صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

متابعات

مداخل الفتنة.. عودة دروس السلفيين للمساجد

3 يناير 2018



كتب - ناهد سعد ومحمود محرم ومحمد فؤاد


بالرغم من إعلان قرار وزارة الاوقاف من منع السلفيين من القاء الدروس فى المساجد الا انهم تحايلوا على هذه القرارات مستمرين فى بث سمومهم وفتح باب الفتنة.
ولعل أشهر الدروس ما نشرته مواقع سلفية عن إلقاء مشايخها وقادتها دروس إلى قواعدهم فى المساجد عن دروس دعوية للشيخ ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية وهو نفس الأمر مع الشيخ رجب أبو بسيسة، عضو مجلس شورى الدعوة السلفية، الذى القى أحد الدروس الدينية فى أحد المساجد، ونشره الموقع الرسمى ايضا بجانب الشيخ شريف الهوارى، عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية، أيضا كان من بين شيوخ الدعوة الذين القوا درسا دينيا فى مسجد ابن تيمية بطنطا بجانب دروس دعوية لكل من الشيخ إيهاب الشريف، وكذلك الشيخ إبراهيم الحصرى.
وكشف قيادى سلفى لـ«روزاليوسف» على انه ما زالت الدروس الدينية والعلمية تلقى فى المساجد بعيدا عن الاوقاف ويلجأون لإقامة الدروس فى المناطق الحدودية والمناطق النائية بسبب تضييقات وزارة الاوقاف.
واضاف هناك بعض المساجد التى يلقى فيها الدروس مثل مسجد التوحيد بالعاشر من رمضان بالشرقية والتوحيد بسمنود والذى يلقى فيه الشيخ أحمد أبو العينين وفى محافظة المنصورة بجانب بعض مساجد الجمعية الشرعية ما زالت تلقى فيها دروس علمية مسجد الفتح بكفر الشيخ للشيخ وحيد بالى.
وتابع هناك مشايخ آخرون يعملون بعيدا عن الاعلام ومستمرون فى دروسهم مثل الشيخ وحيد بالى ومحمد الصاوى وعبدالله كامل ومسعد أنور وصلاح عبدالمعبود يلقى درسا شهريا فى احد مساجد شبين الكوم بجانب سيد العفانى وعبدالمنعم الشحات وعادل نصر وأبو بكر القاضى ومحمد حسين يعقوب ومحمد حسان وجمال عبدالرحمن.
من جانبه قال الدكتور جمال إبراهيم مساعد وزير الاوقاف للارشاد الدينى ان وزارة الاوقاف تتابع ٧٠ الف مسجد وتشرف دعويا على كل مساجد مصر واذا تم الابلاغ عن أى شخص غير أزهرى يلقى دروسا تصنع الفتنة وتأجج مشاعر المواطنين يتم عمل محضر رسمى بأقرب قسم شرطة ضده والقاء القبض عليه وتكون العقوبة خمس سنوات سجن وغرامة تبدأ من ثلاثة آلاف جنيه حد ادنى.
وأضاف د. جمال ان الوزارة صرحت لبعض الأئمة السلفيين المعروفين بالوسطية مثل محمد اسماعيل المقدم بالاسكندرية ومعه أربعة آخرين من المشهود لهم بالاعتدال وأيضا الدكتور محمد سعيد رسلان بالمنوفية وذلك بتعليمات سيادية من الدولة بعد التأكد من اعتدالهم واذا ثبت عليهم اى تجاوز ستتخذ الوزارة كافة الاجراءات القانونية ضدهم.
ودعا دكتور جمال رواد المساجد أن تبلغ عن أى حالة تجاوز أو تشدد تحدث فى المساجد فى اى مكان بمصر.
ومن جانبه أكد الشيخ أحمد ترك رئيس ادارة الدعوة السابق بوزارة الاوقاف ان الوزارة رغم تشددها على الرقابة بالفعل بالمساجد إلا أن هناك بعض التجاوزات الطفيفة التى تحدث فى بعض المناطق خاصة فى محافظتى البحيرة والإسكندرية وطالب ترك بوجود ضبطية قضائية لعمال المساجد ومفتشى الدعوة التابعين للوزارة، بحيث انه فى حالة إثبات أى تجاوز داخل أحد المساجد بتحرير محضر وليس مجرد كتابة تقرير يرفع للوزارة التى بدورها تتخذ الإجراءات ولكن بعد فترة أطول وإجراءات بيروقراطية طويلة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
الحلم يتحقق
ادعموا صـــــلاح
وداعًا يا جميل!

Facebook twitter rss