صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 يوليو 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الداخلية تثأر للشهداء

29 نوفمبر 2017



كتب ـ سيد دويدار

بعد أيام قليلة من جريمة «مسجد الروضة» وجهت وزارة الداخلية ضربة موجعة للخلايا الإرهابية التى تسعى لتخريب الوطن، شلت مصادر تمويلها ودعمها فى شمال سيناء، وصفت ١١ إرهابيًا فى خلية كانت تختبئ فى منطقة «جلبانة» بالإسماعيلية. 

المركز الإعلامى بوزارة الداخلية، أكد أن الأجهزة الأمنية تمكنت من رصد مجموعة عناصر إرهابية، وحددت أماكن أوكار كانت تخصصها للاختباء والتدريب وتخزين السلاح، وكذلك حفظ أوجه الدعم اللوجيستى، تمهيداً لتهريبها إلى المجموعات الإرهابية بشمال سيناء.  رجال الأمن استخرجوا الإجراءات القانونية للقبض على هؤلاء، فعقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، تحركوا موجهين ضربة أمنية موسعة للعناصر الإرهابية، وتمكنوا من ضبط 6 منهم، هم الحسن محمد حسن محمد موسى، والحسين عبدالحكيم عبدالخالق، وعبد الحكيم عبد الغفار عبد الخالق، والحسن عبد الحكيم عبد الخالق، وعبد الرحمن محمد موسى، وحسن عبد الناصر حسن يوسف حجاب.  قوات الامن كذلك تمكنت من اقتحام وكرين بمدينتى الإسماعيلية والعاشر من رمضان، كانا معدين لتخزين الأجهزة والمعدات لتهريبها إلى شمال سيناء، وعُثر بهما على 238 جهازا لاسلكيا ماركة «موتورلا» و227 شاحنًا، وكمية كبيرة من قطع الغيار الخاصة بالأجهزة اللاسلكية، فضلاً عن مداهمة إحدى المزارع بمنطقة «جلبانة» بمحافظة الإسماعيلية، والتى اتخذتها تلك العناصر وكراً للإيواء، والتدريب، ومنطلقاً لتنفيذ عملياتهم العدائية.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

كاريكاتير
علاء بسيونى لـ«روزاليوسف»: مهنتنا خطيرة كالطب.. ومذيعو «بير السلم» ليسوا إعلاميين
وزير الرياضة لـ«روزاليوسف»: اللجنة الرقابية للجبلاية ليست لفترة كأس العالم فقط!
الجنسية المصرية لا تباع ولا تشترى
فنار «كفرالشيخ» قيمة أثرية مدفونة بأيد مصرية
مفاجأة: أم أطفال المريوطية خططت للتخلص من جثثهم بـ«الرمانة»
«المصرية للاتصالات» توقع خمس اتفاقيات مع «أورنج واتصالات-مصر» لتحسين جودة الخدمات وزيادة عوائد الشركة

Facebook twitter rss