صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياحة وطيران

8102 عام انتعاش السياحة الروسية

28 ديسمبر 2017



متابعة- أحـمد سـنـد

مع ختام العام، أعلنت مصادر روسية مطلعة عن ارتفاع نسبة سفر الروس إلى مصر خلال عام 2017 بنسبة 32% عن عام 2016، رغم حظر الطيران بين مصر وروسيا عقب سقوط الطائرة الروسية التابعة لشركة كوجاليم آفيا فى عام 2015 فى سيناء.
وأوضحت قناة فيستى الروسية، أن السياح توجهوا إلى الغردقة وشرم الشيخ والقاهرة، باستخدام الطيران غير المباشر، حيث حازت الغردقة على نسبة 47%، وشرم الشيخ 42% أما القاهرة 11%.
وكان وزير النقل الروسى، قد أعلن أن الوزارة سترسل بروتوكول أمن الطيران الذى ينص على عودة الطيران المنتظم إلى مصر إلى الحكومة الروسية قبل نهاية العام الجارى، مؤكدًا أنه لن يكون هناك مبنى خاص بالركاب الروس فى مطار القاهرة، وأن الركاب الروس سيستخدمون مبنى الركاب الجديد للمطار.
ووقع الوزير الروسى مع وزير الطيران المدنى المصرى شريف فتحى فى موسكو بروتوكول استئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة، على أن تبدأ الرحلة الأولى فى 1 فبراير المقبل على متن الخطوط الروسية «أيرفلوت»، بينما أرجأ الطرفان مناقشة عودة الرحلات الجوية إلى مطارى المنتجعات السياحية فى شرم الشيخ والغردقة، إلى أبريل المقبل.
وكان الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، قد قال فى القاهرة خلال اجتماع مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن بلاده مستعدة لاستئناف الرحلات المباشرة بين موسكو والقاهرة.
وأوقفت روسيا الرحلات الجوية مع مصر فى نوفمبر 2015 بعد حادثة تحطم طائرة ركاب روسية تابعة لشركة طيران كوجاليم افيا فى سيناء بفعل عمل إرهابى، أسفر عن مقتل 217 سائحا روسيا وسبعة من أفراد الطاقم كانوا على متنها.
ومن جانبها أعطت الحكومة الروسية، الضوء الأخضر لشركات السياحة الروسية ومنظمى الرحلات السياحة لبيع الجولات إلى مصر، عقب توقيع اتفاقية أمن الطيران بين موسكو والقاهرة .
وقال رئيس الاتحاد الروسى للسياحة أوليج سافونوف، إن منظمى الرحلات السياحية يمكن أن يبدأوا بالفعل فى تشكيل جولات إلى مصر، حيث لن تحتاج إلى إذن إضافى من الإدارة، أما بالنسبة للرحلات الجوية المستأجرة إلى بلدات المنتجعات - شرم الشيخ والغردقة - أنه وفقا لسوكولوف، سيتم البت فى هذه المسألة فى وقت مبكر من عام 2018.
ومن جانبها، أعلنت رئيسة خدمة «PR» فى شركة «تيزتور» الروسية لاريسا أخانوفا، أن تكلفة الجولة السياحية إلى المنتجعات المصرية بعد عودة الطيران الروسى المنتظم بين موسكو والقاهرة، 1500 دولار للفرد.
وأشارت أخانوفا إلى أن فتح الخدمة الجوية بين موسكو والقاهرة يعنى إعطاء الضوء الأخضر للبدء فى بيع الرحلات السياحية.
وأوضحت أنه يمكن بيع الرحلات إلى القاهرة للاستمتاع بالأهرامات، حيث يوجد هناك سلاسل عالمية من البنية التحتية للفنادق الممتازة وبأسعار معقولة، وتكلفة الليلة تختلف من 30 إلى 50 دولارًا لفندق 4-5 نجوم، وعلاوة على ذلك، يمكن الذهاب إلى منتجعات البحر الأحمر على شركات الطيران المحلية.
وأعلن نائب رئيس الاتحاد الروسى لصناعة السفر، يورى بارزيكين، استئناف مبيعات الجولات السياحية للروس إلى مصر فى النصف الأول من عام 2018.
وقال بارزيكين: «على الأرجح، ستدخل مصر فى الربع الأول أو فى النصف الأول من العام المقبل، مشيرا إلى أنه فى غياب مصر، قام منظمو الرحلات السياحية ببيع التذاكر بنجاح إلى تركيا واليونان وإسبانيا وقبرص.
بينما أعلن وزير الصناعة والتجارة الروسى، دينيس مانتوروف، أن المفاوضات الخاصة بتوريد طائرات سوخوى سوبرجيت – 100 والطائرات الحديثة إم إس – 21 المدنية، سوف تستأنف وسط عملية فتح الطيران بين روسيا ومصر.
وقال مانتوروف  «شكرت الرئيس عبدالفتاح السيسى  على اعترافهم بشهادة طائرة سوخوى سوبرجت -100 مؤخرا، ونظرا لاستئناف الحركة الجوية، فإننا سنستأنف بالتأكيد عملية التفاوض، لقد حددنا ليس فقط سوخوى سوبرجيت، ولكن أيضا طائرات إم إس - 21، لأن لديهم القدرة على التحمل، وعملية التفاوض تستغرق دائما وقتا، ولكن لدى الثقة بأننا سوف نجد حلا للاهتمام بالنسبة لهم وبالنسبة لنا».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
كاريكاتير أحمد دياب
2019عام انطلاق المشروعات العملاقة بـ«الدقهلية»
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر

Facebook twitter rss