العبد رئيس لجنة الأدوية والشركات بالنقابة العامة للأطباء البيطريين: «إن السلالات الجديدة للدواجن فى الثمانينيات، والنمو السريع للدواجن خلال 35 يوماً أو40 يومًا، لتصبح أوزانها 2 أو 3 كيلو جرامات، على عكس الوزن الطبيعى 700 جرام إلى كيلوجرام، كان بسبب استخدام أقراص منع الحمل فى تلك الفترة، وتم التحذير لهذا الاستخدام السيئ لما يسبب له من آثار ضارة، ومنها خلل هرمونى للذكور والإناث داخل الجسم، وتم تشديد الرقابة وبالتالى اختفت تدريجيًا.
وأكد العبد، عدم استخدام أقراص منع الحمل لتسمين الدواجن حاليًا، ولكن الصورة الذهنية ربطت تسمين الدواجن بأقراص منع الحمل سابقًا، مشددًا على ضرورة تحديد ظاهرة هذا الاستخدام فى أى منطقة بالتحديد، فى حالة تواجدها، لعدم نقل الصورة السيئة عن المنتجات المصرية للخارج.
فيما يخص تسمين المواشى، أضاف العبد: «أن بعض اللحوم المستوردة من البرازيل تم حقنها بمحفز نمو «راكتوتامين»، وهو ممنوع ومحرم دوليًا، وله أثر شبيه بالهرمونى يسبب خلل فى النمو داخل الجسم، وأثار ضارة على الكبد والكلى والأصابة بأمراض أخرى ومنها السرطان، مشيرًا إلى ظهور ذلك مؤخرًا فى الكشف الطبى لبعض اللاعبين الرياضيين، لتناولهم تلك اللحوم، وبالتالى هناك اختلاط عن المسبب لهذا الخلل الهرمونى فى منتجات اللحوم والدواجن.
من جانبها أكدت هدى بدران رئيسة الاتحاد العام لنساء مصر، أن هناك اتجاهاً عدد كبير من السيدات لإستخدام وسائل تنظيم الأسرة أو ما تسمى بحبوب منع الحمل وهذه الخطوة إيجابية، ولابد من أن تقوم الدولة بتشجيعها بكل الطرق، خاصةً أن مؤخرًا لوحظ عدم توافر تلك الوسائل الخاصة بمنع الحمل، فضلاً عن غلاء اسعار الوسائل الأخرى.
ولفتت بدران إلى ضرورة أن هناك أولويات لوجود توازن بين الزيادة السكانية ومواردها فى ظل الجهود التى تبذلها الدولة مع تدنى الوضع الاقتصادى الذى تمر به البلاد، فضلاً عن دعوات الدولة مرارًا وتكرارًا لتنظيم النسل فى ظل تزايد السكان حسب الاحصائيات الأخيرة، فلابد أن تجد السيدة التى تريد القيام بعملية تنظيم لأسرتها أن تحصل على وسيلة لمنع الحمل بسهولة.
وطالب بدران الجهات المعنية بتشديد العقوبات على من يقوم بإستخدام تلك الوسائل لتسمين الدواجن، لإنها ليست فقط ستؤثر على تنظيم الأسرة بل أن تلك الحبوب تحمل هرمونات، لابد أن تتخذ تحت إشراف طبى وتناول دواجن تحمل هذه الهرمونات فإنها ستتسبب فى إنتشار الأمراض السرطانية.
وشددت بدران على ضرورة أن تتخذ الدولة موقفاً حاسماً تجاه تلك الجهات، أن تجعلها كأهمية قضايا الفساد و الاختلاس ، فضلا عن ضرورة الاشراف الدقيق على تلك المنافذ التى تتعامل مع هذه الحبوب حتى لا تصرف لمن لايحصل على روشتة طبية أولًا ثم يتم سن القانون الذى يجرم تلك الأفعال وتشديد العقوبات على من يستخدم تلك الوسائل الاستخدام السيئ.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!

Facebook twitter rss