صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

أردوغان يشكِّل حرسا ثوريا من أنصاره

2 يناير 2018



كتبت - خلود عدنان


حالة من الذعر والاستنكار تشهدها تركيا فى الفترة الحالية بعد أن أصدر الرئيس التركى رجب طيب أردوغان المرسوم رقم ٦٩٦ الذى يقضى بحماية المسلحين المدنيين والمليشيات الإرهابية وإعفائهم من المساءلة القانونية، الأمر الذى أثار ضجة واسعة ليس فقط لعدم قانونية المرسومين ولكن لما تبع صدورهما، إذ عادت المليشيات المسلحة للمشهد التركى مرة أخرى متجولين بسياراتهم بالعاصمة أنقرة، التى تهدد مصوبين أسلحتهم تجاه المدنيين العزل بموجب القانون الجديد.
ويهدف هذا المرسوم الجديد إلى تشجيع العصابات التى سيدفع أردوغان بها إلى الشوارع فى حالة ظهور أى حراك للمعارضة، وقد يستبق الأمر بتنفيذ عدة اغتيالات لإخراس أى معارض، فبهذا المرسوم حصلت ميليشيات حزب العدالة والتنمية على «الضوء الأخضر»، وأصبح بإمكانها الهجوم على أى تظاهرات باستخدام جميع أنواع السلاح.
من جانبه، تقدم النائب «إيلين ناظلي» باستجواب قال فيه إن هناك ما مجموعه 284 ألفا و399 شخصًا، منهم المسلحون ومنهم غير مسلحين، فى عموم تركيا، يشكلون «جيشا أمنيا» خاصا لتنفيذ قائمة اغتيالات لعدد من المعارضين، اعتبارا من 24 يوليو 2017، وجميعهم يعملون لدى شركات أمنية خاصة أصحابها من أعضاء حزب العدالة والتنمية، فضلا عن وجود 992 ألفا و721 شخصا حصلوا على بطاقات هوية أمنية، من بينهم 624 ألفا و990 شخصا مسلحا و368 ألفا و622 غير مسلح، أى أن هناك ما يقرب من مليون ميليشى يحملون بطاقات هوية أمنية، بهذا سيمكنهم من فعل ما يشاءون فى الشوارع على مرأى ومسمع من الجميع.
وأثير مؤخرا الحديث عن تسليح بعض الجماعات التابعة لحزب العدالة والتنمية الحاكم، وظهور تنظيم يحمل اسم «حوح»، وبدأت سيارات مكتوب عليها (HÖH) بالتجول فى شوارع مدينة إسطنبول، كما تنتشر بالعاصمة أنقرة بكثافة.
ويرجع الظهور الأول لتنظيم «الحركة الشعبية» الخاصة ويعرف اختصارا باسم (HÖH) «حوح»، لصيف ٢٠١٦ وقت المحاولة الانقلابية، وذلك تحت حماية ورعاية الحزب الحاكم «العدالة والتنمية»، ومؤخرا صارت تلك الجماعة المسلحة تحظى بالحصانة من الملاحقة القضائية بموجب قانون صدر عن مجلس الوزراء التركي.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
كاريكاتير أحمد دياب
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss