صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

اذاعة وتليفزيون

اغتيال الرئيس اليمنى السابق يشعل «التوك شو»

6 ديسمبر 2017



كتبت - هند عزام

 
اغتيال الرئيس اليمنى الراحل على عبدالله صالح على يد ميليشيات الحوثيين أمس الأول مشهد مستفز ودليل على بربرية تلك الميليشيات التابعة لإيران الداعمة للإرهاب، وكان فيديو التصفية هو محل جميع وسائل الإعلام العربية والأجنبية واشتعلت برامج «التوك شو» على جميع القنوات المصرية التى أبدت استياءها الشديد من التدخلات الإيرانية والقطرية لاقحام المنطقة فى فوضى عارمة خاصة عقب بدء «صالح» محاولات حل الأزمة اليمنية بتوحيد الدولة والتكاتف للقضاء على الحوثيين وحاولت قطر رشوة الرئيس اليمنى السابق، لكن محاولتها باءت بالفشل فقاموا باغتياله فى مشهد وحشى وترددت أنباء عن احتجاز نجله «خالد» من قبل الحوثيين وقتل نجله الثانى «مدين».
وفى وسط ما حدث نجد أن حقارة القنوات الموالية للجماعة الإرهابية مستمرة بالتشفى فى قتل «صالح» بتلك الوحشية، ووصل الأمر إلى حد الشماتة بقناة «مكملين» الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية ببرنامج «مصر النهاردة» للإخوانى مصر ناصر وضيوف برنامجه.
ومن جانبة قال الإعلامى أحمد موسى:   إن ما حدث من الرئيس اليمنى السابق خلال الأيام الماضية من محاولة إنقاذ اليمن أدت إلى تصفية  على يد الحوثيين  لأنه لو ترك لمدة شهر كانت ستتوحد اليمن وسيتم  القضاء على ميليشيات الخونة الارهابيين.
كما عرض الإعلامى موسى ببرنامج «على مسئوليتى» بقناة صدى البلد، تسجيلا صوتيا للرئيس اليمنى السابق على عبدالله صالح مع «مجهول» يتحدث خلالها عن مخطط إيران لتقسيم الأراضى اليمنية.
وخلال التسجيل المذاع خلال بالبرنامج  أكد الرئيس اليمنى السابق أنه على استعداد للتعاون مع الملك سلمان خادم الحرمين الشريفين وذلك حفاظًا على وحدة اليمن وسلامة الشعب.
ومن جهته قال  فواز المنيفى، القيادى بحزب المؤتمر الشعبى اليمنى، المنتمى إلى  الرئيس اليمنى السابق على عبدالله صالح: أن «على عبدالله صالح عاش بطلًا ومات بطلًا، وسيقوم الحزب بالترتيب لإجراء انتخابات لاختيار رئيس الحزب ولكن ليس فى الوقت الحالى وسنقيم له جنازة تليق به.
مشيرًا إلى أنه وفقًا للمعلومات المتوفرة فإن نجل الرئيس السابق «خالد» أصيب وتم أسره من قبل جماعة الحوثى، وأن نجلة الثانى «مدين» نشر صورًا له توضح أنه تم قتله على يد الحوثيين.
وفى حزن واضح على وجه الإعلامى تامر عبدالمنعم  قال: اليوم شاهدنا مشهدًا مأساوياً بمقتل الرئيس اليمنى السابق  وقال «ايه الدم ده كله».
وتابع: مصر كانت ممكن تبقى مثل اليمن الحمد لله ربنا حمى مصر، وقال: تحدثنا عن احتمالية انفراجة فى الأزمة  لكن عقب مقتله على عبدالله صالح اليمن الآن دخل فى نفق مظلم.
وعرض فيديو لصالح عقب استشهاده  وقال آسف لهذا المنظر، وتابع  عبدالمنعم قائلاُ:  إن دولة قطر كشفت عن وجهها القبيح بعد أن أرسلت مندوبا رفيع المستوى للتفاوض مع على عبدالله صالح ومعه 10 مليارات دولار.
وأضاف أن عبدالله صالح رفض مقابلة المندوب القطرى والتفاوض معه، وكان الرد بقتل على عبدالله صالح.
وأوضح  أن قطر عندما شعرت أن حلفاءها الحوثيين فى خطر، تدخلت  بدور المؤامرة ولعب دور قذر لإنقاذ الحوثيين بعد المهلة التى منحها عبدالله صالح لهم، وتدخل قطر جاء رغم خطورة الحوثيين على أمن الخليج كله.
وقال إن ما تردد أنه ثورة باليمن تحولت  إلى حرب أهلية.
ومن جهته قال محمد الفقيه سكرتير الرئيس اليمنى السابق على عبدالله صالح، فى مداخلته الهاتفية ببرنامج «العاصمة»، إن  قطر وقفت  وراء اغتيال على عبدالله صالح، وأنها وشت به، لافتا إلى أن قطر هى رأس المصائب. وأكد الفقيه، أنه إذا مات عبد الله صالح فكل اليمنيين على عبد الله صالح، وسيدافعون عن الجمهورية والوحدة إلى آخر قطرة من دمائهم، لافتا إلى أن عبدالله صالح كان يسعى إلى حل الأزمة وكان دائما يدعو إلى الحوار.
وأشار الفقيه إلى أن ما حدث فى اليمن فى الربيع العربى  هو فوضى وأزمة أعادت اليمن 50 عامًا إلى الوراء، وليست ربيعا عربيا كما وصفه البعض، لافتا إلى أن الوضع فى اليمن صعب ولا يمكن مقارنته بالقاهرة لذلك تجد معظم اليمنيين بمصر ونشكركم على حسن الاستضافة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
افتتاح مصنع العدوة لإعادة تدوير المخلفات
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
قرينة الرئيس تدعو للشراكة بين الشباب والمستثمرين حول العالم

Facebook twitter rss